هي طبيبي وكذلك سبب تعذيبي

هناك على حافة الذاكرة
تجلس تلك الدرة متربعة عرش التذكر
تقطف الأفكار وتلقى بها في بحر النسيان
تستمتع بصوت تخلخل الوجدان
واختلاج المشاعر
يطربها نغم صيحات قلبي
وهي تستنجدها بأن تكف
تملكت عقلي واستولت عليه بعد دك حصونه
لم تجد من قلبي أدنى مقاومة
بل كان عميلاً مساندا لها
عندما استرسل خيالي بعيدا
تباغتني صورتها واضحة
وتبدأ بالاختفاء رويداً رويدا
لتتركني كالظمآن الذي يلهث خلف السراب
رغم ايقانه التام بأنه لا جدوى من الوصول
إلا أن هناك ذرات أمل تلوح من بعيد
كأرملة بلغت من العمر ثمانين
تهرول خلف ابنها لمنعه من قتل خاله
ثائرا لأبيه الذي لم يراه بسبب خطيئة العشق
عندما تحاول إحداهن الولوج إلى مملكتك الخاصة؛
تلقين بها إلى عالم الكبت بعد إخضاعك للأنا وهو
عندما أفكر بك أجد نفسي تائها في المجهول
باحثاً عن اللاشيء
هناك حاجز يحول دونك
تمنيت أن يزول أو تغادريه فتتركين لي
حرية المصير
ففي كلا الحالتين أعلم بأني فانٍ رغم الوجود
لم أعشق أنثى بعدك إلا وجدتك فيها

بقلم الكاتب



ملاحظة: المقالات والمشاركات والتعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل الرأي الرسمي لجوَّك بل تمثل وجهة نظر كاتبها.

ما رأيك بما قرأت؟
اذا أعجبك المقال اضغط زر متابعة للكاتب و شارك المقال مع أصدقائك على مواقع التواصل الاجتماعي حتى يتسنى للكاتب نشر المزيد من المقالات الجديدة و المفيدة و الإيجابية..

تعليقات

يجب عليك تسجيل الدخول أولاً لإضافة تعليق.
تسجيل دخول إنشاء حساب جديد

لم أعشق أنثي بعدك إلا وجدتك فيها ❣️❣️❣️😍😍

يجب عليك تسجيل الدخول أولاً لإضافة تعليق.

سلمت ي غالي

يجب عليك تسجيل الدخول أولاً لإضافة تعليق.

عابر جدا جدا
مقال روعة
احببته😘😘

يجب عليك تسجيل الدخول أولاً لإضافة تعليق.

تسلم عزيزي😍😍

يجب عليك تسجيل الدخول أولاً لإضافة تعليق.

اللهم بارك ✨ 💗
حلاااوة يا الهادي، ربنا يوفقك ياخ، و م تحرمنا من الحاجات الزابطة دي عليك الله and keep going😘

يجب عليك تسجيل الدخول أولاً لإضافة تعليق.

تسلم ي غالي❣️😍

يجب عليك تسجيل الدخول أولاً لإضافة تعليق.

مبدع ❣️👌

يجب عليك تسجيل الدخول أولاً لإضافة تعليق.
احمد جمعه - Jun 11, 2021 - أضف ردا

❣️👌

يجب عليك تسجيل الدخول أولاً لإضافة تعليق.
احمد جمعه - Jun 11, 2021 - أضف ردا

روعاااااتك

يجب عليك تسجيل الدخول أولاً لإضافة تعليق.

هل تحب القراءة؟ كن على اطلاع دائم بآخر الأخبار من خلال الانضمام مجاناً إلى نشرة جوَّك الإلكترونية

نبذة عن الكاتب