مأساة العصر

حقاً إنها مأساة أن تعيش في عصر تتمنى لو ينتهي فيه هذا العذاب، أن يكون أقصى أمانيك هي راحة البال، تتخلى عن جميع أحلامك الباقية؛ لأنك تعبت من الركض خلفها دون جدوى، وأنت ترى نفسك تُدمَر شيئاً فشيئاً بلا فائدة، شيء مرهق ومحبط أن يعيش إنسان هكذا، بلا أمل، بلا إرادة، بلا رغبة في الحياة من الأساس.

أن يكون حي يرزق وهو من داخله ميت، مجرد جثة تأكل وتشرب وتتنفس وتضحك مع الناس وهي بلا روح من الأساس، هذه كارثة ماذا فعلت بنا الأيام، ولماذا؟ أعلم أن الحياة ليست عادلة، ولكن هل يجب أن تكون بهذه القسوة؟ وما هو ذنب الناس الذين يجلدون أنفسهم من شدة غيظهم من الدنيا وما فيها؟ يحاولون أن ينسوا، والدنيا لا ترحمهم ولا تعطيهم فرصة لينسوا، صدق من قال إننا سنكون الجيل الوحيد في التاريخ الذي لا يقول "ليت الشباب يعود يوماً"، نحن فقط نريد أن نزيح الأيام من وجوهنا، ونرمي هذا الثقل من فوق ظهورنا، لكي نرتاح، ليس هناك أجمل من راحة البال، مهما كانت رفاهيات الحياة التي يفكر فيها الآخرون، راحة البال تغني عن أي شيء آخر، ولكن مع كلّ ذلك، ومع كل هذا الألم والمعاناة، نحن صامدون وبأحلامنا متمسكون، إرادتنا وإيماننا باللَّه فوق الجميع، وتباً للشيطان الذي يحاول إزاحتنا عن طريق اللَّه المستقيم، نحن له بالمرصاد واللَّه معنا لا ينسانا، علينا فقط ألّا ننسَ اللَّه، ونتمسك بأحلامنا وأهدافنا، ونتمسك برغبتنا في الحياة والبقاء، ولا نسمح لأي شيء أن يفقدنا إيماننا باللَّه مهما حصل.

نحن باللَّه موقنون وواثقون، وفي أي مصيبة تحدث نعلم أنه قضاء اللَّه وقدره ونحمد اللَّه عليه، الإنسان بطبيعته عنيد، لا يقبل الاستسلام بسهولة إما الانتصار أو الموت، هكذا خلقنا اللَّه وبداخلنا شعلة لا يستطيع أي أحد إطفاءَها مهما فشلنا، مهما سقطنا، مهما تحطمت قلوبنا، نزال نؤمن أنه مهما طال الليل، لابد أن يبزغ الفجر، مهما نسينا، مهما أُحبطنا، اللَّه معنا، لا ينسى، يلهمنا ويرشدنا إلى طريق النور.

ملاحظة: المقالات والمشاركات والتعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل الرأي الرسمي لجوَّك بل تمثل وجهة نظر كاتبها ونحن لا نتحمل أي مسؤولية أو ضرر بسبب هذا المحتوى.

ما رأيك بما قرأت؟
إذا أعجبك المقال اضغط زر متابعة الكاتب وشارك المقال مع أصدقائك على مواقع التواصل الاجتماعي حتى يتسنى للكاتب نشر المزيد من المقالات الجديدة والمفيدة والإيجابية..

تعليقات

يجب عليك تسجيل الدخول أولاً لإضافة تعليق.

هل تحب القراءة؟ كن على اطلاع دائم بآخر الأخبار من خلال الانضمام مجاناً إلى نشرة جوَّك الإلكترونية

