مصحة رفق الموسم الأول - الجزء 54

قام الطبيب بعمل سونار .. للإطمئنان على صحة طفلي .. لان مازال موعد ولادتي المحدد لم يحن بعد .. ولكن للأسف قد توقف نبض طفلي .. ومات داخل رحمي .. كنت قد مر علي يومان لم أشعر بحركة بداخلي ولكن لم تكن لدي الخبرة لأعرف أن هناك أمر سيء .. ليس لدي ام لأتحدث معها أو حتى صديقه تهتم لأمري .. 

عندما أخبرني الطبيب كنت أبكي بحرقة حزنت كثيرا لم أكن أعرف ماذا سأفعل .. ماذا سأقول لسليمان .. كنت خائفة وحزينة بنفس الوقت .. ليتني لم انزل من بيتي أبدا .. انا استحق كل هذا واكثر .. فضولي تغلب علي .. لم احافظ علي نفسي وطفلي .. وها أنا ذا في موقف لا احسد عليه ..

حقيقة لا أعرف ماذا سأفعل ..

بعد محاولات كثيرة للولادة الطبيعية .. وبعد أن استنفذت كل طاقتي وتألمت كثيرا .. قرر الطبيب أن يجري لي ولادة قيصرية ..

جيدا سلامتك ..

بكيت كثيرا دون أن اتحدث ..

المهم انك بخير .. ان شاء الله اي حاجه تانيه هتتعوض .. 

مسحت دموعي وقلت .. حسام هنعمل ايه ..

مش عارف .. عاوز اكلم سليمان وفنفس الوقت مش عارف أقول له ايه ؟!

بص الحل الوحيد انك تمشي دلوقتي ..

نعم .. امشي واسيبك لوحدك ازاي ..لا طبعا مش همشي ..

حسام اسمع بس .. ماينفعش بأي شكل من الأشكال سليمان يعرف ايلي حصل ..

طيب أنا هقول له إنك كلمتيني عشان كنتي بتولدي ومش عارفه تعملي ايه ..

طيب ماهو اكيد هيبقى عاوز يعرف ايه ايلي حصل ..

قولي له اي حاجه ياجيدا ..

قولي له اتزحلقت في الحمام ووقعت .. أو قوليلي اتعكبلت في السجادة ..اي حاجه يعني ..

طيب ربنا يستر ..

وبالفعل اتصل حسام بسليمان وأخبره بما حدث .. فجاء على الفور ..

مذ أن دخل الغرفة لم يتحدث معي بكلمة واحدة .. ظل صامتا .. حتى ذهبنا الى البيت .. كنت أحاول أن اتحدث معه ولكنه لا يرد .. لماذا اتخذ موقف عدائي ضدي بالرغم من أنني في أمس الحاجة لكي يحتويني ويحنو علي .. قد فقدت طفلي وتألمت كثيرا في ولادتي .. والآن مازلت اعاني من آثار تلك الولادة .. لم اكن استطيع الحراك .. مازال الجرح يؤلمني بشدة .. ومحاولات الولادة الطبيعيه أرهقت كل جزء في جسدي ..

انت مالك ياسليمان .. ليه مش بتتكلم معايا .. وكأنه انا السبب .. بدال ماتقف جنبي وتحاول تحتويني في الظروف ايلي انا فيها .. تعمل كده وانت عارف اني ماليش حد غيرك ..

متأكدة ؟! 

متأكدة من ايه ؟!

انك مالكيش حد غيري ؟!

يعني ايه ؟!

ايه ايلي خلاكي تتصلي بحسام .. ماكلمتنيش انا ليه .. مين أولى تتصلي بيه في الظروف دي غير جوزك ..

اكلمك انت ازاي وانت في الصعيد .. وقدامك كام ساعه عقبال ما تقدر تيجي .. كان زماني مت ياسليمان ..

نظر لي بمنتهى القسوة والجفاء ثم خرج من الغرفة دون أن ينطق بكلمة ..

وفي الليل وجدت رسالة من حسام ..

جيدا طمنيني عليكي انتي كويسة ؟! 

تعبانة اوي ياحسام ..

الف سلامة ربنا يشفيكي وتقومي بالسلامة ومش مهم اي حاجه تانية.  

سليمان عامل ايه معاكي ؟!

مش عارفه والله فيه ايه .. غريب جدا بيعاملني وحش وكأن انا السبب ..

ماهو انتي السبب فعلا ياجيدا .. لو مكنش فضولك خلاكي تصممي تروحي المصحة .. ولو ماكنتش انا وافقتك على كده كان كل ده محصلش .. انا برضو غلطان اني وافقت..

حتي انت ياحسام هتحملني ذنب ايلي حصل ..

انا آسف عموما قدر الله وماشاء فعل ..

 

ماتزعليش ربنا يعوضك ان شاء الله ..

يتبع

مصحة رفق الموسم الأول - الجزء 55

ما رأيك بما قرأت؟
اذا أعجبك المقال اضغط زر متابعة للكاتب و شاركه مع الأصدقاء على مواقع التواصل الاجتماعي حتى يتسنى للكاتب نشر المزيد من المقالات الجديدة و المفيدة و الإيجابية..

هل تحب القراءة؟ كن على اطلاع دائم بآخر الأخبار من خلال الانضمام مجاناً إلى نشرة جوَّك الإلكترونية

تعليقات

يجب أن تكون مسجل دخول لإضافة تعليق.

مقالات ذات صلة
نبذة عن الكاتب

كاتبة قصص وروايات