مريض بالكلبتومانيا في قصر عابدين


لقد كان في مصر وحكامها عجائب للسامعين

1. فاروق الأول ملك مصر والسودان:

تربيته:

رباه أبوه منعزلاً عن العالم لدرجة أنه كان الطالب الوحيد في مدرسة قصر عابدين الخاصة.

تعليمه:

لم يحصل أي شهادة علمية قبل توليه الملك، ولا حتى خبرة اجتماعية ولا تعليم ذاتي.

كان يجيد اللغات (العربية والفرنسية والإيطالية) وكان ممتازاً في الرماية.

تديّنه:

تعهده الشيخ المراغي في بادئ عهده وكان فاروق يقبل يده ولا يعصي له أمراً.

بذور الانحراف تبذرها الخراف:

المراغي أراد للملك فاروق التولي باسم الدين ويقسم على المصحف ويُوهَب سيف جده محمد علي.

فاعترض النحاس الوفدي الليبرالي بأن الدولة ليست دينية وأنه يجب حلف اليمين أمام مجلس النواب فكان له ما أراد.

بيد الشعب لا بيد الخليفة:

أول ملك يتولى الحكم بدون توليه من دولة الخلافة العثمانية وبلا وصاية إنجليزية.

توحش العلمانية:

أراد النحاس استغلاله ومعاملته كونه ساذج وصغير، وحاول أن تركب العلمانية فاروق باعتباره حماراً لا أقول حصاناً رابحاً لوصول العلمانية للسلطة في مصر.

محاولة بناء القلعة:

يتزوج من فريدة ثم يزوج أخته من محمد رضا بهلوي شاه إيران.

وتحدث فاروق:

كان فصيحاً بليغاً، من أقواله ما استحق الحياة من عاش لنفسه فحسب.

بداية تلوث اسمنت بناء القلعة:

1. أحد أهم مؤسسي تزوير الانتخابات في مصر.

2. أحد أهم مؤسسي حركة المكايدة السياسية كلاعب أساسي في السياسة المصرية.

ملك وطني أم خائن نازي؟:

1. علاقته بالإنجليز كانت صدامية، لكونهم دولة احتلال، ولكونه يستمد سلطانه من جده محمد علي هذا على اعتبار ما قيل له من أن جده كان شريفاً وإلا فحقائق التاريخ كانت على العكس.

2. كان على علاقة جيّدة بهتلر.

3. عدو عدوي صديقي فإلى الأمام يا رومل.

4. يجنب مصر ويلات الحرب العالمية الثانية برغم اتفاقية 1936م، التي تقوم على الدفاع المشترك.

5. تحت وطأة الأزمة الاقتصادية يحاول التوافق الممتعض مع الإنجليز فيعين حسين سري الوزارة رغم أنه يعلم بأنه صديق الإنجليز.

حزب الأغلبية أم حرب على الهوية؟

إنذار مسلح يأتي بالنحاس ليحكم مصر من فوق ظهر الدبابة.

من الطرائف الفاروقية:

جنرال أستون قائد القوات البريطانية يقول حمل للورد كلينر وثيقة التنازل عن العرش لفاروق فنظر إليه قائلاً: ألا ترى أن هذا الورق رديء جدًا، ولا يليق بوثيقة تنازل ملك مصر عن العرش؟ فأسقط في يده، وقال: نحن في حرب ولا يوجد ورق جيد.

فقال فاروق: لو بعثت لي طلباً لأرسلت لك ورقاً ممهوراً بخاتم الدولة المصرية، ويليق بتنازل الملك فاروق عن عرش مصر.

فارتج على كلينر

إن الملأ يأتمرون بك:

تعرض للاغتيال من قبل الإنجليز عام 1943م، وذلك عبر حادثة سير تسببت في كسور ورضوض بالعمود الفقري، نتج عنها إصابته بالضعف الجنسي الذي سيؤدي بعد ذلك إلى تقريبه لبنات الليل والراقصات والممثلات لتعويض نقصه.

وجاء رجل من أقصى المدينة يسعى:

تعرَّف على يوسف رشاد ونصحه بتكوين تنظيم الحرس الحديدي، الذي كان ينتمي إليه السادات، والذي اغتال أمين عثمان صاحب مقولة أن العلاقة بين مصر وإنجلترا زواج كاثوليكي.

وكان من أعماله أيضاً محاولات اغتيال النحاس.

إقالة حكومة النحاس والسيطرة الدكتاتورية على الدستور والحكومة بإستراتيجية تعيين حكومات الأقلية.


السوس ينخر في العظام المتهالكة:

علاقة نازلي وحسانين تصيبه بالهستيريا والعجز، فلا يستطيع قتل أُمه ولا يستطيع قبول مجونها ومراهقتها المبكرة.


