ما بين الحب والحب

وقد ورد في قوله بآخررسالة لها من إكمار إلى كينونته تعاهدت كل الصفات الجميلة بأن تنُسج وتلتفَ حول قلبي مكامعة ذكرى لقياك كل ليلة. إنتشلتني من جحيمي ووضعتني بدفء بأكف الحب في موطن الأمان. فجاس طيفك بين انهياراتي وتقلبات مزاجي واضطراب روحي مصلحاً كل خراب بي .ثم ماذا؟ ثم أنك جميلة الجميلات وأحب اللغات وأرقى المعزوفات. مشاعري في حالة سكر وقلبي وقع في نجواك. وقد كنت في سهو والسديم يغطي مقلتي قدومك جعلني أدرك بأنني لا شيء بعدك ولا قبلك أنا بدونك هباءاً منثوراً ضوء أنارعتمتي في ليالي المخيفة. وصلت لمرحلة الصبابة وصرات تصرفاتي كالصِبْيَةِ مارية، حبيبتي جميلتي تميمتي وملكتي حين أراك أنسى أين أنا وإلى أين أمضي، حاضري وماضي ومستقبلي إلتقاء للأزمنة عند إحتضانك. هل يمكن أن أقول بأنك السعادة! لا فأنت أعلى مراتبها حتى الكلمات تقف عاجزة عن وصفها لجمالك.

أوتدري بأن أرواحي تشاجرت البارحة بسبب خطابي لك بنبرة قاسية ! لم تكن ثائرت ضدي هكذا مذ قبل قدومك أخبروني بأنه لن أبلغ مدارك الراحة إن لم تحضري فما أنا بفاعل بدونك؟ أنت لي وأنا لك نحن واحد والواحد نحن. أحبك ولا أقوى على العيش بدونك إكمار جحيم قاحطة بدون مارية وتقع الأحزان حين ألتقي بعيونك العسلية. ألست عاشقاً لك كقيس وليلى؟ أوغفران ونديم حسنا حبي ورسالتي هذه لن تضفي لك شيئاً لمشاعرك المضطربة مثلما كنت تصابي بالخوف والتوتر نعم خائفة من مشاعري، ولكن أنا أحب قلبك الذي قيل عنه حجر وأحب تكبرك وكل صغيرة وكبيرة بك .صراخك وحتى نظراتك القاسية نحوي أوتدرين أنا احبك بكل ما تحتويه من خوف وقوة وتضاد في المشاعر. أنهيت رسالتي لها وقلبي على أمل أن تقبل وتتقبل حبي لها شريد في بحر العشق أتصفح!

بقلم الكاتب


الهوايات : كتابة الخواطر من المعجبين بجبران خليل جبران


ملاحظة: المقالات والمشاركات والتعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل الرأي الرسمي لجوَّك بل تمثل وجهة نظر كاتبها.

ما رأيك بما قرأت؟
اذا أعجبك المقال اضغط زر متابعة للكاتب و شارك المقال مع أصدقائك على مواقع التواصل الاجتماعي حتى يتسنى للكاتب نشر المزيد من المقالات الجديدة و المفيدة و الإيجابية..

تعليقات

يجب عليك تسجيل الدخول أولاً لإضافة تعليق.
تسجيل دخول إنشاء حساب جديد

هل تحب القراءة؟ كن على اطلاع دائم بآخر الأخبار من خلال الانضمام مجاناً إلى نشرة جوَّك الإلكترونية

مقالات ذات صلة
May 3, 2021 - النهاية الحتمية
Apr 22, 2021 - براءة فقية
Apr 6, 2021 - زين العابدين طالب عواد
نبذة عن الكاتب

الهوايات : كتابة الخواطر من المعجبين بجبران خليل جبران