كيف نتحكم في وساوسنا القهرية


يسمع بعض المرضى أن العلاج السلوكي يجبر الناس على عمل أشياء مضادة لرغباتهم، أو أنهم رأوا مشهداً سينمائياً يظهر مريضاً يتعرض لممارسات قسرية، ولهذا يرفض أغلب المرضى الخضوع للعلاج السلوكي بسبب تلك الصور السلبية .

ما هو الاضطراب الوسواسي القهري ؟

تخيل مثلاً أنك تغادر منزلك لقضاء عطلة ما ،ولكنك ما أن تضع قدمك داخل السيارة حتى تساورك الشكوك: هل أغلقت الفرن ؟ وتحاول تجاهل تلك الأفكار ولكن لا يمكنك أن تتأكد أنك أغلقت الرفن أم لا، وتزداد الشكوك إلى درجة لا يمكن دفعها، وفي النهاية تستسلم وتقرر العودة حتى تطمئن على ما يساورك من شكوك، وغير ذلك من أمثلة.

اضطراب الوسواس القهري يسمى اضطراباَ عقلياً لأنه يؤثر على السلوك والأفكار والعواطف، ولكن هذا لا يعني أن الشخص المصاب به هو شخص مجنون، فمعظم الناس تربط بين الذهان ( الانفصال عن الواقع)، ولكن هذا اعتقاد خاطئ لأن الشخص المصاب بالوسواس القهري يبقى على اتصال بالواقع بعكس حالة الجنون التي ينفصل فيها المصاب عن الواقع تماماً. ومن هنا فمعظم المصابين بالاضطراب الوسواسي القهري يتكتمون بشكل كبير على مشاكلهم، لخوفهم من أن يظن من يتعامل معهم أنهم مجانين .

تعرف الوساوس القهرية في مصطلح الطب النفسي كأفكار أو دوافع أو صور ملحة ومتكررة دورياً ، يعاني منها الإنسان في وقت ما والاضطراب بصورة غير مناسبة، وينتج عنها ضيق ملحوظ , وتستنزف الوساوس طاقتك الجسمانية بشكل كبير، فليس غريباً أن تشعر بالإنهاك بعد سيطرة تلك الأفكار عليك طوال اليوم , وفي جميع الثقافات التي تمت دراستها كانت تتركز الوساوس غالباً عن التلوث والترتيب والمواضيع الجنسية والدينية.

والسلوكيات القهرية هي تصرفات تكرارية مثل غسيل الأيدي والترتيب والتدقيق، أو تصرفات ذهنية مثل العد وتكرار كلمات بين المريض ونفسه، والتي يشعر بأنه مدفوع للقيام بها تجاوباً مع فكرة وسواسية، وهي تهدف إلى تجنب الألم وتفادى موقف مؤلم أو مرعب.

أسباب الاضطراب الوسواسي القهري
حتى وقتنا هذا لا نعرف الأسباب القاطعة لاضطراب الوسواس القهري، لكن هناك بعض الأدلة المستقاة من الأبحاث تجعلنا متأكدين نوعاً ما من أن المرض ينتقل وراثياً بشكل جزئي، كما أنه قد تم اتهام آباء المرضى أحياناً بالتسبب في المشكلة من خلال تدريب أبنائهم الصارم جداً على استخدام المرحاض مثلاً، ولكنه ليس دليلاً كافياً، وبشكل عام يبدأ الوسواس القهري عادة في أواخر فترة المراهقة، لدى من يتطور لديهم هذا الاضطراب، وخاصة في فترة الإجهاد غالباً، ومن غير المعتاد حدوث اضطراب الوسواس القهري لدى المسنين ما لم يكن يتعلق باكتئاب شديد جداً .

علاج الاضطراب الوسواسي القهري 

العلاج السلوكي أصبح طريقاً هاماً للعلاجـ إن العناصر الفعالة في هذا العلاج هي التعرض بمعنى مواجهة الموقف الذي تخاف منهـ ومنع الاستجابة بمعنى تجنيب نفسك بعد ذلك التصرف وفقاً للتصرفات القهريةـ ويمكننا أن نوضح مبادئ المواجهة ومنع الاستجابة لاضطراب الوسواس القهري ببساطة:

- واجه الأشياء التي تخشاها مراراً وتكراراً .

- إذا شعرت أن عليك تجنب شيء ماK فلا تستجيب لهذا الشعور.

-  إذا شعرت أن عليك أداء أحد الطقوس لتشعر بالراحة، لا تفعله

-  استمر في تلك الخطوات السابقة لأطول فترة ممكنة.

- لا بد من أن تضع أمامك أيضاً نظرية التعود فهي المفتاح لمعرفة استعداد المريض ورغبته في السيطرة على الوساوس القهرية، وتظهر الأبحاث والتجارب بأن ممارسة أسلوب المواجهة ومنع الاستجابة، تتراجع معه المخاوف والتصرفات القهرية بطريقة جيدة، ولكن بمعدلات مختلفة من شخص لآخر، حيث يمكن أن تؤتى العملية بثمارها مع شخص معين في اليوم الأول للعلاج، ولكن مع شخص آخر قد تؤتى بثمارها بعد أسابيع.

الخلاصة..
يتعرض الكثير من الناس إلى وساوس قهرية تختلف باختلاف الاستعداد الفطري لكل فرد، وبحسب الضغوط الواقعة على الفرد وظروف البيئة المحيطة، وتلك الوساوس القهرية تؤثر سلباً على الفرد وحياته الخاصة وعلاقته بالمحيطين به، فإذا شعر الإنسان بأية وساوس فينبغي أن يعمل على مواجهتها وعلاجها لينعم بحياة طبيعية، ولا يترك الظروف أو الوساوس تنغص حياته ولا تؤثر على علاقته بغيره.

بقلم الكاتب


كاتب مقالات فى مختلف المجالات وخاصة فى المجال النفسى وأى مجال يفيد المجتمع الذى أحيا فيه


ملاحظة: المقالات والمشاركات والتعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل الرأي الرسمي لجوَّك بل تمثل وجهة نظر كاتبها.

ما رأيك بما قرأت؟
إذا أعجبك المقال اضغط زر متابعة الكاتب وشارك المقال مع أصدقائك على مواقع التواصل الاجتماعي حتى يتسنى للكاتب نشر المزيد من المقالات الجديدة والمفيدة والإجابية..

تعليقات

يجب عليك تسجيل الدخول أولاً لإضافة تعليق.
تسجيل دخول إنشاء حساب جديد

هل تحب القراءة؟ كن على اطلاع دائم بآخر الأخبار من خلال الانضمام مجاناً إلى نشرة جوَّك الإلكترونية

نبذة عن الكاتب

كاتب مقالات فى مختلف المجالات وخاصة فى المجال النفسى وأى مجال يفيد المجتمع الذى أحيا فيه