نادي تشيلسي... بداية النهاية

نادي تشيلسي الإنكليزي هو فريق كرة قدم يقع في منطقة فولهام في مدينة لندن تأسس عام 1905م على يد "جاس ميرز"... ففي عام 1904م حصل مؤسس النادي "جاس ميرز" على ملعب ستامفور بريدج للألعاب الرياضية، وقرر تحويله إلى ملعب كرة قدم وعرض على نادي فولهام آنذاك أن يقوم باستئجاره... إلا أن عرضه قوبل بالرفض فاختار أن يؤسس الفريق الخاصّ به ليستخدم الملعب، وقرّر أن يسمي النادي باسم تشيلسي، والذي هو في الأصل اسم لمكان إنكليزي قديم، وكان أيضًا يطلق على الرجال والنساء معًا... إلّا أنه أصبح خاصًا بالنساء في مطلع السبعينيات...

وقد نال الفريق عددًا من الألقاب خلال مسيرته، ومنها لقب كأس الدوري الإنكليزي 6 مرّات، ولقب كأس الاتحاد الإنكليزي 7 مرّات، ولقب كأس رابطة الأندية الإنكليزية المحترفة 5 مرّات، ولقب دوري أبطال أوروبا مرّة واحدة...

أمّا بالنسبة لتسميته بالبلوز فهو لقب يحبّ مشجعو النادي مناداة لاعبي الفريق به، وهو أصحاب اللون الأزرق نسبة إلى اللون الرسمي والعريق لقمصان الفريق...

في عام 2003م كانت أوروبا تعج بالفرق القوية، وكانت هناك حاجة ملحة ليعود الفريق إلى أمجاده... وتلك العودة بحاجة إلى أموال طائلة... فقرر النادي بيع أسهمه للملياردير الروسي "رومان إبراموفيتش" مقابل 140 مليون جنيه إسترليني لتكون بداية حقبة وعصر جديد في تاريخ النادي، والذي بدأ بشراء لاعبين جدد، والمنافسة على الألقاب المحلية والأوروبية...

واستمر الحال هكذا إلى أن بدأ الغزو الروسي لأوكرانيا مع استنفار أوروبي أمريكي للمواجهة على كافة الأصعدة ومن بينها الرياضة.. حيث تم استبعاد المنتخب الروسي من تصفيات كأس العالم وغيرها الكثير من العقوبات التي طالت المصالح الروسية...

وعلى أثر ذلك تمّ عرض النادي للبيع قبل أن يتعرض مالكه "رومان إبراموفيتش" للعقوبات بسبب علاقاته المفترضة مع الرئيس الروسي "فلاديمير بوتين" عقب غزو أوكرانيا...

وبالفعل قادت الولايات المتحدة تلك الحملة من خلال مجموعة رجال أعمال وأصدر النادي بيانًا بأن الملّاك الجدد سيدفعون 2،5 مليار جنيه إسترليني لصالح عمليات شراء أسهم، وستذهب الفوائد إلى حساب بنكي مجمّد على أن يتم التبرع بها لأعمال خيرية...

مع العلم أن الحكومة البريطانية بالفعل قد فرضت عقوبات على مالك نادي تشيلسي ضمن ردها على الغزو الروسي لأوكرانيا، وكان هو من ضمن عدة رجال أعمال روس فرضت عليهم عقوبات بما في ذلك تجميد الأصول وحظر السفر... ونتيجة ذلك استبعدت رابطة الدوري الإنكليزي الممتاز "رومان" من منصب مدير النادي... الأمر الذي سيؤدي إلى نتيجة حتمية وهي بيع أسهمه في النادي... وقد صرح "رومان" أنه لن يطلب من النادي دفع أي ديون مستحقة مشيرا إلى أن صفقة البيع سيتم التبرع بها لضحايا الحرب في أوكرانيا...

انتهى ودمتم بألف خير..

ملاحظة: المقالات والمشاركات والتعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل الرأي الرسمي لجوَّك بل تمثل وجهة نظر كاتبها ونحن لا نتحمل أي مسؤولية أو ضرر بسبب هذا المحتوى.

ما رأيك بما قرأت؟
إذا أعجبك المقال اضغط زر متابعة الكاتب وشارك المقال مع أصدقائك على مواقع التواصل الاجتماعي حتى يتسنى للكاتب نشر المزيد من المقالات الجديدة والمفيدة والإيجابية..

تعليقات

يجب عليك تسجيل الدخول أولاً لإضافة تعليق.

هل تحب القراءة؟ كن على اطلاع دائم بآخر الأخبار من خلال الانضمام مجاناً إلى نشرة جوَّك الإلكترونية

نبذة عن الكاتب