متى ألاقي أفراحي أمامي!


متى أُلاقي أفراحي أمامي... وأُنهي صراعات نفسي الّتي باتت كَحربٍ دامي... متى تَلتئِمُ جِراحي... ومتى تُشفى آلامي... أنا مُنذُ وِلادتي لم أعرِف معنى الهوى... كَبُرتُ دون أن أشُمَّ أنسامي... كَبُرتُ ولم أذُق سِوى مرارة... لم أذُق حلوًا حتّى بِأحلامي... ليتَ قلبي لم ير حُبًا... ليته لم يروَ بماءٍ... ليته كانَ قلبًا ظامي... ليت عيني لم تر نورًا... ليتها بقت تحتَ ظلامي... ليتَ فمي كانَ صامتًا... ليته لم ينطق بشيءٍ من كلامي... ليتَني عَرفتُ مشاعري ما بها... ليتَني عَرفتُ ما تكتُب أقلامي... ليتَني بقيتُ صغيرةً ولم أكبُر... ليتني لم أقف هناكَ مثلَ أصنامٍ... ليتني لم أسهر ليالٍ... ليتني عِشتُ أيّامي...

بقلم الكاتب



ملاحظة: المقالات والمشاركات والتعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل الرأي الرسمي لجوَّك بل تمثل وجهة نظر كاتبها.

ما رأيك بما قرأت؟
إذا أعجبك المقال اضغط زر متابعة الكاتب وشارك المقال مع أصدقائك على مواقع التواصل الاجتماعي حتى يتسنى للكاتب نشر المزيد من المقالات الجديدة والمفيدة والإجابية..

تعليقات

يجب عليك تسجيل الدخول أولاً لإضافة تعليق.
تسجيل دخول إنشاء حساب جديد

هل تحب القراءة؟ كن على اطلاع دائم بآخر الأخبار من خلال الانضمام مجاناً إلى نشرة جوَّك الإلكترونية

مقالات ذات صلة
Nov 26, 2021 - Khadime mbacke
Nov 25, 2021 - رفيده حمد
Nov 24, 2021 - اروى اياد
Nov 22, 2021 - مهند مجدي محمود الدهمشاوي
Nov 21, 2021 - أماني السفاري
نبذة عن الكاتب