يا تلاميذ غزة علمونا

يا تلاميذ غزة
علمونا
بعض ما عندكم
فنحن نسينا
علمونا
بأن نكون رجالاً
فلدينا الرجال
صاروا عجيناً
علمونا
كيف الحجارة تغدو
بين أيدي الأطفال
ماساً ثميناً
كيف تغدو
دراجة الطفل لغماً
وشريط الحرير
يغدو كميناً
كيف مصاصة الحليب
إذا ما اعتقلوها
تحولت سكيناً
قد لزمنا جحورنا
وطلبنا منكم
أن تقاتلوا التنين
قد صغرنا أمامكم
ألف قرن
وكبرتم
خلال شهر قروناً
يا تلاميذ غزة
لا تعودوا
لكتاباتنا ولا تقرئونا
نحن آباؤكم
فلا تشبهونا
نحن أصنامكم
فلا تعبدونا
نتعاطى
القات السياسي
والقمع
ونبني مقابر
وسجوناً
حررونا
من عقدة الخوف فينا
واطردوا
من رؤوسنا الافيونا
يا أحباءنا الصغار
سلاماً
جعل الله يومكم
ياسميناً
من شقوق الأرض الخراب
طلعتم
وزرعتم جراحنا.

بقلم الكاتب


بكالوريوس كلية العلوم الإدارية قسم التسويق والانتاج احب القراءة والبحث العلمي بكل انواعه


ملاحظة: المقالات والمشاركات والتعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل الرأي الرسمي لجوَّك بل تمثل وجهة نظر كاتبها.

ما رأيك بما قرأت؟
اذا أعجبك المقال اضغط زر متابعة للكاتب و شارك المقال مع أصدقائك على مواقع التواصل الاجتماعي حتى يتسنى للكاتب نشر المزيد من المقالات الجديدة و المفيدة و الإيجابية..

تعليقات

يجب عليك تسجيل الدخول أولاً لإضافة تعليق.
تسجيل دخول إنشاء حساب جديد

هل تحب القراءة؟ كن على اطلاع دائم بآخر الأخبار من خلال الانضمام مجاناً إلى نشرة جوَّك الإلكترونية

نبذة عن الكاتب

بكالوريوس كلية العلوم الإدارية قسم التسويق والانتاج احب القراءة والبحث العلمي بكل انواعه