نشأة الكرة الارضية 3

نشأة الكرة الأرضية :     

الجزء الثالث :                                       

ثانيا : نشأة القارات والمحيطات :

7- نظرية جينز :

- التي قدمها أوائل هذا القرن وتتلخص في أن الأرض بعد انسلاخ القمر عنها تصلبت في وقت أوشكت في ان تلد قمرا آخر ، ومن ثم اتخذت شكل الكمثرى ويرى جينز أن النصف القاری يشغل الجزء المنتفخ ، بينما يشغل العنق نطاق محیطی تتوسطه كتلة قارية .

 8 - نظرية تشارلز داروین Darwin سنة ۱۸۷۸ :

- والتي تناقش نشأة المحيط الهادی و تشير بأنه تکون نتيجة انسلاخ كتلة القمر من الأرض واعتقد أن هذه العملية تمت بفعل كل من قوة جذب الشمس للأرض من ناحية ، و قوة الطرد المركزية الناشئة عن دوران الأرض حول نفسها وحول الشمس من ناحية أخرى .

- ومن أبرز مؤیدی هذه النظرية  أزموند فيشر الذي أوضح أن حجم القمر وشكله يتفققان مع الحيز المائي للمحيط الهادی و شکله .

- إلا أن التقدم العلمي الحديث والتطور الهائل في وسائل البحث  ثم التوزيع الحالي اللقارات والمحيطات ، قد أسفر عن عدد من النتائج تتعلق بنشأة المحيطات ، أهمها ما يلى:

أ- أن القشرة الأرضية إذا كانت تنقسم إلى أجزاء ثابت، وأخرى متحركة ، فإن الأحواض

المحيطية هي من النوع الأول .

ب - أن التكوينات المترسبة في قيعان المحيطات  المعروفة بالأوز 0oze  هی تكوینات ناعمة وتختلف تماما عن التكوينات بحرية الأصل كالاحجار الرملية والجيرية والطينية  التي تغطى بعض أجزاء اليابس  والتي تدل على أنها ترسبت في البحار الداخلية أو في منطقة الرصيف القاری بمعنى أن وجود التكوينات الأخيرة على اليابس لا يعني أن مواقعها كانت جزءا من قاع المحيط .

 ج - أن الأحواض المحيطية ذات أعماق سحيقة لا يمكن معها أن ترتفع وتتحول إلى يابس في بعض أجزائها .

د - أن اقتصار وجود انوع نباتية وحيوانية معينة في القارات الجنوبية دونا عن القارات الشمالية يدل على أنها كانت على اتصال ببعضها فترة ما قديما ، ثم انفصلت واتخذت مواقعها الحالية ونشأت المحيطات فيما بينها

وهذا هو ما تناولته النظزيات المختلفة الخاصة بزحزحة القارات continental drift ، وأهمها نظرپات فيجنر و جولي Joly ، و د پلی Daly وهولمز Holmes ثم جاءت نظرية الألواح التكتونية التي تعد أحدث النظريات التي ناقشت نشأة القارات والمحيطات .

9- نظرية الألواح التكتونية plate Tectonics :

ظهرت هذه النظرية عام ۱۹6۸ ، وهی تعد البديل الحديث النظريات زحزحة القارات ، حيث تعتمد على مجموعة من الا كتشافات ا العلمية الحديثة، والتي أهمها :

الانعكاسات المغنا طيسية وانتشار قاع المحيط ، وطبوغرافية قاع المحيط ، وعمل التطابق الهندسى geometric fit للقارات .

- وتقسم هذه النظرية سطح الأرض إلى عدد من الألواح تبلغ ۱۲ لوحا رئيسيا  بحيث يشتمل كل لوح على الغلاف الصخري و جزء من النطاق العلوي لطبقة المانتل ، ویتراوح سمكه على ذلك بين 70 كم في اللوح المحیط00eanic plete ، و 150کم في اللوح القاری continental plete ، بمتوسط سمك 100 كم .

ويفصل الألواح عن بعضها نوع أو أكثر من الحدود متمثلة في بعض الظواهر مثل الأخاديد البحرية و أقواس الجزر والصدوع وقد تكون القارة جزءا من لوح ، أو تكون بمفردها لوحا .

- و تحتوى الألواح القارية على صخور يصل عمرها ۳٫۷ بليون سنة ، بينما لا تحتوي المحيطات على صخور أقدم من ۲۰۰ مليون سنة ، حيث أنها تتجدد باستمرار . ذلك أن هناك حركة للألواح التكتونية أرجعت إلى كل من تيارات الحمل في نطاق المانتل ، وقوى الجاذبية الأرضية. وتودي مثل هذه الحركة إلى مايعرف بعملية انتشار قاع المحيط

sea floor opreading  وهي العملية المسئولة عن توسيع قيعان المحيطات .

- ومن ثم فإنه يمكن القول إن القوى التي أنشات وشكلت المحيطات هي نفسها القوى التي شكلت القارات . فالهوامش القارية المتاخمة للخوانق المحيطية قد عانت بصفة خاصة من التغير ، و في أي مكان في القارة يقع على حدود اللوح التكتونی فإنه يوجد نشاط تکتونی يؤدي إلى إحداث تغييرات على السطح . فالزلازل والبراكين ، وحركات رفع الجبال ، ثم ما يصيب بعض أجزاء القارات من تصدع ، كلها براهين وأدله على مثل هذا النشاط .

- هذا ، وقد أكدت الدراسات أن غالبية الزلازل تحدث على طول هوامش أو حدود الألواح التكتونية ، حيث تنشأ نتيجة الضغوط في الصخر ثم تتناقص فجأة عند تصدعه في النهاية. فعلى طول الحواف و الصدوع يحدث هذا على عمق 70 كم  ، وهو ما يعرف بالزلازل الضحلة .

 -أما الزلازل ذات المراكز المتوسطة والعميقة فهي تنشأ على عمق ۱۰۰ - 7۰۰ کم ، وهذا بسبب أن اللوح التكتونی قد يحدث له هبوط أو انزلاق اسفل اللوح المجاور لمسافة مئات الكيلومترات قبل أن يفقد ملامحة وحدده بفعل الحرارة والضغط الشديد ، وهذا معناه أن اللوح التكتونی لا يهبط إلى ما دون العمق السابق ، أو أنه يصبح شديد الليونة بفعل التسخين الشديد له لدرجة لا تمكن الضغوط من تولید الزلازل .

ما رأيك بما قرأت؟
اذا أعجبك المقال اضغط زر متابعة للكاتب و شاركه مع الأصدقاء على مواقع التواصل الاجتماعي حتى يتسنى للكاتب نشر المزيد من المقالات الجديدة و المفيدة و الإيجابية..

هل تحب القراءة؟ كن على اطلاع دائم بآخر الأخبار من خلال الانضمام مجاناً إلى نشرة جوَّك الإلكترونية

تعليقات

يجب أن تكون مسجل دخول لإضافة تعليق.

نبذة عن الكاتب

الاسم :خالد رمضان احمد سليمان السن : 36 عام العمل : اعمل فى مجال الانترنت واكتب مقالات متنوعة ومميزة فى مختلف المجالات . محل الميلاد :اعيش فى مصر فى الجيزة الخبرة :لدى خبرة فى مجال الانترنت حوالى 5 سنوات المؤهل : حاصل على ليسانس اداب وتربية جامعة عين شمس . المهارات : حاصل على شهادة I C D L .اجادة التعامل مع الحاسب الالى . الهوايات :السباحة .كرة القدم .القراءة . اللياقة البدنية .