ما مميزات وسلبيات القراءة الورقية والإلكترونية المنتظمة؟

لا يخفى عليك عزيزي القارئ أن القراءة الورقية، هي التي تكون عن طريق الكتب الورقية! أما القراءة الإلكترونية المنتظمة فتكون عن طريق أي جهاز إلكتروني كالهاتف.

وبذلك نريد أن نستعرض في ذلك المقال مميزات وسلبيات القراءة الورقية، والإلكترونية المنتظمة؛ لأنه توجد بضعة أفكار تدور حولهما، ونريد أن نعرف الأفضل والمناسب لنا، وإن كان به أضرار كيف نتجنبها؟ تابع لنرى.

اقرأ أيضًا فوائد القراءة.. تعرف على أهميتها فى الحياة

فوائد القراءة، سواء أكانت ورقية أم إلكترونية منتظمة

تفتح العقل

القراءة المنتظمة تفتح العقل؛ وهذا بالطبع يعود إلى الأفكار والمعلومات والمعارف التي يأخذها المرء من قراءاته حول مختلف الأشياء.

ولا ننسى بالطبع القراءة حول الثقافات الأخرى، التي تساعد بالطبع في تفتح العقل أكثر.

تجعل القراءة المنتظمة المرء يتصرف في مختلف المواقف الحياتية بحكمة وخبرة.

فهم مشاعر الآخرين

العاطفة عند القارئ تتحسن وتتطور إلى أبعد حد ممكن، وللروايات، وللقصص دور أساسي في فهم ما تشعر به الشخصية ومشاعرها تجاه مختلف المواقف

الذاكرة وقوة المخ

تحد القراءة المنتظمة من تدهور وظائف المخ مع كبر العمر، ومشكلات الذاكرة؛ صحيح لم يتحقق بعد أن القراءة مثلًا تحل مشكلة مرض (ألزهايمر)، لكن تأكَّد أنها (القراءة المنتظمة) قادرة على الحد من تدهور وظائف المخ.

وبالطبع تتحسن الذاكرة باستمرار تحديدًا عن طريق قراءة الروايات. تخيل أنك تقرأ وتحاول تذكر اسم شخصية ما، وفعلت! أو تحاول ربط وتذكر حدث ما كان في الصفحة السابقة بالحالية، وفعلت، إذًا الذاكرة تتحسن!.

ففي أثناء القراءة، ترسل إلى المخ شبكات من دوائر وإشارات معقدة تزداد نشاطًا وقوة مع الاستمرار في القراءة.

اقرأ أيضًا فوائد القراءة والاستمتاع بالكتب

معالجة التوتر والإجهاد

يوميًا يتعرض المرء في مختلف المواقع ومع مختلف الشخصيات وفي مختلف المواقف إلى الإجهاد.

بالطبع إجهاد، توتر، اكتئاب، كلها أشياء سيئة من ناحية الصحة العقلية؛ لذلك يأتي دور القراءة المنتظمة، وتحديدًا الروايات. ادخل إلى عالم الرواية مع الشخصيات، واهرب بعض الوقت مما يجب عليك فعله، وانسَ التوتر لبعض الوقت، وستنسى.

مكانتك وثقافتك

لا تنسَ المهارات الاجتماعية يا صديقي عندما تتحدث عن القراءة؛ كما قلنا سابقًا فإنك تكتسب مختلف المعلومات والأفكار وأيضًا المصطلحات والكلمات التي لا يعرفها الأغلب.

وبذلك تنتقي كلماتك على نحوٍ جيد، وهذا يعزز مكانتك عند الأشخاص خاصة عندما يقصدونك في رأي أو مشورة؛ وذلك بالطبع عائد إلى أنك شخص مثقف لذا يأخذون رأيك

مشكلات النوم

قد تصاب بالأرق ولا تستطيع النوم، وتوجد مشكلات بالنوم؛ بسبب الجلوس أمام الهاتف أو تناول طعام غير صحي قبل النوم، لذا يكون الحل الأمثل هو قراءة قصة قصيرة ورقية وليست إلكترونية قبل النوم مع ضوءٍ خفيف جدًّا لبعث الاسترخاء في النفس وستنام وتُحل المشكلة!.

