التقسيم الأفضل لمراحل الطفولة.. تعرف عليه الآن

الطفولة هي المرحلة العمرية بين الرضاعة والبلوغ، وتبلغ الطفولة من الأهمية منزلة عظيمة، فهي إحدى مراحل حياة الإنسان المهمة التي تتصف بالنمو المستمر والتطور الملحوظ جسديًا وعقليًا، وتتفق الثقافات في كون الطفولة مرحلة عمرية تبدأ بالولادة وتنتهي بالرشد أو البلوغ، وتمر الطفولة بعدة مراحل وهي مرحلة الطفولة المبكرة والمتأخرة ومرحلة المراهقة ومرحلة الرشد.

اقرأ أيضاً أهمية مرحلة الطفولة وتأثيرها في تكوين شخصية سوية 

مراحل الطفولة 

1 - الطفولة المبكرة

الطفولة المبكرة مرحلة من مراحل النمو البشري تمتد من طرحه خارج الرحم إلى السنة الخامسة من عمر الطفل، وتتضمن هذه المرحلة بداية المشي واكتساب اللغة السائدة، وفيها يتكون السلوك وتنمَّى المهارات الأساسية، وفي هذه المرحلة يأتي دور الحضانة ورياض الأطفال، فعندما يصل الطفل إلى الثانية من عمره يتمكن من المشي والجري.

وعندما يبلغ الثالثة من عمره يتمكن من التعبير عن نفسه بجمل مفيدة ويفهم بيئته، وفي الرابعة من عمره يكثر الأسئلة ويبدأ في الاعتماد على نفسه، وعندما يصل إلى الخامسة من عمره يهتم بملابسه ويصبح مواطنًا صغيرًا، وفي سن السادسة من عمره ينتقل إلى مرحلة الطفولة المتأخرة.

2 - الطفولة المتأخرة

الطفولة المتأخرة تمتد من سن السادسة إلى الثانية عشرة، فهي تبدأ من دخول الطفل إلى مرحلة التعليم وتنتهي في سن البلوغ، فيها يتطور الطفل نموًا بدنيًا وعقليًا، ويتظاهر الطفل في هذه المرحلة بالقوة، وفي أثناء هذه المرحلة تتأثر شخصية الطفل بالظروف المحيطة به، وتتميز هذه المرحلة بدخول الطفل الصف الأول في المدرسة، ويعد ذلك تغيرًا كبيرًا في نمط حياة معظم الأطفال الصغار.

وتؤثر هذه المرحلة في قيم وسلوكيات الأطفال، وتظهر لديهم اهتمامات جديدة، ويظهر عليهم النضوج جنسيًا.

اقرأ أيضاً مرحلة الطفولة.. التركيز على سلوكيات الطفل 

تابع مراحل الطفولة

3 - مرحلة المراهقة

مرحلة المراهقة هي المرحلة الفاصلة بين الطفولة والرشد، تمتد هذه المرحلة من سن الثالثة عشر إلى الواحد والعشرين، وتعد المراهقة مرحلة انتقالية من الطفولة إلى البلوغ أو الرشد، ويمكن تعريف المراهقة بيولوجيًا بأنها انتقال جسدي يتميز ببداية سن البلوغ وانتهاء النمو الجسدي، فيها تتغير قدرة المراهق على التفكير ليصبح أكثر فاعلية لازدياد معرفته، لكن للمراهقة أشكال مختلفة، منها:

- مراهقة سوية خالية من المشكلات والصعوبات.

- مراهقة انسحابية ينسحب فيها المراهق من مجتمع الأسرة ويفضل الانعزال والانفراد بنفسه.

- مراهقة عدوانية يتسم فيها سلوك المراهق بالعدوانية على نفسه وعلى غيره من الناس أو الأشياء.

4 - مرحلة الرشد

مرحلة الرشد تبدأ من عمر الواحد والعشرين إلى الأربعين، ويطلق عليها مرحلة النضج، في هذه المرحلة يزداد وعي الإنسان وتزداد مسؤولياته، ويتمتع في هذه المرحلة بإمكانية الاعتماد على نفسه والاكتفاء الذاتي والتحرر التدريجي من الجو الأسري إلى الاستقلال، ويتمكن الإنسان في هذه المرحلة من العمل والزواج ويتمتع بالصحة ومفهوم الذاتية.

ملاحظة: المقالات والمشاركات والتعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل الرأي الرسمي لجوَّك بل تمثل وجهة نظر كاتبها ونحن لا نتحمل أي مسؤولية أو ضرر بسبب هذا المحتوى.

ما رأيك بما قرأت؟
إذا أعجبك المقال اضغط زر متابعة الكاتب وشارك المقال مع أصدقائك على مواقع التواصل الاجتماعي حتى يتسنى للكاتب نشر المزيد من المقالات الجديدة والمفيدة والإيجابية..

تعليقات

يجب عليك تسجيل الدخول أولاً لإضافة تعليق.

هل تحب القراءة؟ كن على اطلاع دائم بآخر الأخبار من خلال الانضمام مجاناً إلى نشرة جوَّك الإلكترونية

مقالات ذات صلة
نبذة عن الكاتب