مملكة الإنهيارات 2

مرحبا هل أنت هنا إلى رغبة ملحة للبكاء

لماذا؟

لا أدري فقط أنا فاشلة

وأخيرا أدركت؟

ماذا؟

أنك قطعة مني وأنك لي

لا أتكلم عن التملك، أتحدث عما أشعر به

بماذا تشعرين؟

بالحزن

كيف هو؟

يسود ملامحي وكل قطعة من جسمي الغبي الهزيل

ماذا حدث ؟

لا أدري الثنائية القطبية تعبث معي

لماذا؟

ملت من الصمود والهدوء فقالت بأنه يجب إخلال توازن جسمها المعتم

هل ارتديت الاسود؟

أتكلم عن موضوع وأنت تخبرني عن السواد؟

نعم ارتديته اليوم لماذا....؟

حسنا أنا المخطئة التي تكلمت معك وعنك في أوراقي

غبيةغبية غبية غبية

اصمت

غبيةغبيةغبية

كفى

غبية غبية غبية

حسنا، أنا غبية حمقاء ساذجة لست جميلة ولا ذكية، أرضي مليئة بالحقد والكره والعتم والقتم يكفي

ماذا؟

رمادي نعم رمادي أنا حطام رمادي

متى؟

في كل وقت

أحسنت

لا أريد مدحك اتركني

رائعة

يكفي

نحن واحد والواحد نحن

من أين لك بهذا الكلام ......إلى أين

إلى فراغي أخبرتك المرة الماضية بأن 23 موعدي... هل تكلمتما؟

نعم

ماذا قالت؟

لا أدري كنت مصابة بخيبة أمل كبرى

ممتاز

لكن، أبكيت؟

لا عبس وجهي وتعالت ضحكتي المشمئزة هي متيمة ميتمة بمأتمها في مأتمها

يكفي من السلبية نريد بعض الإثارة

ماذا تريد قتل انتحار أم فتنة؟

لا أدري أيقظتني في المرحلة الرابعة من نومي وتسألينني؟ افعلي شيئاً مملاً كعادتك لعلي أستطيع النوم. لا أصدق!

سأقتل كل ما بقي داخلي أريد تلك القائمة

أي قائمة يا لعينة؟

التي سجلنا بها كل جرائمنا

تفضلي .....

لا شفقة لا وفاء لا حب أنظر لم نقتل آخر ذرة من الكره

لا أستطيع قتله لدي كبرياء يمنعني

سأقتل كبريائك ولنقتله

صديقي يا لعينة

هههههههههه ماذا لا أستطيع التصديق صديق؟

يكفي يكفي

إلى أين؟

ما شأنك المملكة تريد أن تراني لا بالخراب الذي بها يريد رأيت من دمرها؟

ماذا هل دمرتها يا لعين؟

نعم عزيزتي الجميلة -تنفس صعب- أخبرتك بأن لا تنظري لاااا تنظري ...المملكة وكل ذكرى لك منها

رماد رمادي وحتى الرماديات

نعم أنا بدونه لا شيء

أنت لا شيء قبله ومعه وبعده

متى احتوى جزء من المئة؟

يوم تدركين بأنني مجرد هوس كنت مهووسة به يوم تعرفين التمييز بين مشاعر الحب والوفاء وكل شيء جميل

سأقتلهم!

ماذا تقتليهم؟ لقد قتلتيهم بالفعل يا حمقاء أنظري للقائمة

لا يوجد شيء يسمى نحن أنت لوحدك من جديد اخلقي ما تريدين واقتلي من تريدين

هل أنت بخير؟

نعم

ال...الد..د.د...م ..الدم يسيل من أنفك

لا إنها مسألة وقت وتنتهي كل قطرات الدماء بي

أتموت ؟

نعم أموت

وحدي ؟

لقد اعتدت على الوحدة ماذا تريدين ؟ ألم تحلمي دوماً بالوحدة

السطور!!

ما بها؟ إنها تتحضر هي الأخرى

نعم لأنني أنا سطرك وكل سطر منك اشكري الرب نعم -لقد حقق الدعاء - وإلى اللانهاية سنمضي بأن أكون كذكرى تغادر إن يكن دعيني أستريح

انتظر سطوري الأخيرة بحاجة إليك

ماذا تنتظرين من شخص مثلي هرماً مرهفاً كان مثلك عديم الصبر ومضى ومضى ومضى ينتظر وفجأة وجد نفسه أنه كله يمضي! لا تدعي.... لا تدعي ...

ماذا؟

لا تدعي!!! تنسيك أو أنا أنسيك الزهرة المخملية، نعم الزهرة المخملية حملتها إليها من أجلها من أجل التصديق بأنني لست فراغ أنا لا شيء بدونها؟ كنت مثلي لا شيء قبله ومعه وبعده ....لننتهي وانتهى وقتك نلتقي ؟

متى؟

نفس الموعد.... 

بقلم الكاتب


الهوايات : كتابة الخواطر من المعجبين بجبران خليل جبران


ملاحظة: المقالات والمشاركات والتعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل الرأي الرسمي لجوَّك بل تمثل وجهة نظر كاتبها.

ما رأيك بما قرأت؟
اذا أعجبك المقال اضغط زر متابعة للكاتب و شارك المقال مع أصدقائك على مواقع التواصل الاجتماعي حتى يتسنى للكاتب نشر المزيد من المقالات الجديدة و المفيدة و الإيجابية..

تعليقات

يجب عليك تسجيل الدخول أولاً لإضافة تعليق.
تسجيل دخول إنشاء حساب جديد

هل تحب القراءة؟ كن على اطلاع دائم بآخر الأخبار من خلال الانضمام مجاناً إلى نشرة جوَّك الإلكترونية

مقالات ذات صلة
May 9, 2021 - Chaymae El Harrak
May 9, 2021 - لمياء بوعيشي
May 8, 2021 - احمد عبدالله على عبدالله
May 4, 2021 - سماح القاطري
May 4, 2021 - الحسانين محمد
نبذة عن الكاتب

الهوايات : كتابة الخواطر من المعجبين بجبران خليل جبران