أجمل أبيات شعر الحب الصادق

إن الحب هو ذلك الإلهام الجميل الذي استمد الشعراء منه إلهامهم منذ القدم، فإن عبارات وخواطر الحب الجميلة لا تنتهي أبدًا، وهو ما استخدمه الشعراء لإنشاء أجمل أبيات الشعر التي لا يزال يُحكى عنها حتى يومنا هذا، فهي كلمات نعم التعبير ونعم الصدق، فهي مُستمدة بالفعل من أعماق روح كل شاعر عن ذلك الشعور الذي يُسمى الحب.

وفي مقالنا الشيق هذا سنعرض لكم بعضًا من شعر الحب الجميل.

اقرأ ايضًا أجمل شعر غزل وحب للأعرابي ونزار قباني

وصف ملامح الحبيبة في شعر الحب

بعينيك طريق يأخذني نحو الأعمق

لأرض العشق بالكلمات تتدفق

ولون كلون السماء بعينيك موج أزرق

غطست فيه وفي سحر عينيك أغرق

في هذه الأبيات العذبة والجميلة والصادقة، نجد الشاعر يوجه غالب حديثه إلى عيون حبيبته، فيقول إن عيني محبوبه تذهب به وتأخذه نحو كل ما هو عميق وذي معنى، وتذهب به إلى أرض جميلة مملوءة بالعشاق والأحبة، ولونها الجميل الزاهي الأزرق الذي يشبه في زرقته لون السماء في صفائها، ويستكمل الشاعر أخيرًا أنه في سحر هاتين العينين الجميلتين غرق ولم يعد يعرف كيف يعود مجددًا.

الصبا والجمال بين يديكِ

أي تاجٍ أعزُ من تاجيك

نصب الحب عرشه فسألنا

من تراها له فدل عليك

في هذه الأبيات الجميلة نجد الشاعر هنا يصف محبوبته وجمالها، فيقول إنها تحمل بين ملامحها الجميلة كل سمات الشباب والحيوية والجمال العذب الخلاب بين يديها، ويستكمل قائلًا ومستنكرًا أي تاج من التيجان قد يعدو جمال تاجها، ووصفه لكلمة التاج هذه كلمة جميلة تشبه محبوبته بالأميرة الجميلة التي تحمل تاجًا على رأسها، ويقول إن عرش الحب قد سأل الجميع من الذي تراها له فدل عليك أنت.

اقرأ ايضًا شعر العامية بأقلام نسائية | بين رفض التسمية والظلم والإنصاف..

إعجاب الشاعر بحبيبته 

أي شيء في العيد أهدي إليك

يا ملاكي وكل شيء لديك

ليس عندي شيء أعز من الروح

وروحي ساكنة بين جنبيكِ

الشاعر هنا يبدأ أبياته العذبة بسؤاله مستعجبًا أي الأشياء وأجملها قد يهديه إلى محبوبته في يوم العيد، فيعبر لنا عن غبطته الشديدة وتوهانه وعدم معرفته أي الأشياء قد يقدمه لها، ويستكمل وصفه لها بالملاك وهو من أجمل ما قد يصف به المحب محبوبته، وصفها بالملاك دلالة قوية على ذلك الجمال الذي تحمله محبوبته سواء في داخلها وروحها أو خارجها.

ويكمل كلامه قائلًا إنه لا يمتلك شيئًا في الكون أعز عليه من روحه التي خلقها الله له، وبالطبع كل إنسان لا يملك شيئًا أغلى من روحه، ثم يختمها بتعبيره الجميل أن هذه الروح تسكن بين جنبي محبوبته بجوار روحها وكأنهما روح واحدة لا يفترقان.

اقرأ ايضًا الموت في الشعر العربي

أبيات بسيطة تعبر عن حب الشاعر لمحبوبته 

وتعطلت لغة الكلام وخاطبت

عيني في لغة الهوى عيناك

لا أمس من عمر الزمان أو غد

جُمع الزمان فكان يوم لقاكِ

في هذه الأبيات التي يتخطى جمالها الوصف، يعبر الشاعر عن حبه الشديد لمحبوبته بأبسط الأبيات الصادقة الجميلة، فيصف ويعبر لنا ويقول إن الكلام كله قد توقف وانقطع وتعطلت اللغة كلها، عندما التقت عينه بعينها، فيصف هذا اللقاء الجميل لنا وهو التقاء الأعين الذي يُعد من أجمل اللحظات التي تمر على أي محبوبين، فالتقاء الأعين يحمل في معانيه كثيرًا من الكلام، فالعين تتحدث قبل الفم.

والعين تصف وتشرح ما في القلب حقًا، ولا يمكن للغة العيون أن تخطئ أبدًا كما يُقال، فهي تصرح بكل الحب المكنون إلى الشخص الآخر ولا يمكن إخفاؤها مطلقًا.

ويقول مستكملًا إنه حقًّا قد نسي كل أيامه التي عاشها سواء ما كانت بالأمس أو ما هي قادمة في الغد أو حياته القادمة، ويختم الأبيات بتلك العبارة الجميلة التي وفق أشد التوفيق في اختيارها للختام، فيقول إن الزمان كله تجمع عند هذا اليوم الذي التقى فيه محبوبته.

أيتها الساحرة من أنت

يا من تنشر سحرها كالغبار بين الأعين والجفون

وتنثر من شعرها المجنون

من أنت

يا من تبحثين عني وعن جراحي وجنوني

اقتربي أكثر

واجعلي من شعرك جسرًا

تسير فوقه روحي إليكِ

في تلك الأبيات التي يصعب وصفها من روعتها وجمالها، نجد الشاعر هنا ينادي على حبيبته استهلالًا في البداية، ويشبهها بالساحرة الجميلة ويسألها بذهول من أنت، ويستكمل وصفه قائلًا إنها نشرت سحرها الجميل في كل مكان، فكل من رآها قد سُحر بجمالها الخلاب وعيونها الساحرة التي جذبت جميع الأنظار حولها.

وهي تشرح من أشعارها الجميلة العذبة التي تأخذ القلب وتُذهب العقل معها، ثم يعيد سؤاله عليها مرة أخرى ويسألها من أنتِ، ويطلب منها أن تقترب إلى روحه أكثر وكأنها من تبحث عن جراحه وجنونه وكأنها خُلقت له، ويطلب منها أن تجعل من شعرها الجميل جسرًا حتى يعبر منه إليها.

ملاحظة: المقالات والمشاركات والتعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل الرأي الرسمي لجوَّك بل تمثل وجهة نظر كاتبها ونحن لا نتحمل أي مسؤولية أو ضرر بسبب هذا المحتوى.

ما رأيك بما قرأت؟
إذا أعجبك المقال اضغط زر متابعة الكاتب وشارك المقال مع أصدقائك على مواقع التواصل الاجتماعي حتى يتسنى للكاتب نشر المزيد من المقالات الجديدة والمفيدة والإيجابية..

تعليقات

يجب عليك تسجيل الدخول أولاً لإضافة تعليق.

هل تحب القراءة؟ كن على اطلاع دائم بآخر الأخبار من خلال الانضمام مجاناً إلى نشرة جوَّك الإلكترونية

مقالات ذات صلة
نبذة عن الكاتب