كيموتربسين Chymotrypsin


للمساعدة في اكتشاف وتقييم قصور البنكرياس. 

متى يتمّ الاختبار؟ 

عندما يكون لديك أعراض مثل: الإسهال المستمر، براز كريه الرّائحة كثيف دهنيّ، سوء التّغذية، سوء الامتصاص، يشتبه في نقص الفيتامينات وقصور البنكرياس. 

العيّنة المطلوبة؟ 

عيّنة براز طازجة غير ملوّثة بالبول. 

التّحضير للاختبار مطلوب؟ 

إذا كنت تتناول إنزيمات البنكرياس، فقد يُطلب منك التّوقف عن تناول الإنزيمات قبل 5 أيّام من تقديم عيّنة البراز. 

ما الّذي يتمّ اختباره؟ 

الكيموتريبسين هو إنزيم يهضم البروتين في الأمعاء الدقيقة، يقيس هذا الاختبار كميّة الكيموتربسين في البراز للمساعدة في تقييم ما إذا كان البنكرياس يعمل بشكل صحيح. 

يتمّ إنتاج Chymotrypsinogen، السّلائف غير النّشطة للكيموتريبسين في البنكرياس، وينتقل إلى الأمعاء الدّقيقة، وفي الأمعاء الدقيقة يتمّ تنشيطه لتشكيل كيموتربسين، إنّه أحد الإنزيمات المسؤولة عن تكسير البروتين في الطّعام إلى أجزاء أصغر تسمّى الببتيدات، يمكن اكتشاف الكيموتربسين في البراز إذا كان البنكرياس يعمل بشكل طبيعيّ. 

قد يكون الأفراد الّذين يعانون من خلل في البنكرياس لديهم قنوات البنكرياس المسدودة، أو قد تتلف، أو تتلف الخلايا الّتي تنتج كيموتربسينوجين، يتسبّب تلف الخلايا وانسداد القناة في قصور البنكرياس؛ لأن كميّة الإنزيمات المنقولة إلى الأمعاء الدّقيقة غير كافية لهضم الطّعام بشكل صحيح، غالبًا ما يظهر هذا في حالات مثل التهاب البنكرياس المزمن وسرطان البنكرياس أحيانًا.

بقلم الكاتب



ملاحظة: المقالات والمشاركات والتعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل الرأي الرسمي لجوَّك بل تمثل وجهة نظر كاتبها.

ما رأيك بما قرأت؟
إذا أعجبك المقال اضغط زر متابعة الكاتب وشارك المقال مع أصدقائك على مواقع التواصل الاجتماعي حتى يتسنى للكاتب نشر المزيد من المقالات الجديدة والمفيدة والإيجابية..

تعليقات

يجب عليك تسجيل الدخول أولاً لإضافة تعليق.
تسجيل دخول إنشاء حساب جديد

هل تحب القراءة؟ كن على اطلاع دائم بآخر الأخبار من خلال الانضمام مجاناً إلى نشرة جوَّك الإلكترونية

نبذة عن الكاتب