ما لا تعرفه عن القطط

القطط هي حيوانات أليفة صغيرة وفضولية، تعد من أكثر الحيوانات شعبية في العالم.. ومع ذلك، لا يعرف كثيرون معلومات كثيرة عن هذه المخلوقات اللطيفة.

في هذا المقال، سنكشف بعض المعلومات غير المعروفة عن القطط، مع التركيز على خصائص القطط البيضاء والتصرفات اللافتة مثل لعق الأيدي ولعاب القطط.

اقرأ ايضاََ حقائق غريبة عن القطط .. ستتعجب منها بالتأكيد !!

القطط البيضاء

من أكثر الألوان التي تجذب العيون اللون الأبيض للقطط، فهذه القطط البيضاء لها خاصية مميزة عن بقية القطط، فهي تمتلك جينات خاصة بها تعمل على تلوين لون شعرها بالأبيض.

ومن المثير للاهتمام أن هذه القطط التي يكون شعرها أبيض، تعاني الصمم أو تعاني مشكلات في البصر، ويعتقد البعض أن هذه المشكلات التي تعانيها القطط ترجع إلى لونها الأبيضز

حيث أن شبكية عين القطة البيضاء يكون فيها نقص في الألوان، وهو السبب الذي يعيقها عن تمييز الأشياء وإدراك المحيط الذي تعيش فيه.

اقرأ ايضاََ تأثير الموسيقى على الحيوانات

تصرفاتها المميزة

لعق الأيدي

تلعق القطط أيديها، وهي من التصرفات المميزة التي تقوم بها القطط، وقد يبدو هذا التصرف غريبًا بعض الشيء، ولكن يعد هذا التصرف من أكثر التصرفات المميزة التي تقوم بها القطط، فهو يشير إلى الألفة والمودة.

فعندما تلعقك القطة فهذا دليل على الراحة والثقة التي تشعر بها بقربك، ثم إن لعاب القطط يحتوي على مركبات الفيرومون التي توجد في غدة الوجه.

ومن وسائل عناية القطط بنفسها أو ببعضها بعضًا أن تلعق نفسها أو حيواناتها الأخرى، وكذلك لتنظيفها، ولإزالة الزوائد التي قد تحدث لشعرها بسبب النوم أو أي شيء آخر، وبهذه الطريقة تعبر القطط عن حبها للشخص ولبعضها بعضًا.

في الختام، يمكن القول إن القطط هي مخلوقات أليفة ساحرة وفريدة من نوعها، لها خصائص فريدة، وتصرفاتها وحركاتها لها معانٍ وأهداف محددة، لذا فإن فهم هذه التفاصيل يمكن أن يجعلنا نشعر باتصالنا الحقيقي مع هذه المخلوقات الرائعة والجميلة.

قد نكون لا نملك قططًا في منازلنا، ولكن حقًّا هذه المخلوقات تعد من المخلوقات التي لا نشعر بالملل من النظر إليها ومراقبة تصرفاتها، فهي تملأ البيوت بالحركة، إضافة إلى أنها تشعرك بالألفة وتبعد عنك الملل والكآبة.

ملاحظة: المقالات والمشاركات والتعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل الرأي الرسمي لجوَّك بل تمثل وجهة نظر كاتبها ونحن لا نتحمل أي مسؤولية أو ضرر بسبب هذا المحتوى.

ما رأيك بما قرأت؟
إذا أعجبك المقال اضغط زر متابعة الكاتب وشارك المقال مع أصدقائك على مواقع التواصل الاجتماعي حتى يتسنى للكاتب نشر المزيد من المقالات الجديدة والمفيدة والإيجابية..

تعليقات

يجب عليك تسجيل الدخول أولاً لإضافة تعليق.

هل تحب القراءة؟ كن على اطلاع دائم بآخر الأخبار من خلال الانضمام مجاناً إلى نشرة جوَّك الإلكترونية

مقالات ذات صلة
نبذة عن الكاتب