نصائح من أجل التعامل السليم مع مريض ألزهايمر

يُعد مرض ألزهايمر من الأمراض المزمنة التي تتطلب الرعاية والاهتمام الشديدين، إذ يتسبب في تدهور الذاكرة والقدرة على التفكير والتعلم وتنفيذ المهام الحياتية اليومية.

ومع ارتفاع معدلات الإصابة بالمرض في العالم، فإن الاهتمام بتقديم الرعاية المناسبة للمرضى ودعمهم أمر حيوي.

قد يعجبك أيضًا

!جوك صحة | سرطان الثدي يفتك بحياة الرجال أيضاً

 

كيفية التعامل مع مريض الزهايمر

يعد التعامل مع مريض ألزهايمر من المهام الصعبة، خاصة إذا كنت لا تملك الخبرة الكافية في التعامل معه، لذلك يجب أن تتعلم بعض النصائح والاستراتيجيات التي تساعدك على التعامل مع هذا المرض بكل فاعلية وعناية.

 إنشاء بيئة مألوفة

يعد إنشاء بيئة مألوفة للمريض من الأمور المهمة جدًّا، فالمريض بحاجة إلى بيئة مألوفة تساعده على تذكر الأمور المهمة..

قد يتم ذلك من خلال إنشاء جدول يحتوي على المواعيد المهمة وتنظيم الأمور المنزلية بإحكام، كما يجب تحديث هذه الجداول بانتظام.

استخدام الحواس المتعددة

يمكن استخدام الحواس المتعددة للمساعدة في تذكر المعلومات المهمة..

على سبيل المثال، قد تساعد الصور والأشكال والألوان في تذكر المعلومات بطريقة أفضل.

قد يعجبك أيضًا مرض فقر الدم ونقص الحديد.. هل الأنيميا تؤثر في التركيز والقدرات العقلية؟

توفير الراحة النفسية

يعد توفير الراحة النفسية للمريض من الأمور المهمة أيضًا؛ يجب تجنب إثارة القلق والتوتر في البيت، كما يجب تجنب التغييرات الكبيرة في الروتين اليومي.

قدم الدعم والمساعدة

يحتاج المريض بمرض ألزهايمر إلى كثير من الدعم والمساعدة من أفراد العائلة والأصدقاء..

عليك أن تتواصل مع المريض باستمرار وتوفر له الراحة والأمان، كما يجب عليك توفير المعلومات والإرشادات اللازمة للأفراد الآخرين الذين يعيشون مع المريض عن كيفية التعامل معه والمساعدة في العناية به.

لا تنسَ الاهتمام بنفسك

قد تكون العناية بمريض ألزهايمر أمرًا شاقًا ومتعبًا، لذلك يجب عليك أن تعتني بنفسك وتمارس الرياضة وتتناول الغذاء الصحي، مع الحصول على قسط كافٍ من النوم، كما يمكنك التحدث مع الاستشاري النفسي والاستفادة من الدعم الذي يقدمه الآخرون في العناية بالمرضى.

 خلاصة

تعد العناية بمرضى ألزهايمر من المسؤوليات الشاقة التي تتطلب التزامًا وصبرًا وعناية فائقة، ويتوجب على أفراد العائلة والأصدقاء التعرف على كيفية التعامل مع المرضى وتوفير كل ما يحتاجون إليه للعناية بهم.

وقد تساعد المعلومات والإرشادات اللازمة على تسهيل هذه العناية وجعلها أكثر فاعلية.

قد يعجبك أيضًا

-20 عرض لمرض الاكتئاب.. تعرف عليهم الآن

-10 خطوات مهمة لتجنب توتر مرض التوحد 

ملاحظة: المقالات والمشاركات والتعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل الرأي الرسمي لجوَّك بل تمثل وجهة نظر كاتبها ونحن لا نتحمل أي مسؤولية أو ضرر بسبب هذا المحتوى.

ما رأيك بما قرأت؟
إذا أعجبك المقال اضغط زر متابعة الكاتب وشارك المقال مع أصدقائك على مواقع التواصل الاجتماعي حتى يتسنى للكاتب نشر المزيد من المقالات الجديدة والمفيدة والإيجابية..

تعليقات

يجب عليك تسجيل الدخول أولاً لإضافة تعليق.

هل تحب القراءة؟ كن على اطلاع دائم بآخر الأخبار من خلال الانضمام مجاناً إلى نشرة جوَّك الإلكترونية

مقالات ذات صلة
نبذة عن الكاتب