أهمية ترطيب الجسم

توجد عوامل مختلفة قد تسهم في فقدان جسمك للرطوبة، هي:

اقرأ أيضاً أهمية العناية بالبشرة وتأثيرها في المظهر العام

ما الذي يؤثر في رطوبة أجسامنا؟

- حالة الطقس

- الملوثات

- الأشعة فوق البنفسجية 

- مستحضرات التجميل

- الأدوية 

- الإجهاد والتعب

- التدخين

- الكحول

وتؤثر هذه العوامل في الطبقة الخارجية من الجلد حيث تظهر البكتيريا الضارة والخلايا الميتة، مثل حب الشباب والجفاف والتجاعيد، فهنا يصبح الجلد بحاجة ماسة للترطيب.

اقرأ أيضاً وصفات طبيعية ونصائح للإهتمام بالبشرة وجمالها.. تعرف عليها الآن

لماذا الترطيب مهم جدًّا؟

الجلد حول وجهك وأذنيك وعنقك وصدرك يتعرض بدرجة كبيرة للتغيرات البيئية، وبذلك فإنه يحتاج إلى رعاية كافية وصارمة، إذ تعد رطوبة الجسم في هذه الحالة أساس العناية بالبشرة لضمان اختفاء آثار تعرضها لتلك التغيرات البيئية.

رطوبة الجسم مهمة إذ:

- يحتاج الجلد إلى الترطيب لإصلاح خلاياه الميتة والتخلص منها وكذا ظهور خلايا جديدة أكثر حيوية.

- التدليك عند الترطيب يساعد على تعزيز تدفق الدم ووصوله لأماكن متفرقة من الجسم بسرعة أكبر وبذلك نضارة البشرة.

- يمكن أن يساعد الترطيب المنتظم في تجنب الجفاف الشديد أو كثرة الزيوت، وكلاهما ضار بالبشرة ومصدر مشكلات الجلد الشائعة مثل حب الشباب.

- من طريق استخدام المرطب يوميًّا، يمكنك إخفاء مزيد من عيوب البشرة وتنسيق ألوانها المختلفة على جسمك وإضفاء لمعان خفيف على بشرتك.

اقرأ أيضاً نصائح للعناية بالبشرة وتجنب حبّ الشباب

نصائح سريعة للمساعدة على ترطيب جسمك

- انتبه لدرجة حرارة الماء، فالاستحمام بالماء الساخن غير صحي لبشرتك، ويفضل الاستحمام بالماء الدافئ.

- بعد الاستحمام، جفف بشرتك بلطف بدلًا من فركها، حتى لا تحتفظ بشرتك بمزيد من الرطوبة.

- ضع صابونًا خفيفًا، إذ تُستنفد الزيوت الطبيعية لبشرتك عن طريق الشامبو والصابون المحتوي على الكحول.. اختر منظفًا لطيفًا ولا يؤذي بشرتك.

- انتبه جيدًا إلى يديك لأنهما أكثر جزء من الجسم تؤثر فيه البيئة الجافة.. ضع كريم ترطيب لليدين.

- عندما تكون في الهواء الطلق، استخدم واقيًا للشمس، وأفضل شيء يمكنك فعله هو حماية بشرتك من أشعتها فوق البنفسجية الضارة.

- استخدم مرطبًا مناسبًا لنوع بشرتك.

في الختام، يمكن أن يكون الترطيب اليومي جزءًا من روتين العناية بالبشرة باتباع هذه الخطوات السهلة:

الخطوات البسيطة للعناية بالبشرة

الخطوة 1- الاستحمام بماء فاتر: الماء الساخن يمكن أن يزيل الزيوت الطبيعية من بشرتك، لذلك من الأفضل استخدام الماء الفاتر، وتجنب الاستحمام مدة طويلة، لأن التعرض الطويل للماء يمكن أن يزيد جفاف الجلد.

الخطوة 2- استخدم منظفًا مناسبًا: اختر منظفًا معتدلًا غير مجفف للجسم يناسب نوع بشرتك، إذ يمكن للصابون القاسي أن يزعج حاجز الرطوبة الطبيعي للبشرة، لذا اختر تركيبة لطيفة لا تزيل الزيوت العطرية.

الخطوة 3- استخدم منشفة قطنية لتقشير بشرتك بلطف بعد غسل وجهك وجسمك للتخلص من أي خلايا الجلد الميتة.

الخطوة 4- تذكر أن تكون لطيفًا مع نفسك، لذا يجب فرك غسول الجسم بلطف بطريقة دائرية بأطراف أصابعك حتى يمتصه الجسم.

ملاحظة: المقالات والمشاركات والتعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل الرأي الرسمي لجوَّك بل تمثل وجهة نظر كاتبها ونحن لا نتحمل أي مسؤولية أو ضرر بسبب هذا المحتوى.

ما رأيك بما قرأت؟
إذا أعجبك المقال اضغط زر متابعة الكاتب وشارك المقال مع أصدقائك على مواقع التواصل الاجتماعي حتى يتسنى للكاتب نشر المزيد من المقالات الجديدة والمفيدة والإيجابية..

تعليقات

يجب عليك تسجيل الدخول أولاً لإضافة تعليق.

هل تحب القراءة؟ كن على اطلاع دائم بآخر الأخبار من خلال الانضمام مجاناً إلى نشرة جوَّك الإلكترونية

مقالات ذات صلة
نبذة عن الكاتب