جعلوني مجرماً:

1. بداية مجون فاروق والتحول من الاعتزاز بالأصل، وبناء حصون الملك والعرش، والانتحار المعنوي، وتفجر الشارع المصري.

2. مريض بالكلبتومانيا فكان ربما يسرق ولاعة أو طقطوقة ونحو ذلك.

3. بداية الثورة على فاروق من فبراير 1946م، وكان نتيجتها تهريبه للمال، وكذلك فساده المالي، وغسيل الأموال.

4. وبدأ يقضي إجازاته الصيفية خارج مصر لتتلقفه الراقصة كاميليا (ليليان كوهين)، التي هي بالأساس جاسوسة صهيونية.

5. كان رحيل أمه إلى باريس وفضائحها الجنسية وموت أحمد حسنين باشا كالزلزال في حياة فاروق.

6. كريم ثابت وإلياس أندراوس يكملان تحطيم فاروق.

لا زالت تجري في دمائي آمال الفاتحين:

التطوع لفداء الأمة، وذلك بالحرب على الكيان الصهيوني الوليد في فلسطين ليرمم صورته المشوهة في ذلك الوقت.

إذا زنت أمة أحدكم فليجلدها الحد ولا يثرب:

تم الافتراء عليه فيما عرف بعد ذلك بقضية الأسلحة الفاسدة.

الهزيمة في 1948م، وطلاق الملكة فريدة لتخرج المظاهرات بالشعار الشهير خرجت الطهارة من بيت الدعارة، وما تلبث أن تدوي فضائح نازلي وابنتيها، وكذلك زواج فتحية من المصري الصليبي رياض غالي، وسط أخبار عن تحول الملكة وابنتيها إلى الكاثوليكية، مما جعل العرش يتزلزل تحت الرعد والبرق، وكان البركان الذي سيلتهم عرش فاروق هو الانهيار الاقتصادي.


فلنُعِد الكرة من جديد:

يتزوج ناريمان صدقي بعد فسخ خطبتها من خطيبها أدهم فتلد له أحمد فؤاد كوريث للعرش.


ألسنة اللهب تخرج من البركان:

حريق القاهرة وتقييد الحادث ضد مجهول وإشاعات أن فاروق هو من أحرق القاهرة للتخلص من حزب الوفد وإعلان الأحكام العرفية وملاحقة الفدائيين أو الإنجليز بسبب إنهاء معاهدة 1936م.


بدأ الانقلاب:

بداية حركة الجيش، والتي تبلورت في انتخابات نادي الضباط التي أفرزت فشل مرشح الملك، ونجاح مرشح تنظيم ما عرف بين قوسين باسم حركة الضباط الأحرار، مما يمهد للانقلاب على فاروق 23 يوليو1952م.

 

عثمان بلا نائلة ولا مصحف:

كانت قادة الأسلحة والبحرية المصرية ضد الانقلاب، لكن فاروق رفض أن يحتفظ بالعرش على دماء الجيش المصري حسب ما أُشيع عنه.

اجتمع مجلس الضباط بين قوسين الأحرار ليتشاوروا في مصير الملك فاقترح حسين سالم قتل فاروق فاعترض عبد الناصر.

1953م مرسوم بإلغاء الملكية.


عادت لحضن الوطن أم أعيدت؟

تعود الملكة ناريمان بمعونة مجلس الضباط بين قوسين الأحرار لتحكم المحكمة بطلاقها منه.


قتيل السم أم السمنة؟

دس إبراهيم بغدادي أحد الضباط بين قوسين الأحرار السم لفاروق وهو في مطعم، وذلك في 17 مارس 1965م.

آخر الرجال المحترمين شفيعاً له:

تدخل الملك فيصل ملك السعودية رحمه الله لتنفيذ وصية فاروق بأن يدفن في مسجد الرفاعي بالقاهرة بجوار والده الملك فؤاد، لينقل سراً إلى القاهرة ويدفن ليلاً.

بقلم الكاتب



ملاحظة: المقالات والمشاركات والتعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل الرأي الرسمي لجوَّك بل تمثل وجهة نظر كاتبها.

ما رأيك بما قرأت؟
إذا أعجبك المقال اضغط زر متابعة الكاتب وشارك المقال مع أصدقائك على مواقع التواصل الاجتماعي حتى يتسنى للكاتب نشر المزيد من المقالات الجديدة والمفيدة والإجابية..

تعليقات

يجب عليك تسجيل الدخول أولاً لإضافة تعليق.
تسجيل دخول إنشاء حساب جديد

هل تحب القراءة؟ كن على اطلاع دائم بآخر الأخبار من خلال الانضمام مجاناً إلى نشرة جوَّك الإلكترونية

نبذة عن الكاتب