قراءة في رواية "هيت لك" للكاتب رضا يونس

جميعنا يعلم أن الأدب يحاكي الحياة، والحياة هي موضوع الأدب، وعلى الرغم من أن قراءتنا للروايات أو القصص أو أي أدب هو هروب من الواقع، فإنها وسيلة وأداة للعودة إلى الواقع.

فنحن لا نقرأ للاستمتاع فقط، بل نقرأ لنفهم الحياة، أو نفهم أنفسنا، أو نفهم واقعنا، أملًا في معالجة ما يعترينا من أمراض لنكون أفضل.

اقرأ أيضًا ملخص 8 روايات رومانسية تستحق القراءة

تعريف بالرواية

"هيت لك" رواية تدعوك إلى المبادرة، فـ"هيت"، اسم فعل أمر بمعنى بادر، وعليه يمكن أن يكون المعنى: بادر إلى ما لك، وبترجمة أدق في بعض اللغات (هيت لك) تعني: كنت لك.

عنوان يهيئك لرواية رومانسية عاطفية واقعية، فلا بد أن تربطها بقصة النبي يوسف عليه السلام، اختيار موفق من الكاتب لعنوان روايته.

الإهداء: إلى كل حواء وإلى نصف الدنيا بل كل الدنيا.

«إلى من روت ظمأ القلوب، وهزت المهد بيمينها، فاهتز العالم بيسراها، إلى القلب الذي ينازع طويلًا، لكنه لا يموت ولا ينبغي».

هذه مقولة تنسب للجنرال نابليون، قالها منذ نحو قرنين ثم رددها القادة والعسكريون والفلاسفة والمفكرون والشعراء.

مقولة تطلق بشأن دور المرأة الحيوي والمركزي في مسيرة الحياة والحضارة الإنسانية.

فنلاحظ بالإهداء كيف وجهنا للالتفات إلى أهمية دور المرأة، ليس لأنها أم وتربي جيلًا كله، بل لأنها تملك من القوة والقدرة على التغيير ما تملك.

اقرأ أيضًا أروع روايات حسن الجندي.. تعرف عليها الآن

شخصيات الرواية

أما عن الشخصيات في هيت لك:

فشخصيات الرواية تعد نموذجًا للحياة العادية، تمكِّن الكاتب بأسلوبه ولغته وألفاظه المؤثرة في لسان شخصياته من إدخالنا إلى دوافع وغرائز ومشاعر تلك الشخصيات.

الشخصيات الثانوية كان ظهورها قليلًا، لكنها أضافت للرواية أهمية كبيرة، إذ أعطتنا نموذجين مختلفين لأنماط النساء، في المجتمع العربي

دعاء

الأقرب لبطلة الرواية وانعكاسًا لها بصفتها امرأة مرت بالتجربة الزوجية ذاتها، إلا أنها قررت اقتحام عالم التواصل الاجتماعي ومن خلاله مارست رذيلة الحرية المطلقة.

تلتهم الذكور التهامًا، ما شعرت بلسعة ما اقترفته من ذنوب باتت موجًا كالجبل، معللة ذلك: بأن طائرها هجر عشها إلى غيرها، تدعو أميرة لفعل ما  فعلت، فالخيانة مشروعة من وجهة نظرها.

سهام

أما سهام فهي صديقة أميرة المختلفة عن دعاء، هي المغلوبة على أمرها والمطلقة التي عادت لطليقها بعد عام أَمَة مسكينة سترضى بقانونه، التي عدت أن زوج أميرة ملاك في حضرة طليقها الشيطان، فقررت أن تعيش حرة بقيود هذا الذكر تستنزفه ماديًّا لتحيا الموت اللذيذ بمتعة الخيانة المُرة.

هذان نموذجان لنمطين مختلفين من النساء، رفضت أميرة أن تكون واحدًا منهما.

حصة النبهان

بينما شخصية حصَّة النبهان، نائبة رئيس نادي الرواد، طليقة سالم القرني رئيس النادي، تلك التي أحبت مدربها وتعلقت به وعاشت معه قصة حب كان ثمرتها زواجًا بدا حينها مثاليًّا، ثم تأخذ قصتها التناص مع قصة النبي إبراهيم وزوجتيه.

