أرض اليمن.. حضارات عريقة وثروات غنية

اليمن دولة آسيوية تقع في جنوب غرب قارة آسيا، وتبلغ مساحتها 555,000 كيلو متر مربع، وعدد سكانها يزيد على ثلاثين مليون نسمة.

اقرأ أيضاً اليمن مهد البشرية ومنبع الإنسان الأول 

أقدم الحضارات قامت على أرض اليمن

 وفي أرض اليمن قامت أقدم الحضارات على كوكب الأرض. ومدينة صنعاء عاصمة اليمن اسمها التاريخي مدينة سام نسبةً إلى سام بن نوح. ونشأت في اليمن القديم دول كبرى امتدت مساحتها شرقًا وغربًا. ومن أقدم الدول التي قامت في اليمن القديم دولة معين، ودولة أوسان، ودولة قتبان، ودولة سبأ، ودولة حمير، وكلها كانت دولًا كبرى ذات حضارات.

فاليمنيون هم أول من وضعوا التيجان على رؤوسهم، وأول من أنشئوا السدود وبنوا القصور وعمروا الأرض.

ولكن حاليًا يعيش أغلب من نصف سكان اليمن تحت خط الفقر؛ والسبب في ذلك الحروب والفساد المالي والإداري، مع العلم أن اليمن يمتلك الثروات، ويتمتع بموقع استراتيجي مهم يُطل على بحر العرب والبحر الأحمر. ويمتلك اليمن عدة جزائر أهمها جزيرة سقطرى المعروفة بجزيرة السعادة عالميًّا وتاريخيًّا.

ولو فُتح الباب للمستثمرين في هذه الجزيرة الغنية بثرواتها والفريدة من نوعها، التي مساحتها أكبر من مساحة دولة سنغافورة، وبها كل مقومات التنمية والنهضة لأصبح مدخولها سنويًّا أكثر من مائة مليار دولار، ولكنها ما زالت بدائية كما عرفها الإنسان البدائي الأول منذ قرون.

اقرأ أيضاً اليمن بين جمال الطبيعة وسحر المكان 

ثروات اليمن 

واليمن الغني بثرواته يوجد فيه مخزون احتياطي نفطي هائل يمتد في محافظة الجوف ومأرب وحضرموت وشبوه والمهرة، يكفي احتياج كل دول أوروبا لو استُخرج. وأيضًا في اليمن مخزون كبير من الغاز أكبر من الجزائر وقطر اللتين تُعدان من أكبر دول الشرق الأوسط امتلاكًا للغاز الطبيعي. وتُعد اليمن بلدًا خامًا، فلم يُنتج النفط فيها إلا مؤخرًا عام ١٩٨٤م.

 ويوجد في اليمن ميناء عدن الدولي الساحلي الذي كان يعد أهم ميناء عالمي في عهد الإمبراطورية التي لا تغيب عنها الشمس (بريطانيا)، ولو استثمرت فيه الحكومة وروَّجت له لأصبح سببًا في تشغيل أكثر من أربعمائة ألف عامل.

واليمن فيها الأرض الخصبة، وإن فُعِّلت الزراعة في اليمن لأنتج اليمن أجود أنواع الفواكه، وأجود أنواع البن، فالبن اليمني هو الأجود والأغلى قيمة عالميًّا.

وفي اليمن الرخام بكافة أنواعه، والأحجار الكريمة كالعقيق اليماني المشهور عالميًّا. وفي رمال صحراء اليمن توجد مادة السليكا الأجود نقاوة في العالم، التي يُصنع منها الزجاج والألواح الشمسية والبطاريات. ويوجد أيضًا في بحار اليمن أنواع الأسماك شتى، والأسماك النادرة.

اليمن بلد ترابها معادن، وجبالها ذهب، ويوجد في أرضها كثير من المعادن الثمينة مثل الذهب، فبها أكثر من ٢٨ منجمًا للذهب، ويوجد بها الفضة والألومنيوم والنحاس والرصاص والراديوم والزئبق والحديد وغيرها.

ولو يُفعَّل قطاع السياحة في أرض اليمن، وتُستخرج الآثار، وتُبنى المتاحف، ويوجد الأمن، وتستقر اليمن، لو يتم هذا في قادم الأيام، ويُفعَّل الإصلاح المالي والإداري في نظام دولة اليمن لأصبحت اليمن من أغنى دول العالم.

ملاحظة: المقالات والمشاركات والتعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل الرأي الرسمي لجوَّك بل تمثل وجهة نظر كاتبها ونحن لا نتحمل أي مسؤولية أو ضرر بسبب هذا المحتوى.

ما رأيك بما قرأت؟
إذا أعجبك المقال اضغط زر متابعة الكاتب وشارك المقال مع أصدقائك على مواقع التواصل الاجتماعي حتى يتسنى للكاتب نشر المزيد من المقالات الجديدة والمفيدة والإيجابية..

تعليقات

يجب عليك تسجيل الدخول أولاً لإضافة تعليق.

هل تحب القراءة؟ كن على اطلاع دائم بآخر الأخبار من خلال الانضمام مجاناً إلى نشرة جوَّك الإلكترونية

مقالات ذات صلة