وتظل حياة الإنسان غريبة

ماذا!؟ 

لا أعرف... كل ما أعرفه إني أعيش حياة لا أفهمها.. وحينما حاولت... لا أعرف كيف أصفها لك يا صديقي فحينما أوشكت على الوصول وجدت نفسي عُدت لذات المكان!!... كيف لا أدري!... حاولت أن أُعيد المحاوله مره أخرى... ولكن أيضاً لا أعرف ماذا حدث!؟.... كل ما أعرفه أني بدأت أحاول وأحاول أمتلك عزيمه لم أتصور في يوم من الأيام أن أمتلكها!.... ولكن هل تستمر تلك العزيمه للنهاية؟؟!!!

سؤال والمعظم منا يُدرك إجابته ولكننا نظل نحاول أن نتجاهل!!!

والإجابة هي... لا مثلما ظهرت تلك العزيمة من العدم... اختفت ولا أعرف كيف!!!

ولكن أهكذا ستنتهي تلك الحياة!... لالا يا صديقي تظل تمتلك الإرادة والعزيمة وتخسرهما في فترات حياتك! لا تعرف كيف! سأوضح لك....

حينما تُصر علي فعل شئ لم تتوقع نفسك ستفعله في يوم من الأيام، تظهر تلك العزيمة على فعله وتشعر أنك قادر علي فعل ذلك، ولكن بعد فترة ستمل من ذلك الموضوع! نعم نعم ستمل أو ربما تشعر بالقنوط... لا أعرف ذلك الشعور الذي يُصيب الانسان بعد فترة! ولكن ما أعلمه أنك ستأخذ فترة ستعتبرها بالنسبة لك فترة راحه حتى تستطع أن تُعيد صياغة نفسك من جديد!! أتتسأل كيف تُعيد صياغه نفسك وأهدافك من جديد!!!!!

سأجيبك؛ حينما تمر فتره عليك في المحاوله ستكتشف أشياء جديده بالنسبه لك؛ وتلك الاشياء ربما تحتاج منك ترتيب أفكارك مره أخرى. 

وحينما تحدد وجهتك مره أخرى ستظهر تلك العزيمة وهكذا يا صديقي....... 

حياة الإنسان عبارة عن دائرة نسير بها؛ تشعر أنك  تسير في نفس الطريق ولكن هناك بعض الاختلافات الموجودة به؛ تيأس ثم تعود متفائل من جديد... تتفائل ثم تعود يأس من جديد!!!! ألم أقل لك من البداية أنها حياة غريبة!!!. 

 

ما رأيك بما قرأت؟
اذا أعجبك المقال اضغط زر متابعة للكاتب و شاركه مع الأصدقاء على مواقع التواصل الاجتماعي حتى يتسنى للكاتب نشر المزيد من المقالات الجديدة و المفيدة و الإيجابية..

هل تحب القراءة؟ كن على اطلاع دائم بآخر الأخبار من خلال الانضمام مجاناً إلى نشرة جوَّك الإلكترونية

تعليقات

يجب أن تكون مسجل دخول لإضافة تعليق.

مقالات ذات صلة
Jul 1, 2020 - سارة السيد معلاوي
Jun 30, 2020 - زهراء الأمير عبد اللطيف
Jun 30, 2020 - ليلى عبدالفتاج عبدالتواب
Jun 30, 2020 - ياسمين عماد حمدي
Jun 30, 2020 - نورهـ صالح
نبذة عن الكاتب

الكتابه وجدت بها كل شيئا اريده، استطيع ان اعبر عن حزني او سعادتي او كرهي اي شئ اريده دون الخوف من الاساءه او عدم الفهم ، اجد في قلمي الصديق الحقيقي الذي استطيع ان اخبره كل شيئا اريده،