نجد الكاتب هنا يضعنا أمام نموذجًا لعلاقة زوجية لم يكتب لها النجاح والاستمرار، لكن علاقة الصداقة بينهما استمرت ونجحت، فكان لها صديقًا مخلصًا وناصحًا أمينًا وموجهًا لدفتها الحياتية.

حصة النبهان أدت دورًا كبيرًا في مجريات أحداث الرواية.

مالك

أما مالك زوج أميرة السيوفي بطلة الرواية، فهو نموذج للذكر الذي في يقينه أن الزوجة ما هي إلا وعاء أجوف يصب فيه الرجل شهواته وأوامره لتمزجها هي بطاعة عمياء دون وعي.

يعتقد مالك: أن الزوجة ما خلقت إلا لتسبِّح بحمد ذكره آناء الليل وأطراف النهار، وهذا الاعتقاد جعل أميرته تخرج من شرنقة الظلمة التي كبَّلها بها 7 سنين، وتستنشق عبير الحرية.

بينما الشخصيات الرئيسة في الرواية هي:

طارق الدِّريني

الذي خبأ أميرة في ذاكرته 3 عقود، يفوح منه عبق رومانسية منبعها لسان فصيح، ذو مفردات عذبة، يحسن اصطياد الكلمات الحسناوات ويمزجهن بحلو مذاقه، هو مندوب الاتحاد الدولي، مصري الجنسية كجنسية البطلة، قاد تدريب أكبر الأندية والمنتخبات الكويتية.

أميرة السيوفي

وأخيرًا بطلتنا البرنسيسة أميرة السيوفي، لقب أطلقه عليها مدربها طارق وهي بعمر الـ12عامًا.

أميرة الفراشات، رقيقة، وصادقة، ودؤوبة، ومخلصة، وجادة في الوصول إلى أهدافها.. ترفض الخيانة، وتريد أن تكون فراشة لملك الفراشات، لا يرى إلاها، ولا يدق قلبه إلا حينما تحلق بجناحيها تجاه عشه، معركتها حتى النهاية: (إما نصر أو نصر).

فراشة تحدت قرون استشعارها، وأقسمت أن تعيد خلود تلك الأطلال، لأنها تمتلك عصا الأنوثة وسحرها.

ها هي أميرتنا تخرج من سجن مالكها، لتلتقي عبر التخاطر بطارقها الخمسيني، لتظهر لنا ترنيمة كتبت بماء العشق، فباتت آيات ترتل الحب الصوفي لتعلق على أستار السعاف.

اقرأ أيضًا ملخص رواية "دون كيشوت".. للكاتب الإسباني ميغيل دي ثربانتس

اقتباسات من الرواية

على لسان أميرة وهي بعمر الـ12 عامًا عندما غادر معلمها:

«طارق كم أشتاق لتلك الأيام الأولى التي جمعتني بملاك الرحمة، أنت هو ذاك النبع الفياض بالحنان والاحتواء، أشتاق خوفك عليَّ، واهتمامك بأموري، ورعايتك لموهبتي.

لقد عشت حينها أجمل لحظات حياتي، كنت حينما أغادرك -طفلة- أفقد نصف طفولتي، ولا أستردها إلا بعد أن ألقاك في اليوم التالي، يا  ليتها تدوم، بل يا ليتها تعود».. إشارة للحب الطفولي الصادق.

على لسان طارق:

«أما أنا فأشتاق أميرتي، وعبير زهوري، ومصدر نوري الذي امتزج بنورك، فصار حقلًا من ضياء، أشتاقك أيتها الكائنة في كياني، يا روح قصيدتي البكر، يا مهد حرفي ولحده، أشتاقك يا معزوفتي، يا قهوتي، ووشوشة فنجاني على شفتيك، أشتاقك بكل تفاصيلك، واشتاق منك ترياقي، وأشتاق اشتياقي».

«آآآه يا حلمًا غزاني، واحتل كياني، ثم أغلقني، فلم أرَ بعدك أي بُعد، عشت راهبًا لأجلك يا قيثارتي، وسأعيش ما دمت أستنشق عبيرك».

