ما هي الفوائد الصحية لفيتامين (د) ؟

يعد فيتامين (د) ضروري لعدة أسباب، بما في ذلك الحفاظ على صحة العظام والأسنان. كما قد يوفر الحماية ضد مجموعة من الأمراض والظروف، مثل مرض سكر النوع الأول

وعلى الرغم من اسمها فإن فيتامين (د) ليس فيتامين (فيتامين)، بل هرمون البروهورمون، أو السلائف للهرمون.

والفيتامينات هي المواد الغذائية التي لا يستطيع الجسم خلقها، لذا فإن أي شخص لابد أن يستهلكها في النظام الغذائي. ومع ذلك، يمكن أن ينتج الجسم فيتامين د.

في هذا المقال، ننظر إلى الفوائد المترتبة على فيتامين (د)، وماذا يحدث للجسم عندما لا يحصل الناس على ما يكفي، وكيف نعزز فيتامين (د).

الفوائد

فيتامين (د) له أدوار متعددة في الجسم. وهي تساعد في :

  • تعزيز العظام والأسنان الصحية

  • دعم الصحة المناعية والمخ والجهاز العصبي

  • تنظيم مستويات الأنسولين ودعم إدارة مرض السكري

اقرأ للتعرف على هذه الأدوار بمزيد من التفصيل :

. عظام صحية

ويلعب فيتامين (د) دور مهم للغاية في تنظيم مستويات الكالسيوم والفسفور في الدم. وهذه العوامل تشكل أهمية بالغة للحفاظ على صحة العظام.

. الحد من خطر الإصابة بالإنفلونزا

أشارت مراجعة أجريت في عام 2018 للأبحاث الحالية إلى أن بعض الدراسات وجدت أن فيتامين (د) له تأثير وقائي ضد فيروس الإنفلونزا.

لذا فإن المزيد من البحث ضروري للتأكيد على التأثير الوقائي للفيتامين (د) على الأنفلونزا.

.الحمل

تشير ابحاث عام 2019 الى أن النساء الحوامل اللواتي يعانين من نقص فيتامين (د) قد يتعرضن لخطر أكبر يتمثل في تطويربريكلامبسيا وإعطاء فترة ما قبل الولادة.

نقص فيتامين (د)

 الأسباب :

نوع الجلد: تقلل البشرة الداكنة، على سبيل المثال، وكريم الحماية من الشمس، من قدرة الجسم علي امتصاص   الأشعة فوق البنفسجية (UVB) من الشمس. إن امتصاص ضوء الشمس يشكل ضرورة أساسية لإنتاج الجلد لفيتامين (د), من الممكن أن يقلل واقي الشمس الذي يحتوي على عامل حماية من الشمس تخليق الفيتامين بنسبة 95%  تغطية الجلد مع الملابس يمكن أن يمنع إنتاج فيتامين(د).

الموقع الجغرافي: ينبغي أن يستهدف الأشخاص الذين يعيشون في خطوط العرض الشمالية أو المناطق التي ترتفع فيها معدلات التلوث,استهلاك فيتامين(د) من مصادر الغذاء كلما امكن ذلك.

 

 

بقلم الكاتب



ملاحظة: المقالات والمشاركات والتعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل الرأي الرسمي لجوَّك بل تمثل وجهة نظر كاتبها.

ما رأيك بما قرأت؟
اذا أعجبك المقال اضغط زر متابعة للكاتب و شارك المقال مع أصدقائك على مواقع التواصل الاجتماعي حتى يتسنى للكاتب نشر المزيد من المقالات الجديدة و المفيدة و الإيجابية..

تعليقات

يجب عليك تسجيل الدخول أولاً لإضافة تعليق.
تسجيل دخول إنشاء حساب جديد

هل تحب القراءة؟ كن على اطلاع دائم بآخر الأخبار من خلال الانضمام مجاناً إلى نشرة جوَّك الإلكترونية

نبذة عن الكاتب