مقالات ذات صلة
May 8, 2022 - حسين فتحي
May 8, 2022 - علا نايل أبو أحمد
May 8, 2022 - علي الشامي
May 3, 2022 - كريمة عبدالله البدوي
Apr 17, 2022 - شنتوفي ملاك
Apr 16, 2022 - غنوه رزق ديب
Apr 15, 2022 - محمد سالم علي بازغيفان
Apr 12, 2022 - فريدة المحمدي
Apr 11, 2022 - مركان أم العلو
Apr 8, 2022 - جوديا
Apr 8, 2022 - محمد صغير فرج
Apr 8, 2022 - هديل عبدالرحمن
Apr 8, 2022 - قلم خديجة
Apr 8, 2022 - نوار طاهر
Apr 7, 2022 - إيمان حسن عباس
Apr 7, 2022 - نجاة ناصر عبد الحي
Apr 3, 2022 - فريدة المحمدي
Apr 1, 2022 - مركان أم العلو
Mar 23, 2022 - سوار أبيض
Mar 22, 2022 - سحابة ماطرة
Mar 22, 2022 - سحابة ماطرة
Mar 22, 2022 - سوار أبيض
Mar 21, 2022 - دعاء عبد الفتاح
Mar 19, 2022 - سادين عمار يوسف
Mar 18, 2022 - قلم خديجة
Mar 18, 2022 - قلم خديجة
Mar 16, 2022 - شيرين السيد
Mar 16, 2022 - يوهان ليبيرت
Mar 15, 2022 - أحمد الصانع
Mar 15, 2022 - هزار فطناسي
Mar 14, 2022 - يارا أحمد
Mar 14, 2022 - بدور بخيت السرحان
Mar 13, 2022 - شريفة تومارت
Mar 11, 2022 - ريتاج جمال الجبور
Mar 11, 2022 - رائد محمود جوابري
Mar 9, 2022 - مُحمّد عبدالمالك
Mar 9, 2022 - أنس الدباغ
Mar 8, 2022 - عمار ياسر مصطفى
Mar 7, 2022 - فرح السفاريني
Mar 7, 2022 - قلم خديجة
Mar 6, 2022 - جمال العامري
Mar 5, 2022 - مريم فاضل حسون
Mar 5, 2022 - هاجر المدودي
Mar 5, 2022 - محمد بن احمد
Mar 5, 2022 - محمد بن احمد
Feb 27, 2022 - الحسانين محمد
Feb 27, 2022 - حسين فتحي
Feb 27, 2022 - نسرين بورصاص
Feb 27, 2022 - نسرين بورصاص
Feb 25, 2022 - ڪوڪا الحسناوي
Feb 25, 2022 - امير احمد
Feb 25, 2022 - فاطمة الزهراء
Feb 25, 2022 - ذكريات الجيوسي
Feb 25, 2022 - ذكريات الجيوسي
Feb 23, 2022 - أ . عبد الشافي أحمد عبد الرحمن عبد الرحيم
Feb 23, 2022 - محمد السيد يوسف
Feb 21, 2022 - هاجر المدودي
Feb 19, 2022 - اسراء عادل يوسف
Feb 19, 2022 - محمد عمار
Feb 19, 2022 - أمل عبد المالك صعدلي
Feb 18, 2022 - يس علي عبد الفضيل
Feb 18, 2022 - ذكريات الجيوسي
Feb 18, 2022 - ايه قاسم
Feb 13, 2022 - محمد إسويطي
Feb 13, 2022 - ذكريات الجيوسي
Feb 12, 2022 - أنـــدرو نــبــيـــل
Feb 10, 2022 - بُشرى عيّاد
Feb 10, 2022 - يس علي عبد الفضيل
Feb 6, 2022 - سهيله محمد
Feb 4, 2022 - عبدالباسط صباغ
Feb 2, 2022 - قلم خديجة
Jan 31, 2022 - فاطمة الزهراء
Jan 31, 2022 - أ . عبد الشافي أحمد عبد الرحمن عبد الرحيم
Jan 31, 2022 - قلم خديجة
Jan 31, 2022 - أحمد حسن عذاربة
Jan 30, 2022 - هاجر المدودي
Jan 28, 2022 - صفاء ديب
Jan 26, 2022 - آية حسام مراد
Jan 23, 2022 - صفاء ديب
Jan 21, 2022 - سالي عماد
Jan 20, 2022 - توجان محمد
Jan 20, 2022 - مبارك بيلا
Jan 20, 2022 - هاجر المدودي
Jan 18, 2022 - رحمه الجبالي
Jan 18, 2022 - نجاة ناصر عبد الحي
Jan 17, 2022 - ثورة مصاروة
Jan 17, 2022 - هاني ميلاد مامي
Jan 17, 2022 - جهاد عزالدين
Jan 16, 2022 - اروى اياد
Jan 16, 2022 - اروى اياد
Jan 16, 2022 - زينة عبد الله
Jan 14, 2022 - زينة عبد الله
Jan 13, 2022 - مودة الطاهر محمد
Jan 11, 2022 - اروى اياد
Jan 10, 2022 - قلم خديجة