نواعير حماة

تعتبر مدينة حماة الواقعة إلى الشمال من مدينة دمشق المكان الأمثل لرؤية النواعير، التي استخدمت لري الحقول منذ القدم، وقد ذكر أبو الفداء في كتابه تاريخ أبي الفداء حماة قائلًا:

لقد كان في حماة نوعان من النواعير النوع الذي يدار بقوّة الحيوان والنوع المدار بقوّة الماء، وقد اختفى النوع الأول ولم يتبقَ سوى النوع الثاني، وتتألف الناعورة من إطار مستدير من الخشب مزود بالدلاء، وإذ توضع الناعورة بشكل عامودي على سطح الماء يقوم التيار بإدارتها وتمتلئ الدلاء بالماء وتتحرّك نحو الأعلى، وعندما يصل الدلو إلى أعلى نقطة في الناعورة، يصب ما يحمله من ماء في قناة.. وباستمرار دوران الناعورة تصل الدلاء الفارغة إلى الماء وتمتلئ وتتابع طريقها إلى الأعلى، وتعتبر ناعورة المحمدية أكبر النواعير في حماة، ولها من الدلاء مائة وعشرين، ويعود أقدم تمثيل للناعورة على قطعة من الفسيفساء اكتشفت في أفاميا، وقد تم عرضها الآن في متحف حماة الجديد.

يصل عدد النواعير بين مدينة الرستن الواقعة على بعد 20 كم، جنوب حماة ومدينة العشارنة الواقعة على بعد 40 كم شمالها إلى أكثر من مائة ناعورة على طول نهر العاصي، وفي مدينة حماة وحدها يوجد سبع عشرة ناعورة، وما تزال قيد الاستعمال حتى اليوم وتقوم أكبرها المحمدية في الجزء الغربي من المدينة، ويصل قطرها إلى سبعة وعشرين مترًا، وقد أشادها حاكم المدينة عام 1362م أمّا ثاني أكبر ناعورة فهي ناعورة المأمورية التي أشيدت عام 1453م قرب قصر العظم.

للنواعير التي تدور في نهر العاصي سحر خاصّ لا يبهر الأنظار فحسب، بل السمع أيضًا بصريرها الناتج عن احتكاك الخشب بالخشب الذي يملأ الجو بعنين إيقاعي عجيب.

انتهى ودُمتم بألف خير.

 

ملاحظة: المقالات والمشاركات والتعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل الرأي الرسمي لجوَّك بل تمثل وجهة نظر كاتبها ونحن لا نتحمل أي مسؤولية أو ضرر بسبب هذا المحتوى.

ما رأيك بما قرأت؟
إذا أعجبك المقال اضغط زر متابعة الكاتب وشارك المقال مع أصدقائك على مواقع التواصل الاجتماعي حتى يتسنى للكاتب نشر المزيد من المقالات الجديدة والمفيدة والإيجابية..

تعليقات

يجب عليك تسجيل الدخول أولاً لإضافة تعليق.

هل تحب القراءة؟ كن على اطلاع دائم بآخر الأخبار من خلال الانضمام مجاناً إلى نشرة جوَّك الإلكترونية

نبذة عن الكاتب