نجد لغة فيها من الرقة والعذوبة والرومانسية ما يجذبك ويجعلك نهمًا في المتابعة، متسائلًا:

كيف يستجمع الكاتب حروفه ويضمها لبعضها البعض فتكوِّن ذاك العقد من بستان الكلمات؟

اقرأ أيضًا ملخص رواية "الحب المحرر".. روايات رومانسية

أميرة في اليابان

تمكنت أميرة بعد أن حصلت على لقب (مطلقة بجدارة)، أن تتابع بشغف تحقيق حلمها، فأصبحت تحصد ألقاب فوزها وانتصاراتها، وطارق إلى جانبها، كانا عصفوري قفص تلاقيا عبر التخاطر.. إشارة من الكاتب لأهمية دور ودعم الرجل في حياة المرأة.

لكن طريق النجاح ليس ممهدًا، لا بد أن تعتريه المطبات، لكن الإصرار دائمًا يغير مجريات الأحداث، ففي لحظة انهيار فريق أميرة لكرة اليد، في اليابان، يصور لنا الكاتب أهمية الكلمة في رفع المعنويات، وانفجار طاقات النجاح والانتصارات، فبعد أن بدا الانهيار واضحًا على فتياتها، لم توجههن خططيًّا، بل لعبت على وتر المعنويات، ورفع روحِهنَ الهابطة.

بعض مما قالته أميرة:

(أنتنَ حرائر، وما ينبغي للحرة أن تسقط.. ارفعنَ رؤوسكنَ، أنتنَ بطلاتي وإن خسرتنَ.

الهزيمة لا تعني السقوط، وحدي سأتحمل أي لوم، أنا وفقط سأحمل عنكنَ أي نقد.)

فانتهت المباراة بفوز مستحق على أرض يابانية.

اقرأ أيضًا ملخص رواية الغريب.. ورؤية لإحدى الروايات المترجمة لألبير كامو

مذبح الحياة

ثم يأتي الحدث الأهم.. (مذبح الحياة)

مصاب أميرة في فلذتي كبدها، صغيريها(كريمة وزكريا وكورونا)،

نجد الكاتب هنا يكرر (يقينًا) على لسان أميرة كثيرًا ويصور لنا توقعاتها وقلقها وتأنيب الضمير وشعورها بالذنب والتقصير تجاه الصغيرين، يزداد يقينها من تقصيرها.. ويزداد خوفها من كورونا، فهي تعلم علم اليقين، مما سمعته: (أن هذا الفيروس الذي اجتاح العالم في خلال أيام قلائل هو خفي، هو قاتل صامت، يحصد من الأرواح ما يروق له).

فحضرت مأدبة ذلك الوحش وهو يلتهم آخر أنفاس صغيريها، وهي بلا حول ولا قوة، ماتا معًا فتمنت أن ترافقهما، لتموت بذنبهما، نعم لم تحتمل فراقهما، فأوشكت على مغادرة الحياة.

وكان أشد الناس توجعًا لفقد الصغيرين بعد أمهما (طارق)، إذ كان يراهما طفليه اللذين لم ينجبهما، لذلك قرر البقاء بجانب أميرته حتى تتعافى، (فبعد أن امتلأ قلبه من حب أميرة وفلذتيها، ضاع كل شيء، الطفلان وأميرة وهو، فليغادر معهم).

وفي الوقت الذي كانت فيه أميرة تتماثل رويدًا، رويدًا، نحو الإفاقة والشفاء، كان طارق يسابق اللا وعي ليصير هو وهي متساويين في مواجهة الموت.

تشبيه الكاتب لحظة انهيار قوة المقاومة عند طارق (كأم اختارت أن تقاوم حتى تهدي الحياة لذلك الجنين الرابض في جوفها).

تشبيه أضاف جمالًا لقصة حب طارق وزادها بهاء وقوة في المعنى.

اقرأ أيضًا روايات رومانسية مصرية أثرت في تاريخ الأدب العربى

هدف الكاتب من الرواية

التركيز على معجزة الحب الحقيقي كيف تتحقق.

تفيق أميرة، ليفقد طارق وعيه الأخير، تسأل أميرة عن طارق؟ وبصدق مشاعرها تستشف مصابه، اتصالها الهاتفي يؤكد حدسها بخطر أصابه.

