لماذا يجب أن نستمرّ

لكلّ واحد منّا قصّة مع العلاقات، فمنها من أضافت إلى حياتنا البهجة وغيّرتنا، ومنها من حطّمتنا لسبب ما لم يكتب لهذه العلاقات الاستمرار، فشل تلك العلاقات كان لنا درس تجربة تعلّمنا منها كيف نصبح أقوى، فشكرًا لكم لولا إحساسنا بالألم الذي تركتموه فينا لما أصبحنا اليوم أقوياء، الحياة تستمرّ دائمًا، فما الذي يجب عليك فعله لتعيش بسعادة.

أولًا: عليك أن تتحدّى نفسك: 

الوحيد القادر على مساعدتك وإخراجك من دائرة الحزن هو أنت فقط، أنت تستحقّ الأفضل وأن تعيش بسعادة فقد صنعت من أجلك، القرار يعود إليك فاختر أن تكون سعيدًا فقط من أجلك.

ثانيًا: آراء الناس لا تهمّني: 

هناك أشخاص كلّ ما يجيدونه فقط هو إلقاء اللّوم على الآخرين فلا تصغي لهؤلاء، لا تبرّر أفعالك واختياراتك للآخرين فقط سيلومونك على فشل تلك العلاقة فهذا ما يجيدونه للأسف الوحيد الذي يجب أن تصغي له هو نفسك فقط، برّر واسمع لها.

ثالثًا: اهتمّ بنفسك 

افعل الأشياء التي تحبّ القيام بها، الأشياء التي تحسّن مزاجك، اهتم بصحتك مارس الرّياضة، اشرب الماء، اعتنِ ببشرتك بأكلك، يمكنك القيام بأشياء بسيطة كشرب قهوة، مشاهدة فيلم، الخروج في نزهة، أيّ شيء بسيط يجلب لك السّعادة قم به.

رابعا: افعل شيئًا جنونيًا 

الحياة لا تخلو من التّجارب، ما تعيشه اليوم لن يتكرّر بعد عشرين سنة، فقم بأشياء لطالما أردت القيام بها كالقفز من مكان عالٍ، واجه مخاوفك، لا تستمع لما يقول لك لا تستطيع فعله، فأنت تستطيع، تستطيع تغيير حياتك في اللّحظة التي تؤمن بنفسك.

أؤمن وبشدّة أن ما قُدّر لنا سيكون جميلًا إذا نظرنا للحياة بشكلٍ جميل فقوّة الجذب سوف تجذب لنا طاقة إيجابيّة نحو الحياة، فلك حرية الاختيار إمّا بجذب السّعادة أو الألم، تشجّع فقط وآمن بنفسك. 

ملاحظة: المقالات والمشاركات والتعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل الرأي الرسمي لجوَّك بل تمثل وجهة نظر كاتبها ونحن لا نتحمل أي مسؤولية أو ضرر بسبب هذا المحتوى.

ما رأيك بما قرأت؟
إذا أعجبك المقال اضغط زر متابعة الكاتب وشارك المقال مع أصدقائك على مواقع التواصل الاجتماعي حتى يتسنى للكاتب نشر المزيد من المقالات الجديدة والمفيدة والإيجابية..

تعليقات

يجب عليك تسجيل الدخول أولاً لإضافة تعليق.

هل تحب القراءة؟ كن على اطلاع دائم بآخر الأخبار من خلال الانضمام مجاناً إلى نشرة جوَّك الإلكترونية

نبذة عن الكاتب