طور مهارات التفكير المختلفة عن طريق قراءة القصص والروايات والألغاز، التي تستدعي توسيع الأفق والبحث عن الأفكار البعيدة جدًّا وقوة الملاحظة وغيرها من الأشياء.

اقرأ أيضًا القراءة الإبداعية وأهميتها

مميزات القراءة الورقية، والإلكترونية المنتظمة

أولًا: القراءة الورقية

حاسة اللمس

التي تعمل عند لمسك لورق الكتاب، والتي تكون شعورًا جميلًا نقيض القراءة الإلكترونية.

غلاف الكتاب

لا تنسَ منظر أغلفة الكتب المرتبة في مكتبتك أو على رف كتبك ولمسها، فهذا المنظر يوحي بالارتياح وجمالية الكتاب، خاصة إذا كان تصميم الغلاف رائعًا للحد الذي يجعلك تحب الغلاف أكثر من الكتاب (وهذا يحدث أحيانًا).

عدم تشتيت الذهن

القراءة الورقية والإلكترونية المنتظمة جيدة؛ لأنها في النهاية تعد قراءة مهما تنوعت أساليبها. لكن القراءة الورقية تتميز بأنها لا تشتت ذهن القارئ وهو يقرأ؛ فالكتاب لن يرسل لك تنبيهًا من موقع تواصل مثلًا (كما يحدث في حالة الكتب الإلكترونية) فسيكون التركيز والانتباه في قمتهما.

اقرأ أيضًا لماذا ومتى وكيف تقرأ؟

ثانيًا: القراءة الإلكترونية المنتظمة

مكتبة كبيرة متنقلة

يمكنك تحميل عدد كبير من الكتب، ولن تشغل أي مساحة تخصصها لها في المنزل، فهي داخل جهاز صغير الحجم، ويمكنك التنقل بتلك المكتبة المتنقلة في كل مكان وتقرأ الذي تريد في أي وقت.

قلة سعر الكتاب الإلكتروني

عادةً سعر الكتاب الإلكتروني أقل من سعر الكتاب ورقي؛ وهذا يعود غالبًا لتكلفة الطباعة.

كتابة ما تريد من ملاحظات

تستطيع تسجيل كل الملاحظات التي تريدها في أثناء القراءة، وحفظها، ومراجعتها بسهولة في أي وقت تريد.

القواميس المدمجة

في القراءة الإلكترونية المنتظمة تأتي قواميس تلحق ببرامج أو أجهزة القراءة، والتي إن قابلتك كلمة لا تعرف معناها، يمكنك معرفة معناها فورًا عن طريق القواميس المدمجة.

حسب ما تريد، يمكنك تخصيص حجم الخط والنمط ولون الكتابة، وتقرأ وأنت مرتاح.

طلب الكتاب

تكمن روعة القراءة الإلكترونية المنتظمة في الوصول لأي كتاب تريد وطلبه فورًا.

اقرأ أيضًا 7 نصائح مهمة لتطوير مهارات القراءة النشطة

سلبيات القراءة الورقية، والإلكترونية المنتظمة

أولًا: القراءة الورقية

غلاء الكتاب الورقي

عادةً الكتاب الورقي يكون أغلى من نظيره الإلكتروني.

التنقل بالكتب الورقية

تخيل أنك تقرأ في أكثر من كتاب في الوقت نفسه وذهبت إلى أي مكان وأردت القراءة، كيف ستأخذ هذا العدد؟ والمشكلة الأكبر في وزن الكتاب نفسه.

