مقتطفات ٢

 

وهكذا تستمر الحياة
بين بسمه تختفي وراء دمعة ألم
وبين لحظه حنين وشوق للفرح 
 بين كلمه آه يصرخ بيها القلب في صمت
بين إحتياجك لقلب رحل عنك ولن يعود مره أخرى
ورغم هذا فالحياة تستمر ولن تتوقف لهذا

****************

مهما بكت العيون
فلن تعبر عما ينزفه القلب من كثرة الجراح ...

فدمع العين مهما كان يحرق الوجنتين

فهو يهون علينا أحياناً ...
أما نزيف القلب
فيظل يحرقنا مهما طال الزمن ولن يطيب

 

****************

ويعود القلب من جديد
ليكون مسكن للحزن والاآام
لم يسكنه الفرح سوء بعضه ساعات
وبعد ذلك رحل وبدون وداع كعادته
ف إلي متي ؟
سيسود الصمت الكيان
ويسكن الحزن الوجدان
وتنبع الآهات من الاعماق
وأه من عذاب الصمت الكامن القلب

بقلم الكاتب



ملاحظة: المقالات والمشاركات والتعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل الرأي الرسمي لجوَّك بل تمثل وجهة نظر كاتبها.

ما رأيك بما قرأت؟
اذا أعجبك المقال اضغط زر متابعة للكاتب و شارك المقال مع أصدقائك على مواقع التواصل الاجتماعي حتى يتسنى للكاتب نشر المزيد من المقالات الجديدة و المفيدة و الإيجابية..

تعليقات

يجب عليك تسجيل الدخول أولاً لإضافة تعليق.
تسجيل دخول إنشاء حساب جديد

هل تحب القراءة؟ كن على اطلاع دائم بآخر الأخبار من خلال الانضمام مجاناً إلى نشرة جوَّك الإلكترونية

مقالات ذات صلة
Mar 1, 2021 - احمد عبدالله على عبدالله
Feb 26, 2021 - سلس نجيب يسين
Feb 25, 2021 - طارق السيد متولى
Feb 22, 2021 - Ola Nasser
نبذة عن الكاتب