اختبار الكوليسترول في المنزل At-Home Cholesterol Testing


الكوليسترول مادة شمعية ضرورية للوظائف الطّبيعية لجميع خلايا الجسم تقريبًا. على الرّغم من ذلك، يمكن أن يؤدّي تراكم الكثير من الكوليسترول في الدّم إلى زيادة مخاطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدّموية مثل أمراض القلب، والنّوبات القلبية، والسكتة الدّماغية. 

اختبار الكوليسترول في المنزل هو طريقة للتحقّق من مستويات الكوليسترول في الدّم، والَّتي يمكن أن توفر معلومات حول صحّة القلب والأوعية الدّموية. لا ينبغي استخدام الاختبارات في المنزل بدلاً من فحص الكوليسترول من قبل الطّبيب. 

توجد أنواع مختلفة من اختبارات الكوليسترول في المنزل، يتطلب البعض إرسال عينة إلى المختبر، والبعض الآخر يحلّل دمك في الموقع لتقديم نتائج سريعة. قد تقيس الاختبارات في المنزل الكمية الإجمالية فقط من الكوليسترول، أو قد تحدّد الكوليسترول الكلي جنبًا إلى جنب مع مستويات أنواع مختلفة من الكوليسترول. 

الغرض من الاختبار:

يمكن أن يكون اختبار الكوليسترول أحد مكوّنات تقييم مخاطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدّموية. كثيرًا ما يصفه الأطباء، لكن دوره كاختبار منزليّ غير محدّد بوضوح. 

تصف الأقسام التّالية الأغراض المميّزة لاختبارات الكوليسترول في المنزل والَّتي يطلبها الطّبيب.

بقلم الكاتب



ملاحظة: المقالات والمشاركات والتعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل الرأي الرسمي لجوَّك بل تمثل وجهة نظر كاتبها.

ما رأيك بما قرأت؟
إذا أعجبك المقال اضغط زر متابعة الكاتب وشارك المقال مع أصدقائك على مواقع التواصل الاجتماعي حتى يتسنى للكاتب نشر المزيد من المقالات الجديدة والمفيدة والإيجابية..

تعليقات

يجب عليك تسجيل الدخول أولاً لإضافة تعليق.
تسجيل دخول إنشاء حساب جديد

هل تحب القراءة؟ كن على اطلاع دائم بآخر الأخبار من خلال الانضمام مجاناً إلى نشرة جوَّك الإلكترونية

نبذة عن الكاتب