نطرية التصنيف للعالم فاسكو روبوتو

نظرية التصنيف للعالم  ( فاسكو بيبيتو ).

المقدمة :

هو أحد كبار علماء الاجتماع والمعلمين في أمريكا الجنوبية. ولد في حي فاسروبوتو عام 1917. تدرب على يد العديد من علماء الاجتماع ، وكان أكثرهم شهرة العالم كلبرتو فاني. استمرت اهتماماته التعليمية والعلاجية في الظهور منذ اليوم الأول له في روضة الأطفال.

في المدرسة :

حاول والديه توضيح قيمة المدارس واهميتها له قبل الالتحاق بالمدرسة ، بما في ذلك وضعه الاجتماعي والاقتصادي ، وفرصة البقاء على قيد الحياة وحب الناس له. عندما وصل إلى المدرسة ، اكتشف اختلافات كبيرة في مستوى التلاميذ ، لاحظ ثلاث مستويات  في فصله.

1- طلاب الفهم البطيء

2- الفهم المتوسط.

3- الفهم الجيد أو السريع.

لم يكن بيبيتو سعيدًا بوجوده ولا بأي نوع من هذه  الأنواع الثلاثة ، لذلك طلب من مدير المدرسة اختبار مهاراته لكي يتخطى الفصل الحالي وينتقل الى الفصل الدراسي الذي يناسب مستواه  ، واقترح أيضًا أن يتم تصنيف الفئات الثلاث. يمكن فصل الطلاب عن طريق نقل كل نموذج من هذه النماذج الثلاثة  إلى فصل دراسي واحد.

لم يؤيد الأستاذ والمدير الاقتراح ، لكن التصنيف كان أيضا يهدف  إلى منع الطلاب في المستوى المنخفض  من التعرض للإذلال امام الطلاب ذوي المستوى الاعلى منهم بسبب درجتهم التي كانت تتناقص أيضا. هذا يؤدي إلى سبب واضح لكراهية الطلاب ذوي المستوى المنخفض لكره المدرسة  . فقد كان صديق فاسكو يخبره دائمًا أنه لا يحب المدرسة ويقدم دائمًا ذرائع لوالديه لعدم الذهاب إلى المدرسة ، بسبب انه  يجد  نفسه تائهًا في الفصل بسبب زملائه الأذكياء, وهو كان ذو مستوى منخفض عنهم . أنهى فاسكو المدرسة في سن 15 حيث اجتاز فصلين بسبب عبقريته وذكائه . وقد تخصص في علم النفس وعلم الاجتماع ليستطيع تطبيق نظريته .

تابعونا في الجزء القادم ان شاء الله . 

 

بقلم الكاتب



ملاحظة: المقالات والمشاركات والتعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل الرأي الرسمي لجوَّك بل تمثل وجهة نظر كاتبها.

ما رأيك بما قرأت؟
اذا أعجبك المقال اضغط زر متابعة للكاتب و شارك المقال مع أصدقائك على مواقع التواصل الاجتماعي حتى يتسنى للكاتب نشر المزيد من المقالات الجديدة و المفيدة و الإيجابية..

تعليقات

يجب عليك تسجيل الدخول أولاً لإضافة تعليق.
تسجيل دخول إنشاء حساب جديد

هل تحب القراءة؟ كن على اطلاع دائم بآخر الأخبار من خلال الانضمام مجاناً إلى نشرة جوَّك الإلكترونية

نبذة عن الكاتب