كيف تتعامل مع طفلك في مرحلة المراهقة؟

إن مرحلة المراهقة هي أهم مرحلة في بناء شخصية الإنسان.

فعندما نتعامل مع الأطفال المقبلين على سن المراهقة، يواجه بعض الأهل والمربين تحديات كثيرة ومتنوعة، تختلف من شخص لآخر.

ويتطلب التفاعل مع المراهقين في ذلك الوقت فهمًا عميقًا لتغيراتهم الجسدية والعقلية والنفسية والاجتماعية التي يمرون بها في هذه السن.

اقرأ أيضًا المراهقة مراحلها ومشاكلها وكيفية التعامل مع المراهقين ؟

نصائح للتعامل مع الطفل في مرحلة المراهقة

وفيما يلي سنذكر لكم بعض النصائح المفيدة للتعامل مع المراهقين بإيجابية وفاعلية؛ لكي نتمكن من عبور هذه المرحلة بأمان:

أولًا: توفير بيئة داعمة

يحتاج المراهقون إلى الشعور بالدعم والأمان؛ لذا يجب أن نوفر بيئة مفتوحة للحوار والاستماع إليهم بعناية وعلى نحو دائم دون الحكم أو الانتقاد إلا بعد الاستماع إليهم بكل دقة؛ وذلك لضمان وجود قنوات اتصال مفتوحة ومستمرة معهم، والتي بها نعزز العلاقة والثقة المتبادلة.

ثانيًا: تحفيز الاستقلالية

قد يكون لدى المراهقين رغبة في استكشاف هويتهم واكتشاف ذواتهم (من هنا تُخلق الموهبة)؛ لذا قدِّم لهم المساحة والدعم لتحقيق ذلك، ولكن في الوقت نفسه قدِّم التوجيه والإرشاد عند الحاجة دون تدخل.

اقرأ أيضًا كيف تمر مرحلة المراهقة بلا إرهاق؟

ثالثًا: تحديد الهدف المراد الوصول إليه 

يمكن أن تساعد المراهقين على تحقيق النجاح والتطور في حياتهم عن طريق تحديد أهدافهم وتوفير هيكل وتنظيم لحياتهم؛ لذا قدِّم لهم دعمًا لتطوير مهارات التنظيم والإدارة الذاتية.

رابعًا: الاهتمام بالصحة العقلية

للمشكلات الأسرية دور كبير في ظهور الأعراض التي يعاني منها بعض المراهقين مثل القلق والاكتئاب وغير ذلك؛ لذلك يجب علينا تقديم الدعم والمساعدة لهم للحصول على الرعاية اللازمة وتوجيههم إلى المختصين في هذا المجال عند الحاجة.

خامسًا: تعزيز التواصل الإيجابي الفعال

حافظ على التواصل الإيجابي مع المراهقين، فعلي سبيل المثال شجِّعهم على التعبير عن أفكارهم ومشاعرهم على نحو صحيح وبنَّاء، واستخدم لغة جسد إيجابية وتعبيرات مشجعة.

ملخص 

استكشفنا رحلة سن المراهقة والتحديات والتغيرات التي يواجهها المراهقون في تلك السن، من التحولات الجسدية والعقلية والفكرية، إلى التحديات الاجتماعية والصحية والسلوكية والنفسية.

ويُعد دعم المراهقين في هذه المرحلة مهمًّا؛ لأنها تعد مرحلة مهمة في حياتهم، وذلك عن طريق فهم تجاربهم وتوفير بيئة مناسبة وداعمة للتواصل الفعال من جميع المحيطين بهم، ليمكننا مساعدتهم في التعامل مع التحديات الصعبة، وبناء مستقبل ناجح وصحي ومفيد للمجتمع.

احب كل ما هو مفيد لي وللغير من معلومات قد اكتسبتها نسبة الي خبرتي في الحياة من مواقف قابلتني في حياتي اريد ان انقلها للجميع حتي يستفاد منها اكبر قدر ممكن من الاشخاص ولعل بعض المواقف قد تكون مؤلوفه للبعض لكن كلنا لسنا نشبه بعضنا في تصرفاتنا

ملاحظة: المقالات والمشاركات والتعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل الرأي الرسمي لجوَّك بل تمثل وجهة نظر كاتبها ونحن لا نتحمل أي مسؤولية أو ضرر بسبب هذا المحتوى.

ما رأيك بما قرأت؟
إذا أعجبك المقال اضغط زر متابعة الكاتب وشارك المقال مع أصدقائك على مواقع التواصل الاجتماعي حتى يتسنى للكاتب نشر المزيد من المقالات الجديدة والمفيدة والإيجابية..

تعليقات

يجب عليك تسجيل الدخول أولاً لإضافة تعليق.

هل تحب القراءة؟ كن على اطلاع دائم بآخر الأخبار من خلال الانضمام مجاناً إلى نشرة جوَّك الإلكترونية

مقالات ذات صلة
نبذة عن الكاتب

احب كل ما هو مفيد لي وللغير من معلومات قد اكتسبتها نسبة الي خبرتي في الحياة من مواقف قابلتني في حياتي اريد ان انقلها للجميع حتي يستفاد منها اكبر قدر ممكن من الاشخاص ولعل بعض المواقف قد تكون مؤلوفه للبعض لكن كلنا لسنا نشبه بعضنا في تصرفاتنا