مشاهدة فيلم حبال الحب.. فيلم كرتون قصته مؤثره للغاية

حبال الحب تجعلنا نصدق ما لا يمكن أن نصدقه في الواقع: ربما ترى صداقة بين فأر وشيف كما شاهدنا من قبل في فيلم الفأر الطباخ، أو أن ترى صداقات بين إنسان ومجموعة من الأرواح في فيلم (soul)؛ ولأن الصداقة أمر مميّز فإن فيلم حبال الحب يتناولها من منظور مختلف، حيث يتناول إمكانية تكوين صداقة دون حديث بين الطرفين.

اقرأ ايضاً ملخص فيلم الانيميشن وول-إي "Wall-e " وأحداثه

أحداث فيلم حبال الحب

تبدأ أحداث فيلم حبال الحب بتوجه فتى غريب أصيب بمرض ما إلى أحد المدارس، تكتشف فتاة فضولية بالمدرسة تدعى "ماريا"، تعلم "ماريا" بوجود فتى جديد في المدرسة، وتستمع إلى والديه وهما يتحدثان إلى المدير عن حالة ابنهما الصحية، فلم يستطع أن يتحدث أو أن يتحرك أبدًا.

كان الولد غريبَ الشكل، ذا ملامح هادئة، فابتعد عنه الجميع لاختلافه، بينما أصرت "ماريا" على أن ترافقه وتكون صديقة له، لكنها لم تفهم سر صمته الدائم وعدم قدرته على الحركة، فحاولت أن تتخطى هذا الأمر وأن تصادقه دون أن يحدثها أبدًا، عبر التواصل معه من خلال الأحبال، إنها أحبال الحب والتي اتخذ منها عنوان الفيلم.

اقرأ ايضاً فيلم حبيب.. أحداثه وما يتميز به

حبال الحب محاولة للتقرب من جماد ساكن

تستمر أحداث حبال الحب مع محاولات "ماريا" المتكررة للّعب مع ذلك الفتى، لكن بلا جدوى، فقد كان كالجماد، لا يجيب ولا يحرك أطرافه.

يحتفظ بنفس الوجه دون تغيير في حجم ابتسامته، تعجب رفاق "ماريا" من إصرارها الشديد للعب معه، ونعتوها بالـ"غريبة"، وتجنبوها هي الأخرى تدريجيًّا.

تحاول ماريا أن تجعل الفتى مستمتعًا بشتى الطرق، فتقوم بإحضار كرة للّعب معه تارة، وتحضر "حبلًا" لتحركه به تارة أخرى، أو لتقوم بلعب (شد الحبل) في وقت آخر، فقامت بتمرير الحبل تحت هذا الكرسي الذي يجلس فوقه الفتى دومًا، ولم تملّ "ماريا" من طرق اللّعب الغريبة هذه.

اقرأ ايضاً صناعة الأفلام.. تعرف على طاقم الفيلم ودوره في صناعة السينما ج1

المرض ورقصة النهاية في حبال الحب

خلال أحداث فيلم حبال الحب تنجح ماريا في جعله يتحرك لمرة واحدة، فحرك الكرة بقدمه مرة واحدة، لكن لم تكتمل سعادتها فقد أصيب بالمرض في اليوم التالي ولن يخرج من الفصل، تقرر ماريا أن ترافقه في الفصل، فقامت بتشغيل الموسيقى في الفصل وقامت بربط "حبل" كالمعتاد وحاولت أن تدفعه للرقص، وكانت الرقصة الأولى والأخيرة لهما.

ترى "ماريا" كرسيَّ صديقها ولكن كان فارغًا، فكما جرت العادة تتسلّل إلى غرفة المدير لتستمع إلى الأحاديث فتعلم أنه قد مات.

لم يبق منه سوى حبال الحب التي وضعت على كرسيه المتحرك، تحتفظ "ماريا" بما تبقى من الحبل وتربطه في معصم يدها إلى أن تكبر وتصير "معلمة" بمدرستها القديمة.

هل نجح فيلم "حبال الحب" في إيصال أفكاره؟

ترتكز قصّة الفيلم على عدة نقاط ونجح الفيلم في صياغتها ببراعة، فلا يوجد مشكلة في أن تكون "مختلفًا"، الاختلاف أمر مميز يجب أن تفتخر به دومًا، حتى وإن ابتعد الجميع عنك لشدة غرابة اختلافك.

هناك شخص واحد ينتظرك دائمًا ويفضل اختلافك من بين الجميع، لا يشترط الحديث المفرط لتتكون رابطة الصداقة، فلم يجب الفتى على "ماريا" مطلقًا، لكنها استطاعت جعله في حال جيدة، وقد مات "مبتسمًا"، استطاعا خلق لغة مميزة خفية لا أحد يعلمها، ربما كان تواصلهما سويًا أمرًا مميزًا بالفعل.

"الحبل" الذي جمعهم دائمًا كان خير إشارة على قوة الترابط والتفاهم فيما بينهم، فعزز "الحبل" طرقَ التواصل بينهما، فاستخدمته ماريا دائمًا لتحاول اللعب معه، ولتحاول أن تجعله يتحرك لدقائق معدودة، ونجحت الطفلة الصغيرة في تغيير الثوابت، وحرك قدمه لدقيقة وانتصرت نصرًا عظيمًا.

حساب مصري معني بالشأن الثقافي والكتابة الإبداعية بكل أشكالها والجوائز الأدبية في مختلف فروع الإبداع الكتابي..

ملاحظة: المقالات والمشاركات والتعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل الرأي الرسمي لجوَّك بل تمثل وجهة نظر كاتبها ونحن لا نتحمل أي مسؤولية أو ضرر بسبب هذا المحتوى.

ما رأيك بما قرأت؟
إذا أعجبك المقال اضغط زر متابعة الكاتب وشارك المقال مع أصدقائك على مواقع التواصل الاجتماعي حتى يتسنى للكاتب نشر المزيد من المقالات الجديدة والمفيدة والإيجابية..

تعليقات

يجب عليك تسجيل الدخول أولاً لإضافة تعليق.

هل تحب القراءة؟ كن على اطلاع دائم بآخر الأخبار من خلال الانضمام مجاناً إلى نشرة جوَّك الإلكترونية

مقالات ذات صلة
Feb 4, 2023 - وائل عبد الجليل صالح محمد الدبيلي
Jan 28, 2023 - د. حمدي فايد عبد العزيز فايد
Jan 3, 2023 - وفاء ناصر أحمد
Dec 27, 2022 - سيد علي عبد الرشيد
نبذة عن الكاتب

حساب مصري معني بالشأن الثقافي والكتابة الإبداعية بكل أشكالها والجوائز الأدبية في مختلف فروع الإبداع الكتابي..