فها هو صوت جواله يخرج من جيب والدها بأغنية كتبها طارق من بنات أفكاره لتغنيها بصوتها: (إني أحبكِ فاعلمي إن لم تكوني تعلمين حب أقل قليله كجميع حب العالمين).

هنا النقلة النوعية في يقينها، هنا اليقين مع حب قوي وثقة في رحمة الله، بأن الله سيرحم قلبها والوتين.

فعندما كان يقينها ممزوجًا بأنها مذنبة في حق أولادها وممزوجًا بالخوف، فقدتهم..

أما الآن فيقينها ممزوجًا بالمحبة الإلهية والثقة بالله.

(طارق واورونا وأميرة ثلاثة في الحَجر الصِّحي) ، إما أن تحيا معه، أو يفارقا الحياة معًا.

رفعت صوت ابتهالاتها، ما بين التمني والرجاء، لعل ضوءًا خافتًا يرسله شعاع الأمل عبر فضاءات الرحمة، مناجية ربها ومن ثم طارق، لتتحقق المعجزة وينجو طارق من فيروس حصد أرواح كثيرين.

اقرأ أيضًا أحمد مراد للمبتدئين.. كل ما تريد معرفته عنه منذ بداية حياته ومسيرته المهنية

معجزة الحب الحقيقي.. وتنتهي الرواية

لكني لن أنهي القراءة عن الرواية، قبل أن أشير إلى إظهاره للوحة (الأميرة المصرية ميريت)، التي عشقها فرعون حتى الثمالة، لوحتها التي تخطت لوحة الموناليزا سحرًا وجمالًا وحياة.

فرعون الذي رأى في ميريت مصر الشابة، التي ما تنفك تمنح أجيالها شبابها الدائم كأم تعطي ولا تبخل، يراها أبناؤها شابة رغم عجزهم هم فما هرمت وما ينبغي.

الكاتب جعل هذه اللوحة تمثل بطلة روايته، وبطلة روايته تمثل المرأة، وأنا أقرأ بمدى تعلق الكاتب بأرضه.

شكرًا للكاتب الذي قدم لنا وجبة دسمة من صور واقعية عن مجتمعنا، ضمن رواية رومانسية، رواية تعطي صورة عن المرأة الفراشة التي خرجت من شرنقة الظلم، لتبصر نور الحب.

وفيها أيضًا دعوة لذاك الذكوري؛ لأن يكون فراشة تخرج من شرنقة جهل وموروثات بالية عن مكانته ومكانة المرأة، قدمها لنا بلغة فنية سليمة متدفقة سلسة، وسرد ممتع مشوق.

ملاحظة: المقالات والمشاركات والتعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل الرأي الرسمي لجوَّك بل تمثل وجهة نظر كاتبها ونحن لا نتحمل أي مسؤولية أو ضرر بسبب هذا المحتوى.

ما رأيك بما قرأت؟
إذا أعجبك المقال اضغط زر متابعة الكاتب وشارك المقال مع أصدقائك على مواقع التواصل الاجتماعي حتى يتسنى للكاتب نشر المزيد من المقالات الجديدة والمفيدة والإيجابية..

تعليقات

أغسطس 16, 2023, 10:07 ص

راوية جميلة على ما اظن حسب مقالك الرائع هذا الذي كتبته ايادي جميلة ....تحياتي للروائية الصاعدة

أضف ردا
يجب عليك تسجيل الدخول أولاً لإضافة تعليق.

أغسطس 17, 2023, 6:53 ص

أشكرك بومالة مليسة على هذا الإطراء.
سعيدة جداً بحضورك الدائم عزيزتي.
نعم رواية جميلة

أضف ردا
يجب عليك تسجيل الدخول أولاً لإضافة تعليق.

أغسطس 20, 2023, 8:39 ص

لا داعي للشكر فهذا اقل ما يمكنني ان افعل

أضف ردا
يجب عليك تسجيل الدخول أولاً لإضافة تعليق.

يجب عليك تسجيل الدخول أولاً لإضافة تعليق.

هل تحب القراءة؟ كن على اطلاع دائم بآخر الأخبار من خلال الانضمام مجاناً إلى نشرة جوَّك الإلكترونية

مقالات ذات صلة
نبذة عن الكاتب