ما هو النوم ؟

ان النوم لهو شيء أساسي نكاد لانتخلى عنه ,بل لايمكن لأي انسان كيفما كان أن يصمد لمدة طويلة بدون نوم . ولايمكن غير هذا الا في حالات نادرة جدا , فهل تسائلت يوما عن ماهية النوم ؟ وماهو دوره بالنسبة لنا ؟ 

النوم ليس سوى حالة طبيعية من الاسترخاء لدى جميع الكائنات الحية وليس فقط الانسان , وتقل خلاله الحركات الارادية والشعور بما يحدث في محيطنا , اذن فان النوم هو فقدان للوعي ؟ كلا ان النوم هو تغيير لحالة الوعي . وقد اختلف العلماء في أبحاثهم المستمرة عن الوظيفة الرئيسية للنوم ,لكننا جميعا نؤمن بالاعتقاد السائد الذي يعتبر أن النوم ظاهرة طبيعية غريزية لأعادة تنظيم نشاط العقل ,وبرغم أن الانسان يقضي حوالي ثلث حياته نائما , الا أن الأغلبية لا يعرفون الكثير عنه , فهناك اعتقاد منتشر عن كونه خمول في وظائف الجسم الجسدية والعقلية و يحتاجه الإنسان لتجديد نشاطه،بشكل مستمر ,لكن حقيقة الأمر المثبتة علميا تتجلى في كون المخ يقوم بانتاج بعدة انشطة معقدة وكذلك الجسم بصفة عامة , وليس كما يعتقد البعض بل ان الواقع مناقض لكل هذه الأفكار فان بعض الوظائف تكون أنشط بكثير خلال النوم , بل وان جميع المستجيبات الحسية تعمل بشكل جيد فالنائم ان قمت برش ماء بارد او ساخن عليه فانه سيستفيق تلقائيا , فقد استجابت بشرته لهذا التغيير المفاجئ .

وتتفاوت عدد ساعات  النوم التي يحتاج لها الانسان من شخص لاخر , لكنها ثابتة لكل شخص , ومتوسط عدد ساعة النوم التي يحتاج لها جل شخص هي ثمان ساعات لكن هذا ليس بالامر الضاروري فقد يحتاج أحد فقط ثلاث ساعات بينما يحتاج شخص أخر لعشر ساعات ففي دراسة للمركز الوطني للاحصاءات الصحية بالولايات المتحدة الامريكية , وجد أن اثنين من كل عشرة أشخاص ينامون أق من ست ساعات في اليوم وواحد من بين كل عشر أشخاص ينام أكثر من تسع ساعات باليوم ويدعى الاشخاص الذين ينامون أقل من ست ساعات بأصحاب النوم القصير أما من ينامون أمثر من تسع ساعات فصنفوا ضمن أصحاب الطويل ولكنهم طبيعيون على السواء فساعات النوم لاتؤثر أبدا على أنتاجيته وابداعيته ان كان سليم معافى من أمراض معينة 

ويمكن الخروج باستنتاج عام , فساعات النوم التي يحتاجها الانسان تختلف من شخص لأخر لكن كلما زادت ساعات النوم كان ذلك أفضل وصحيا أكثر .

 

 

بقلم الكاتب


نوال الحداد كاتبة وشاعرة مبتدأة في بداية مسيرتي دارسة مهتمة بالأدب العربي وفي طور كتابة رواية أحاول قدر الأمكان اضافة متعة أدبية لمقالتي للاحساس بالحماس وأتمنى من صميم قلبي أن تنال مقالاتي اعجابكم


ملاحظة: المقالات والمشاركات والتعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل الرأي الرسمي لجوَّك بل تمثل وجهة نظر كاتبها.

ما رأيك بما قرأت؟
اذا أعجبك المقال اضغط زر متابعة للكاتب و شارك المقال مع أصدقائك على مواقع التواصل الاجتماعي حتى يتسنى للكاتب نشر المزيد من المقالات الجديدة و المفيدة و الإيجابية..

تعليقات

يجب عليك تسجيل الدخول أولاً لإضافة تعليق.
تسجيل دخول إنشاء حساب جديد

جيد

يجب عليك تسجيل الدخول أولاً لإضافة تعليق.

هل تحب القراءة؟ كن على اطلاع دائم بآخر الأخبار من خلال الانضمام مجاناً إلى نشرة جوَّك الإلكترونية

نبذة عن الكاتب

نوال الحداد كاتبة وشاعرة مبتدأة في بداية مسيرتي دارسة مهتمة بالأدب العربي وفي طور كتابة رواية أحاول قدر الأمكان اضافة متعة أدبية لمقالتي للاحساس بالحماس وأتمنى من صميم قلبي أن تنال مقالاتي اعجابكم