2021 موعد لانطلاق بطولة أحد أغرب الرياضات العالمية

تقام في هذا العام 2021  الدورة ال12 لأحد أغرب الرياضات العالمية ، والتي تحتضنها مدينة أوكلاند النيوزلاندية  ، ومن غير المعروف على الأغلب أن هذه البطولة  يبلغ عمرها 26 عام ،  منذ إنطلاقها للمرة الأولى عام 1995 ، حيث تعقد هذه المسابقة  كل عامين  .

و يطلق على هذه المسابقة رياضة الـ"الشوارب واللحى" ، والتي أقل مايقال عنها ، أنها تجمع حافل "لغرباء الأطوار" حول العالم من  الرجال فقط ، حيث نرى أصحاب الشوارب واللحى الضخمة والغريبة والمختلفة الذين أتو من معظم بلدان العالم ،  ليجتمعوا  في أحد المدن العالمية الكبرى ، من أجل منافسة حامية الوطيس بينهم على لقب صاحب أفضل وأضخم وأغرب لحية وشارب .

كانت هذه البطولة قد أقيمت في بيلجيكا آخر مرة بمدينة أنتويرب  ، في منتصف العام 2019 ، وبالتحديد في 19 من يونيو منه ، حيث شهدت هذه المدينة منافسة حادة بين أكثر من 500 رجل من مختلف الجنسيات في العالم ، من أجل تحديد صاحب أطول وأضخم وأفضل لحية وشارب بينهم .

و قام منظموا المسابقة بتحديد الفئات المشاركة في هذه البطولة ، حيث من المفترض أن يتميز المشارك فيها ،  بـ " الشوارب الملكية أو الإمبراطورية  ، أو اللحى الجزئية ، أو اللحى الكلية " ، و تتضمن الفئات الثلاث سابقة الذكر ستة فروع لكل فئة ، بمجموع 18 فرع يضم كل فرع فيهم العديد من المتسابقبن  .

ورغم أنها رياضة تبدو وللوهلة الأولى أنها سخيفة ، إلا أنها حظيت بشعبية كبيرة لدى بعض دول العالم ، حيث سعى العديد من الرجال حول العالم للمشاركة في هذه المسابقة الغريبة  ، بعد الجهود  المبذولة والمشقة والعناء للرجل الواحد فيهم ، من أجل تربية لحيته وشاربيه ،  حتى يبلغ طولهما حوالى 30 سنتيمتر على الأقل ، وهو ليس بالرقم السهل الوصول إليه ، لكن نرى أن الرجال لا يألون جهدا في تجاوز هذا الرقم بل يضاعفونه أضعاف كثيرة  .

و اللافت للإنتباه في هذه الرياضة الغربية ، أننا نرى الإبداع والإبتكار في إختراع العديد من تصفيفات اللحى والشوارب ، والعديد من القصات المبتكرة والغريبة في نفس الآن ،

بقلم الكاتب



ملاحظة: المقالات والمشاركات والتعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل الرأي الرسمي لجوَّك بل تمثل وجهة نظر كاتبها.

ما رأيك بما قرأت؟
اذا أعجبك المقال اضغط زر متابعة للكاتب و شارك المقال مع أصدقائك على مواقع التواصل الاجتماعي حتى يتسنى للكاتب نشر المزيد من المقالات الجديدة و المفيدة و الإيجابية..

تعليقات

يجب عليك تسجيل الدخول أولاً لإضافة تعليق.
تسجيل دخول إنشاء حساب جديد

هل تحب القراءة؟ كن على اطلاع دائم بآخر الأخبار من خلال الانضمام مجاناً إلى نشرة جوَّك الإلكترونية

نبذة عن الكاتب