الهيالورونيك أسيد Hyaluronic Acid.. بين فوائد وأضرار

تعد مادة الهيالورونيك أسيد (Hyaluronic Acid) أحد أهم المركبات الطبيعية الموجودة في الجسم، فتوجد على نحو رئيس في الجلد والمفاصل والعينين والأنسجة الضامة، وتعد هذه المادة أيضًا من المكونات الرئيسة في كثير من منتجات التجميل والعناية بالبشرة.

تحافظ مادة الهيالورونيك أسيد على ترطيب البشرة والأنسجة، فتحتفظ بالماء وتحافظ على مرونة ونعومة الجلد، وتساعد أيضًا على تشجيع إنتاج الكولاجين، الذي يحسِّن مرونة الجلد ويُقلِّل ظهور التجاعيد والخطوط الدقيقة.

اقرأ أيضاً ما هي فوائد مكملات بروتين الكولاجين؟ وما آثاره الجانبية؟

استخدامات مادة الهيالورونيك

تستخدم مادة الهيالورونيك أسيد في عدة منتجات طبية وتجميلية، ومن أهم استخداماتها:

- الحقن الموضعية

تُحقن مادة الهيالورونيك أسيد في المفاصل لتخفيف الآلام والتورم وتحسين حركة المفصل، ويمكن استخدامها في العلاجات الجلدية لتحسين النضارة والمرونة.

وعلى الرغم من أن حقن مادة الهيالورونيك أسيد تستخدم في نطاق واسع في العلاجات الموضعية للمفاصل، فإنه يوجد بعض الآثار الجانبية المحتملة التي يجب على الأشخاص الذين يفكرون في تلقي هذا العلاج الحصول على معلومات عنها، وتشمل هذه الآثار الجانبية:

- التورم والألم

يمكن أن يحدث التورم والألم في المفصل المعالج بعد الحقن، ويمكن أن يستمر لبضعة أيام.

- الاحمرار والتورم

قد يحدث احمرار وتورم في المنطقة المحيطة بالمفصل المعالج.

- الحكة

قد يشعر بعض الأشخاص بحكة في المنطقة التي حُقن الهيالورونيك أسيد فيها.

- الحساسية

قد يعاني بعض الأشخاص حساسية تجاه مادة الهيالورونيك أسيد، وذلك بظهور طفح جلدي أو صعوبة في التنفس.

- العدوى

قد تحدث عدوى في المفصل المعالج بسبب الحقن، وهي نادرة لكنها تحتاج علاجًا فوريًّا.

اقرأ أيضاً ما أبرز علامات التقدم في السن وكيف يمكن التخلص منها منزلياً؟

منتجات تجميل تحتوي على هيالورونيك أسيد

منتجات التجميل: تستخدم مادة الهيالورونيك أسيد في كثير من منتجات التجميل، مثل الكريمات والسيرومات والمرطبات والأقنعة؛ لترطيب البشرة وتحسين مرونتها ونضارتها.

ومع ذلك، فإنه توجد بعض المبالغات المرتبطة بفعالية مادة الهيالورونيك أسيد، فالبعض يدعي أنّها تستطيع تحسين مشكلات البشرة جميعها، وتعويض عن عمليات التجميل الجراحية.

لكن الحقيقة هي أن مادة الهيالورونيك أسيد لا تستطيع علاج مشكلات البشرة جميعها وتحقيق نتائج فعالة في الحالات كلها.

إذا كنت ترغب في استخدام مادة الهيالورونيك أسيد، فمن المهم التأكد من أن المنتج الذي تستخدمه آمن وتعتمده السلطات الصحية المختصة، وأنه يحتوي نسبة كافية من المادة الفعالة.

وينصح بالتحدث إلى طبيب مختص قبل البدء في استخدام أي منتج يحتوي مادة الهيالورونيك أسيد، لضمان عدم وجود أي تفاعلات جانبية أو مشكلات صحية.

صيدلي وكاتب مصري له العديد من المقالات علي المواقع الرياضية مهتم بالشأن الثقافي وله مجموعة قصصية منشورة بعنوان "صفحات من الحياة"

ملاحظة: المقالات والمشاركات والتعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل الرأي الرسمي لجوَّك بل تمثل وجهة نظر كاتبها ونحن لا نتحمل أي مسؤولية أو ضرر بسبب هذا المحتوى.

ما رأيك بما قرأت؟
إذا أعجبك المقال اضغط زر متابعة الكاتب وشارك المقال مع أصدقائك على مواقع التواصل الاجتماعي حتى يتسنى للكاتب نشر المزيد من المقالات الجديدة والمفيدة والإيجابية..

تعليقات

يجب عليك تسجيل الدخول أولاً لإضافة تعليق.

هل تحب القراءة؟ كن على اطلاع دائم بآخر الأخبار من خلال الانضمام مجاناً إلى نشرة جوَّك الإلكترونية

مقالات ذات صلة
نبذة عن الكاتب

صيدلي وكاتب مصري له العديد من المقالات علي المواقع الرياضية مهتم بالشأن الثقافي وله مجموعة قصصية منشورة بعنوان "صفحات من الحياة"