ندثر أرواحنا بالحنين


بلا أمنيات.. ندثر أرواحنا بالحنين ونشقى..

بذكرى تفاصيل مرهقة للخيال.

ونبقى.. 

نطمئن خيبات أعماقنا بالتفاؤل.. في كل نازلة من شكوك الهزيمة.. من بعد أنثى.

كإياي.. أصمت.. حين تشيخ القناديل دون رؤاكِ.

وأكتب خاطرة لا تطول ذائقة أو مزاج.

كإياكِ .. تنأى عن كل طاولة للحوار..

وتغلق.. تلك أسارير فحوى الحوارات في مستهل الندوب الأخيرة، يا هذه..

أتيت.. لأمضي.. 

وفي شفتي كلام تجمد خوفا قبل نضوج السفر.

فأبقى.. على قارعة الصمت.. أرنو إلى نجمة لم تعد تشتهيني.. كأنتِ.

بقلم الكاتب


أكتب حين يضيق بي الحنين لوجه لم أره بعد.. أصمت حسرة.. وأشرب فنجان حسرتي قهوة باردة.


ملاحظة: المقالات والمشاركات والتعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل الرأي الرسمي لجوَّك بل تمثل وجهة نظر كاتبها.

ما رأيك بما قرأت؟
إذا أعجبك المقال اضغط زر متابعة الكاتب وشارك المقال مع أصدقائك على مواقع التواصل الاجتماعي حتى يتسنى للكاتب نشر المزيد من المقالات الجديدة والمفيدة والإيجابية..

تعليقات

يجب عليك تسجيل الدخول أولاً لإضافة تعليق.
تسجيل دخول إنشاء حساب جديد

هل تحب القراءة؟ كن على اطلاع دائم بآخر الأخبار من خلال الانضمام مجاناً إلى نشرة جوَّك الإلكترونية

مقالات ذات صلة
Jan 28, 2022 - صفاء ديب
Jan 28, 2022 - الواثقه بالله
Jan 28, 2022 - ريتاج جمال الجبور
Jan 27, 2022 - رنيم سرحان
Jan 27, 2022 - نهله فارس
Jan 26, 2022 - آية حسام مراد
نبذة عن الكاتب

أكتب حين يضيق بي الحنين لوجه لم أره بعد.. أصمت حسرة.. وأشرب فنجان حسرتي قهوة باردة.