ما هو سر الإنجذاب الخفي لكل من النساء لرجل واحد دون غيره أو سر إنجذاب الرجال لأنثى واحده دون غيرها ؟! من واقع العلوم الثابتة فقط ج 2

 

الطاقة الأنثوية والطاقة الذكورية داخل علاقة ( النداء الروحي ):

غالبا ما تلاحظ عزيزي القارئ بأن الطاقات الأنثوية وهي ( شخصية الهارب ) أغلبها الآن بعصرنا الحالي يكون مرتكز لدى الرجل وأيضا كَثِيرًا ما نجد إن الطاقة الذكورية وهي ( شخصية المطارد ) المرتكزة لدى الأنثى بعكس الأجيال السابقة من الآباء والأجداد وهذا وَفْقًا لعدة أسباب أهمها نوعية الطعام والمنتجات الزراعية وَأَيْضًا الغذاء الصناعي الذي يعتمد على الهرمونات والمواد العضوية الضارة جدا بالإنسان التي أثرت بالسلب على صحة الرجل والمرأة والطفل فانعكس على الطاقة الأنثوية والطاقة الذكورية ومن السهل أن تلاحظ هذا الاختلاف الجزري سواء بالشكل العام أو حتى من ملامح الشخصية

فأصبحت الأنثى يغلب عليها الشخصية (المطاردة) أي الطاقة الذكورية

وأصبح الرجل يغلب عليه الشخصية (الهاربة) أي الطاقة الأنثوية

وهذا ما أثر على الحالة النفسية لكل منهم وترك الأثر السلبي العميق، لأن هذا ضد الفطرة وضد الطبيعة فأصبح الرجل والمرأة بحد سواء يوجد لديهم اضطراب دائما في حالتهم الطاقية بين الذكورية والأنثوية

وداخل علاقة (النداء الروحي) فقط غَالِبًا ما نجد انتقال كلاهما إلى منطقة الأمان أي (الصحوة الروحية) وأسميتها بمنطقه (الأمان) نَظَرًا لأن كل منهما يغلب عليه طاقته الفطرية السليمة السوية وهي أن يغلب على الرجل (الطاقة الذكورية) ويكون بشخصية المطارد) ويغلب على المرأة (الطاقة الأنثوية وتكون بشخصية الهارب) وليس العكس، فقط بعد اِنْتِقَالهمَا إلى منطقة الأمان أي (الصحوة الروحية = اليقظة الروحية)

عزيزي القارئ لمزيد من المعلومات الدقيقة حول تلك النقطة وحتى تصلك القيمة كاملة أرجو منك أن تقرأ مقالي سابقا بعنوان النداء الروحي من واقع العلم الذي صدر في مارس السابق 2020. الجزء الأول منه والجزء الثاني المتفرع منه تسع أجزاء

وفي حال عدم انتقال كلآهما الرجل والمرأة إلى منطقة الأمان (الصحوة الروحية) وأثناء فترة التجاذب كل منهما للآخر وأثناء علاقة (النداء الروحي) غالبا ما تدخل حياة كل منهما.. الكارما

وسنتناول هذين المنطقتين الهامتين وهما كالتالي:

- منطقة قبل الصحوة الروحية وخلال الصحوة الروحية ( اليقظة الروحية ) لكل من اليان واليانغ

- منطقة الكارما لكل من (الين واليانغ)

قبل وخلال منطقة الأمان (الصحوة الروحية) أي اليقظة الروحية لكل من الين واليانغ

المرأة قبل (صحوتها الروحية) _ على سبيل المثال أن كان يغلب عليها الطاقة الذكورية وقد سبق لنا وتحدثنا عن صفات ( الطاقة الذكورية ) من حيث ملامح الشخصية أو الشكل الخارجي _ وفقا لوظيفتها وتحملها لكثير من المسؤوليات الهامة جدا والمنجزة وتعاملها الدائم مع الرجال في حقل العمل وفقا لتطورها إذن هي ( الشخصية مطارده) لأهدافها ومنفذة لكثير من المشروعات على سبيل المثال فإنها حَتْمًا وتقلدت العديد من المناصب التي جذبتها إلى حقلها الطاقي وفقآ لجديتها ولما غلب عليها وهي (طاقتها الذكورية) والذي جذب إليها الكثير من الرجال لأنها توافقت مع (طاقتهم الذكورية) أيضا ومن ملامح النجاحات لديها هي المثابرة والتصميم وتحقيق الأهداف سريعا _ أي إنها حققت على أرض الواقع ( شخصية المطارد = الطاقة الذكورية )

الرجل قبل (الصحوة الروحية) _ على سبيل المثال إن كان يغلب عليه الطاقة الأنثوية وقد سبق وتحدثنا على صفات (الطاقة الأنثوية) من حيث ملامح الشخصية أو الشكل الخارجي _ وفقا لعدم تحمله المسؤولية كاملة وعدم الجدية والتهرب منها أو إلقائها على الآخرين والهروب وقت المواجهات والمؤجل لجميع الأعمال وعدم إلحاق أي أهداف واضحة في حياته وإتباع الآخرين في كل كبيرة وصغيرة في حياته واعتماده الصريح على من حوله فطبيعي أن يجذب إلى حقله

يتبع،

الجزء الثالث من نفس المقال تحت عنوان

ما هو سر الانجذاب الخفي لكل من النساء لرجل واحد دون غيره أو سر انجذاب الرجال لأنثى واحدة دون غيرها؟! من واقع العلوم الثابتة فقط ج 3

 

بقلم الكاتب


كاتبة مقالات في مجال البحوث العلمية كاتبة مقالات في مجال الأدب، القصص و النقد الأدبي كاتبة مقالات في Life Style و التنمية البشرية كاتبة مقالات بمجال الصحة العامه و النفسية كاتبة مقالات بمجال التسويق و المال و ريادة الاعمال و نفذت الكثير من المشروعات في هذا المجال تحديدا


ملاحظة: المقالات والمشاركات والتعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل الرأي الرسمي لجوَّك بل تمثل وجهة نظر كاتبها.

ما رأيك بما قرأت؟
اذا أعجبك المقال اضغط زر متابعة للكاتب و شارك المقال مع أصدقائك على مواقع التواصل الاجتماعي حتى يتسنى للكاتب نشر المزيد من المقالات الجديدة و المفيدة و الإيجابية..

تعليقات

يجب عليك تسجيل الدخول أولاً لإضافة تعليق.
تسجيل دخول إنشاء حساب جديد

هل تحب القراءة؟ كن على اطلاع دائم بآخر الأخبار من خلال الانضمام مجاناً إلى نشرة جوَّك الإلكترونية

نبذة عن الكاتب

كاتبة مقالات في مجال البحوث العلمية كاتبة مقالات في مجال الأدب، القصص و النقد الأدبي كاتبة مقالات في Life Style و التنمية البشرية كاتبة مقالات بمجال الصحة العامه و النفسية كاتبة مقالات بمجال التسويق و المال و ريادة الاعمال و نفذت الكثير من المشروعات في هذا المجال تحديدا