القراءة ليلًا

تريد أن تقرأ ليلًا ولكنك لا تحب الضوء في الليل، فكيف ستقرأ كتابًا ورقيًّا ليلًا دون ضوء؟

تمزق وتلف الكتاب الورقي. مشكلة تلف الكتاب بعد مدة، أو تمزقه والذي يمكن حدوثه سواء أكان جديدًا أو مرت عليه مدة، ما سيجعل الكتاب بلا قيمة إن حدث له ذلك.

الكتب غير الموجودة

طلب الكتب التي ليست موجودة في بلدك من بلاد أخرى يزيد تكلفته أكثر وأكثر.

اقرأ أيضًا مهارة القراءة السريعة كيف تمارسها في عصر التكنولوجيا

ثانيًا: القراءة الإلكترونية المنتظمة

تشتيت الذهن

بالطبع القراءة الإلكترونية المنتظمة يمكن أن تشتت ذهنك عن القراءة، ولكن من الممكن أن يوجد حل، كوضع الهاتف في وضع الطيران.

القراءة مدة طويلة

من الأفضل تحديد مدة لاستخدام الهاتف عمومًا، ومدة بعدها لاستراحة قرنية العين من الأشعة الناتجة عن الأجهزة الإلكترونية.

قرب الهاتف من العين

القراءة الإلكترونية المنتظمة جيدة، لكنها ستكون أفضل إن أبعدت الشاشة عن عينيك بمقدار ٤٠ سم؛ حتى لا تتضرر عضلة العين بالأشعة؛ لأنها مشكلة حقيقية.

القراءة في الظلام

القراءة الإلكترونية في الظلام ليست جيدة؛ وهذا يعود إلى اتساع حدقة العين أكثر في أثناء القراءة، ما يجعلها تستقبل أشعة أكثر. فمن الأفضل عدم استخدام الهاتف قبل النوم، والقراءة صباحًا تكون أفضل.

هل مزايا حماية العين في الهاتف عملية؟

يمكنك تفعيل ميزة حماية العين، ولكنها لا تحل المشكلة عامة، لكن إذا راعيت ما سبق من أساليب لحماية العين ستكون الميزة مفيدة.

الخاتمة

في النهاية، القراءة شيء جيد مهما تعددت أساليبها، وكل طريقة لها إيجابياتها وسلبياتها، ولا يخفى عليك بعد مطالعة المقال أن الطريقتين تشتركان في أشياء مزعجة مثل: أن القراءة الورقية ليلًا ليست جيدة لمن لا يحبون الضوء ليلًا.

وكذا بالنسبة للقراءة الإلكترونية المنتظمة لا يمكنك القراءة ليلًا إلا والضوء يعمل وأنت لا تريد ذلك.

كل شخص منا يقرأ بالأسلوب الذي يريد، ولكن إن كنت من محبي القراءة الإلكترونية لأي سبب كان، فيجب مراعاة كل الأساليب التي ذكرناها في المقال لحماية العين من أي ضرر ناتج عن الأجهزة الإلكترونية.

أخبرنا عن أحب كتاب إلكتروني أو رواية إلكترونية إلى قلبك في خانة التعليقات.

دمتم في آمان الله.

ملاحظة: المقالات والمشاركات والتعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل الرأي الرسمي لجوَّك بل تمثل وجهة نظر كاتبها ونحن لا نتحمل أي مسؤولية أو ضرر بسبب هذا المحتوى.

ما رأيك بما قرأت؟
إذا أعجبك المقال اضغط زر متابعة الكاتب وشارك المقال مع أصدقائك على مواقع التواصل الاجتماعي حتى يتسنى للكاتب نشر المزيد من المقالات الجديدة والمفيدة والإيجابية..

تعليقات

يجب عليك تسجيل الدخول أولاً لإضافة تعليق.

هل تحب القراءة؟ كن على اطلاع دائم بآخر الأخبار من خلال الانضمام مجاناً إلى نشرة جوَّك الإلكترونية

مقالات ذات صلة
نبذة عن الكاتب