5 فنانين هاجموا أبو تريكة وحرضوا ضده.. بالأسماء والوقائع

"مسامح الجميع.. من ساند ومن هاجم.. ومن تطاول ومن مدح".

هذه الكلمات كتبها أمير القلوب محمد أبو تريكة لاعب النادي الأهلي السابق، على صفحته بموقع تويتر، منذ أكثر من عام، ردا على الهجوم الحاد الذي ناله من بعض الفنانين والرياضيين والمشاهير، بعد أزمة وضعه على قوائم الإرهاب التي بدأت نهاية العام ٢٠١٦، ومستمرة حتى الآن.

رد تريكة على مهاجميه لم يمنعهم من الاستمرار في مهاجمته، بل والتحريض ضده في بعض الأحيان، وكان أبرز هؤلاء عددا من الفنانين الذين أعلنوا بشكل واضح الحرب ضد تريكة.

واللافت أن أغلب هؤلاء كانوا في الماضي يتوددون لتريكة ويحاولون التقرب منه، لكنهم أنقلبوا فجأة ضده، وهاجموه، بل وهاجموا أيضا زملائهم بالوسط الفني الذين دافعوا عن تريكة أو استمروا في علاقتهم الجيدة بالماجيكو.

أحمد بدير:

الفنان أحمد بدير لا يخف أبدا كراهيته لأمير القلوب كلما سنحت الفرصة لذلك، وقالها من قبل بشكل صريح " أنا بكرهه.. وبكره أي حد ضد مصر، ولا يستحق لقب أمير القلوب".

ولم ينكر بدير أن تريكة خلوق ومهذب، واعترف بدوره في تحقيق العديد من البطولات للنادي الأهلي، ولمنتخب مصر، وأقر أيضا بمهاراته كلاعب، لكنه رغم ذلك يهاجمه في كل مناسبة، ويؤكد أن موقفه من تريكة انقلب تماما بسبب ما أسماه " مواقف اللاعب السياسية" دون أن يوضح ما هي هذه المواقف، خاصة أن الماجيكو لا يظهر منذ سنوات إلا في ستديوهات التحليل الرياضي، ولم يصدر عنه أي رأي سياسي.

أميرة فتحي: 

لم تفوت أميرة فتحي موجة الهجوم ضد أمير القلوب التي زادت شراستها بداية عام ٢٠١٧، وكتبت على صفحتها بموقع التواصل الاجتماعي تتهم تريكة بتمويل الإرهاب، مدعية أنه حاصل على الجنسية القطرية، وهو ما نفاه الماجيكو أكثر من مرة، مؤكدة أنه يعمل ضد مصر لصالح أعدائها على حد تعبيرها.

وكتبت أميرة على حسابها بموقع "فيس بوك" نصا: "أبوتريكة إرهابي وبحس إنه خبيث ولئيم".

نالت أميرة فتحي نصيبا لا بأس به من الهجوم الحاد بعد ادعاءاتها ضد تريكة، ما اضطرها لإغلاق حسابها على فيس بوك لعدة أيام.

إلهام شاهين: 

سألت رغدة شلهوب مقدمة برنامج "١٠٠ سؤال" على قناة الحياة الفنانة إلهام شاهين أثناء استضافتها بالبرنامج عن رأيها في محمد أبو تريكة وما يتعرض له بعد تجميد أرصدته ووضعه على قوائم الإرهاب.

وأكدت شاهين ردا على سؤال المذيعة أنها لا تتعاطف مطلقا مع أبو تريكة بسبب ما أسمته " إنجرافه في التيار السياسي". وقالت إنها لن تقف بجانب شخص يؤيد جماعة الإخوان، في إشارة لأبو تريكة.

وفجرت شاهين قنبلة أثناء تصريحاتها عندما قالت إن تصرفات أبو تريكة وأعضاء الجماعات الدينية جعلتها تكره الدين الإسلامي على حد تعبيرها، مؤكده أنها كانت ترفض سجود تريكه على أرض الملعب بعد تسجيل أي هدف، معتبرة ذلك خلط للدين بالرياضة، مؤكدة أن ذلك الخلط لا يجوز، كما أن خلط الدين بالسياسة لا يجوز أيضا.

وختمت شاهين تصريحاتها مؤكده أنه من حق أي شخص أن يعبر عن رأيه، لكن ليست الآراء التي تضر البلد، و"توديها فداهية" على حد تعبيرها. ولم تذكر شاهين ما هي الآراء التي قالها تريكة وأضرت بالبلد.

أثار الحكيم:

الفنانة آثار الحكيم كانت من أوائل الفنانين الذين هاجموا تريكة، ففي عام ٢٠١٤ خلال لقاء لها على قناة أون تي في مع الإعلامية ليليان داوود، قالت آثار إنها كانت تحتفظ بصورة تريكة في منزلها بعد مساهمته في حصول منتحب مصر على كأس الأمم الأفريقية ثلاث مرات متتالية، إلا أنها اضطرت، على حد تعبيرها، لإزالة الصورة وتمزيقها، بعدما اتخذ تريكة مواقف داعمة للإرهاب وللإخوان بعد ٢٠١٣، على حد تعبيرها.

داليا البحيري: 

عادت تصريحات داليا البحيري ضد أبوتريكة، والتي قالتها في ٢٠١٧، للواجهة مرة أخرى اليومين الماضيين، بعد هجومها الحاد على الشعب المصري والعمالة اليومية، بسبب عدم التزام البعض باجراءات الوقاية من فيروس كورونا، حيث طالبت الرئيس السيسي بفرض حظر كامل في البلاد، مطالبة بضرب المخالفين "بالشبشب".

وقبل ثلاثة أعوام هاجمت البحيري أبو تريكة على صفحتها بموقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك"، عندما قالت نصا: "أبوتريكة إرهابي من قبل ما يساند الإخوان.. وخلقته بتقول إرهابي".

واستمرت البحيري في سب تريكة عندما علق أحد أصدقائها على كلامها قائلا "ليه بس الظلم ده؟" فردت عليه قائلة "بكرهه لله في لله كده من زمان.. وشه كله لؤم فلاحين.. ونظراته مش مريحة خالص."

ما رأيك بما قرأت؟
اذا أعجبك المقال اضغط زر متابعة للكاتب و شاركه مع الأصدقاء على مواقع التواصل الاجتماعي حتى يتسنى للكاتب نشر المزيد من المقالات الجديدة و المفيدة و الإيجابية..

هل تحب القراءة؟ كن على اطلاع دائم بآخر الأخبار من خلال الانضمام مجاناً إلى نشرة جوَّك الإلكترونية

تعليقات

يجب أن تكون مسجل دخول لإضافة تعليق.

نبذة عن الكاتب