لا شيء يعجبني


قال عامل المقهى: أُحِسُّ الوقت يقتلني، بين الكراسي وأكواب الشاي  وجدتُني بعدما قتلوا بداخلي طموحي، شهاداتي، وقالوا لي بوضوحِ: إشرب بهم القهوة، ثم سألوني عن علاقاتي, فعرفتُ حينها ماهو آتِ. 

قال مراهق، وأنا لا شيء يعجبني، هربتُ من بيتي بحثاً عن حريتي، فوجدت قبراً، و كانت المخدرات شاهدة على موتي. فلا أدري متى سأحيا  من جديد ولا أدري متى بعثي وما سيأتِ. 

وأنا أيضاً لا شيء يعجبني: قال شيخٌ، حياتي سُرقت مني والسارق كان شاباً وراء المال يجري فقط ليجني ثم قتل الطفل الذي بداخله؛ حباً كان يبني، فعاش وحيداً وفي دار العجزة وضعني وحين سألتُه لماذا تشبهني قال أُغرُب عني. 

قالت إمرأة، و أي شيء أعجبني؟ منذ ولدتُ  والضربات على جسدي، بنتُ على هذا  أبي كان يؤنبني، فزوجني، وعلى خطاه زوجي حين رأيته يخدعني، ثم المجتمع أيضاُ أنهكني لأني قلت لا لمديري من أراد شرفي أن ينهبني.

في مقهى الرجال، ماذا أفعل وحدي؟ أرى عيونكم جميعاُ نفس السؤال تسألني، سأخرج، لأن لا شيء هنا وهناك يعجبني.

قال رجل يقرأ صحيفته: ولا أخبار تعجبني، موتُ وغدر، أجساد لدمائها هدر، لماذا تتشابه الأخبار؟ ربما الخطأ من كاتبها يصدر ولدروس النحو لم يحضر، أو لأنّ لا شيء يعجبه ويعجبني. 

قال طبيب: ولا أنا، لا شيء يعجبني: سهرتُ الليلة أعمل على لقاح من نزلة البرد يخلصني وملايين الدولارات كلفني. فعدتُ بيتي لأجد إبني مريض السرطان يمثل بأنه ميت، وفعلاً تمثيله أقنعني  وفاجأني. 

قال مالك المقهى: أنا أيضاً لا شيء يعجبني، شربتُ أول مرة قهوتي في بلدتي ثم حين جاءت الحرب، نقلت مقهاي إلى هنا وتركتُ هناك جثتي، لأن طعم القهوة هنا لا يعجبني.

وأخيراً قام مشاهدٌ وقال، أما أنا فكل شيء أعجبني، لماذا؟ ألن تسألني! مريض بما يسمى المازوخية لأني، أي  أستلّذ بأي شيء  يعذبني، لهذا فأنا أسعد شخص بينكم فالحياة كلها  تُعجبني.

سأخرج لأبحث لعلّي أجد شيئاً لا يعجبني....... 

بقلم الكاتب


طالبة طب .. كاتبة هاوية ✍️ "فأشهد أنني حيٌّ وحرٌّ حين أُنسى"🕊️


ملاحظة: المقالات والمشاركات والتعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل الرأي الرسمي لجوَّك بل تمثل وجهة نظر كاتبها.

ما رأيك بما قرأت؟
إذا أعجبك المقال اضغط زر متابعة الكاتب وشارك المقال مع أصدقائك على مواقع التواصل الاجتماعي حتى يتسنى للكاتب نشر المزيد من المقالات الجديدة والمفيدة والإجابية..

تعليقات

يجب عليك تسجيل الدخول أولاً لإضافة تعليق.
تسجيل دخول إنشاء حساب جديد

هل تحب القراءة؟ كن على اطلاع دائم بآخر الأخبار من خلال الانضمام مجاناً إلى نشرة جوَّك الإلكترونية

مقالات ذات صلة
Nov 26, 2021 - Khadime mbacke
Nov 22, 2021 - مهند مجدي محمود الدهمشاوي
Nov 21, 2021 - أماني السفاري
Nov 21, 2021 - عمر الشامخ الزبيدي
Nov 21, 2021 - محمدُ عبد الكريم
نبذة عن الكاتب

طالبة طب .. كاتبة هاوية ✍️ "فأشهد أنني حيٌّ وحرٌّ حين أُنسى"🕊️