لن نتفق

لن نتفق ..

ولو بقينا بعد هذا العام ألف..
وسنفترق..

مهما نسينا أنّ لكل خيط طرف

لا تحزني أو تندمي...
فجميع ما يحكوه زيف
نسجوا الكلام وارتدوه..
واستعصى عنهم فهم حرف
إن تطلبين الحب كما
فهو في أعماقي.. كيف؟
لا تسألي ولما التقينا؟
فلكلٍ منا وهم كهف
وكيف نعشق نصدق ..
والشك فينا يرويه خوف
فأصبح النسيان حلما..
وأصبح الحرمان عُرْف
لا ترحلي .. فكما التقينا..
سيأتي يوما نفترق
وتمهلي.. لا تحملي..
شبح الأماني المثقل..
سيذوب حتما ينسحق
قد نتفق.. حين نثق..

أن الحب بأدنى شرط يختنق
وأننا عشناه حقا..

لكنه قد مات غرقا ..
حين صرخ الصمت فينا.. لا تثق
كم تمنينا اللقاء ..

وحين أصبح عادة ..
عدنا نبحث عن شقاء ..

وسقمنا غدنا المنغلق
فـلنفترق ..

حتى يعود الحب فينا ينبثق
فـ لنفترق ..

حتى نرى أيامنا
حتى نحب .. فنتفق

بقلم الكاتب


صحفي وكاتب مقالات - عضو نقابة الصحفيين المصريين


ملاحظة: المقالات والمشاركات والتعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل الرأي الرسمي لجوَّك بل تمثل وجهة نظر كاتبها.

ما رأيك بما قرأت؟
اذا أعجبك المقال اضغط زر متابعة للكاتب و شارك المقال مع أصدقائك على مواقع التواصل الاجتماعي حتى يتسنى للكاتب نشر المزيد من المقالات الجديدة و المفيدة و الإيجابية..

تعليقات

يجب عليك تسجيل الدخول أولاً لإضافة تعليق.
تسجيل دخول إنشاء حساب جديد

هل تحب القراءة؟ كن على اطلاع دائم بآخر الأخبار من خلال الانضمام مجاناً إلى نشرة جوَّك الإلكترونية

مقالات ذات صلة
May 22, 2021 - hind elmetwaly
May 21, 2021 - براءة رامي عبد المنعم زعتري
May 9, 2021 - Chaymae El Harrak
May 9, 2021 - لمياء بوعيشي
May 8, 2021 - احمد عبدالله على عبدالله
نبذة عن الكاتب

صحفي وكاتب مقالات - عضو نقابة الصحفيين المصريين