الفنانة المصرية زينة لـ جوَّك : فيلم «الإسكندراني» رائحة تاريخ مصر برؤية أسامة أنور عكاشة

انتهت الممثلة المصرية زينة، من تصوير دورها في فيلم «الإسكندراني»، الذي يمثل عودة سينمائية لها بعد غياب أربع سنوات منذ أن قدمت فيلم «الفلوس» عام 2019، ومن المقرر أن يُعرض الفيلم في بداية عام 2024.

عودة التعاون بين زينة وخالد يوسف

وقالت زينة، في تصريحات خاصة لـ «جوَّك»، إنها سعيدة بعودة التعاون بينها وبين المخرج خالد يوسف، الذي سبق وقدمت معه منذ عدة سنوات فيلم «كارما».

وأشارت أن ما يميز خالد يوسف، هو أنه يستطيع تقديم أشياء جديدة من الممثل الذي يقف أمام كاميرته؛ لذلك فهي تثق فيه للغاية وتشعر بالاطمئنان.

وعن شخصيتها في الفيلم قالت إنها تقدم تركيبة مختلفة لم تقدمها من قبل وهي لسيدة من محافظة الإسكندرية اسمها «قمر»، وهي مكافحة تتعرض إلى ظلم كبير، لكنه ظلم في المشاعر، وهو أقسى أنوع الظلم، وتشعر بهذا الإحساس جيدًا أي سيدة.

وتحدثت زينة عن استعدادها للعمل قائلة إنه مثله مثل أي عمل تحمل مسؤوليته، وأشارت أنها ترى نفسها ممثلة مسؤولة وتحترم الدور الذي تقدمه حتى لو كان دورًا بسيطًا؛ لأنها تحترم جمهورها جيدًا، وتحب أن تُخرج أقصى ما لديها من طاقة في أي دور.

وتطرَّقت الممثلة المصرية للحديث للعمل مع بطل الفيلم الممثل أحمد عوضي، قائلة إنها للمرة الأولى تعمل معه ولا تعرفه جيدًا، لكنها تحترم اختيارات أدواره ووصفته أنه فنان موهوب وابن بلد ويحبه الجمهور.

أما عن الفنان حسين فهمي، الذي يشارك في الفيلم فقالت عنه زينة إنه صديقها وتحبه وقدَّمت معه أحد الأعمال وكانت صغيرة وقتها، فقد كانت تقريبًا في عمر 17 عامًا ووقتها كانت معاملته جيدة معها للغاية وكان مثل الأب؛ لذلك هي تحبه.

قد يعجبك أيضًا نفائس درامية عرضت للمرة الأولى في رمضان

عبق تاريخ مصر في أعمال أسامة أنور عكاشة

وأكدت زينة أنها ترى نفسها محظوظة لأنها تقدم عملًا مثل «الإسكندراني» الذي كتبه الراحل أسامة أنور عكاشة؛ فهو يُعد من أهم وأبرز صناع الدراما في مصر والوطن العربي كله، وكلنا تربينا على مسلسلاته المحفورة في ذهننا وتاريخنا وتاريخ الفن المصري، وأعماله لا تموت أبدًا.

وأوضحت أنها حينما قرأت القصة والسيناريو شعرت بعبق تاريخ مصر برؤية أسامة أنور عكاشة.

يُذكر أن فيلم «الإسكندراني» يشارك في بطولته كل من أحمد العوضي، وحسين فهمي، وزينة، ومحمود حافظ، وصلاح عبد الله، وانتصار، ومن إخراج خالد يوسف.

والفيلم مأخوذ عن رواية من تأليف الكاتب الراحل أسامة أنور عكاشة في السبعينيات. وأكدت ابنته الإذاعية نسرين عكاشة، أنها ليس لديها أي مشكلة في إجراء خالد يوسف، لأي تعديلات على الرواية لتناسب العصر الذي نعيشه حاليًا.

ووصفت الرواية أنها استمرار لرحلة والدها في البحث في الهوية المصرية كما اعتاد في أعماله.

على الجانب التليفزيوني، لن تشارك زينة، في الجزء الثاني من مسلسل «جعفر العمدة» مع الفنان محمد رمضان، بعدما شاركت في بطولة الجزء الأول، والذي عُرض في شهر رمضان الماضي.

فقد حدثت خلافات بينها وبين مخرج المسلسل محمد سامي، دفعها لعدم تكرار التعاون معه مجددًا.

ملاحظة: المقالات والمشاركات والتعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل الرأي الرسمي لجوَّك بل تمثل وجهة نظر كاتبها ونحن لا نتحمل أي مسؤولية أو ضرر بسبب هذا المحتوى.

ما رأيك بما قرأت؟
إذا أعجبك المقال اضغط زر متابعة الكاتب وشارك المقال مع أصدقائك على مواقع التواصل الاجتماعي حتى يتسنى للكاتب نشر المزيد من المقالات الجديدة والمفيدة والإيجابية..

تعليقات

نوفمبر 8, 2023, 8:01 م

هي قصة الفيلم

أضف ردا
يجب عليك تسجيل الدخول أولاً لإضافة تعليق.

يجب عليك تسجيل الدخول أولاً لإضافة تعليق.

هل تحب القراءة؟ كن على اطلاع دائم بآخر الأخبار من خلال الانضمام مجاناً إلى نشرة جوَّك الإلكترونية

مقالات ذات صلة
نبذة عن الكاتب