كيف تتعامل مع المريض النفسي النرجسي في شكل إيجابي والاستفادة من سمات النرجسيين وتطورها وطرق علاجها مهنيا مع من يتعاملون معه - جزء 5

- تريده منهم في أقصر وقت ممكن ولكن دون تأجيل وفي لحظتها فَوْرًا ...
- إلصاقه بالإعمال الصعبة المتطلبة جهدا كبيرا ووقتا طويلا ولكن بعد إطرائه المبالغ فيه فستحصل على كل ما تريد فقط إن أردت حصولك على مستوى راقي من الأعمال لكن في وقت قصير ، فيسعى هو من قراره نفسه إحداث الإبداع الذي هو بحد زعمه ما هو إلا تقليدية فإنه غالبا ما يسعى فعليا إلي اكتشاف نفسه من خلال تلك الأعمال الصعبة فيصطدم بالواقع لأنها تكون بمثابة تقييم فعلي له فأما أن يتفاعل معها بشكل سلبي ويرفضها ويتعاند أو بشكل إيجابي وينظر لها على إنها تكشف ما لديه من طاقة كانت بعيدة كل البعد عن تفكيره فتسهم في علاجه ولكن بطريقه غير مباشرة وإذا قرر هو التغيير الجذري وسعى فعليا لهذا ... وليست فكره مجردة حبيسة بعقله مصاحبة بمشاعر سلبية متعلقة بالأمل الزائف أو التمني أو التسويف ... ! .... فآن الأوان لها أن تخرج إلي النور وتشعل فيه روح الإبداع الحقيقي المفعمة بالحيوية وطاقة التجديد الفعلية ...
- تجاهل ما يقول وما يفعله في بداية التواصل معه وإرجاعه للعقل والفطرة الطبيعية فلا يوجد بيننا أناس يتحدثون عن ما يعرف بــ Bat man الذي يشاهده الناس لَيْلاً يحلق في الفضاء بحثا عن المشاكل لحلها بطريقه السينما الأمريكية ... إذن عليك إلا تلقي له سمعك الكامل فقط إذا أردت ألا تنغمس معه ويستحوذ عليك ويدخلك عالمه الذي يجعل منك خزان من الوقود الطاقي المتجدد للإيجابية المعرضة للأستنفاذ في الوقت الذي هو يحدده وحتى لا تساعده في الاستحواذ عليك ... ويجب أن تدرك عزيزي القارئ هو أن عليك مساعدة الآخرين فقط إن استطعت ولست مجبور على هذا فقط إذا أردت من الآخرين أن يساعدوك فلابد لك أن تساعدهم أيضا ولكن ليس طيلة الوقت حتى لا تقتل فيهم السعي والاجتهاد وحتى لا تدمر نفسك ولا على حساب نفسك من الأساس
- مريض النفسي بــ النرجسية لا يعتذر ولا يتفهم أنه مخطئ فلذا عليك يا من تتعامل معه ألا تنتظر منة إلا ما يعطيه هو لك فلا تطلب المزيد وإلا سوف يقيم عليك الحرب دون هوآده فيستجمع ما أؤتي من قوة وهي المتمثلة في المتملقين ومن يحيطون به ليعلنوا عليك الحرب مثلما يفعل هو تماما ... فإنهم مصدر طاقته المزيفة فإنهم مزيفون مثله يجتمعون حوله لمصلحة مشتركة وليست نابعة من داخله لأنه ببساطة محاط بطاقته السلبية والكارما التي تنغص عليه بركة أحساسة بالسعادة الدائمة بالإضافة نفسه المحطمة من الداخل لنفور الآخرين منه
- عليك أن تتقبل وتحترم فترة انعزاله عن الناس والجميع وأن تساعده على هذا مما يجعلك في مرتبة رفيعة عنده فيتقرب هو منك سَرِيعًا ولكن عليك الحذر فأنه لا يتقرب من أحدهم إلا لو أستنفر طاقته وقام بعملية الإستحاوذ الكاملة ... فكثيرا مما يشعرون بطاقته بقربه فقط منهم فغالبا ما يشعرون بطاقة سيطرة عاليه خارج نطاق شعورهم ... وهم الأشخاص شديدي الحساسية للطاقات المحيطة بكلام إحدى مستشاري الطاقة الحيوية ، فلا تضيع طاقتك معه ولا تنغمس حتى لا تفقد نفسك وروحك وكل من حولك بسببه ... (( فأنك أنت الوحيد من سيندم )) ... قدم المساعدة والدعم السطحي فقط بدون انغماس أو تعلق ... وأنسحب من عالمه بلباقة فور مساعدته وحتى قبل أن يشكرك ...
المتعاملون يوميا مع المريض النفسي بــ النرجسية يعرفون أنه يهوى التجسس على الآخرين فهو يعاني من الشكوك والريبة بل فكثيرا ما يلاحظونه يقف يتنصت خلف الأبواب وينسى أن الأبواب تلك شفافة وتكشف الواقفون خلفها لشدة انجذابه لتلك العادة الذميمة في شخصيته وأحداث المشاكل المتعمدة بهدف التلفظ بما يحويه الآخرين من معان سلبية داخلهم نوع من أنواع التربص بالأفكار فأنه غالبا ما يتيقن بالمتلمقون في حياته ويعي تماما لهذا ولمن يتقبلهم لإرضاء غروره فحسب ... سرعان ما يوقع الفتن بين الجمع لمعرفة من الصادقون معه ومن المزيفون .... فَكَثِيرًا من حوله المزيفون من المتملقين وهو على يقين بهم ... فإما أن يضعفهم ويوجه إليهم اللوم ليستكمل استنفار طاقتهم السريعة وقلب الموقف لصالحه ليحصل علي مَزِيدًا من الطاقة المسروقة منهم أو يلحق بهم الأذى المتعمد إشباع لغروره وأنه متمتع بجميع صلاحيات السيطرة على الآخرين ... وتجريد الآخرين من مواطن القوة في شخصياتهم وهي التملق حتى وإن كانوا أشخاص ناجحين فأنه شديد الغيرة من الآخرين ويكره من هم يتحلون بالثقة الحقيقة في أنفسهم دون الحاجة للقيام بنصف ما يسلكه هو مع الآخرين المحيطين به كالسيطرة أو التجسس أو المراقبة أو إضعاف الآخرين وتجريدهم من مواطن القوة لديهم ... وهــم
يتبع إلى الجزء السادس من نفس المقال وتحت عنوان

كيف تتعامل مع المريض النفسي النرجسي في شكل إيجابي والاستفادة من سمات النرجسيين وتطورها وطرق علاجها مهنيا مع من يتعاملون معه

بقلم الكاتب


كاتبة مقالات في مجال البحوث العلمية كاتبة مقالات في مجال الأدب، القصص و النقد الأدبي كاتبة مقالات في Life Style و التنمية البشرية كاتبة مقالات بمجال الصحة العامه و النفسية كاتبة مقالات بمجال التسويق و المال و ريادة الاعمال و نفذت الكثير من المشروعات في هذا المجال تحديدا


ملاحظة: المقالات والمشاركات والتعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل الرأي الرسمي لجوَّك بل تمثل وجهة نظر كاتبها.

ما رأيك بما قرأت؟
اذا أعجبك المقال اضغط زر متابعة للكاتب و شارك المقال مع أصدقائك على مواقع التواصل الاجتماعي حتى يتسنى للكاتب نشر المزيد من المقالات الجديدة و المفيدة و الإيجابية..

تعليقات

يجب عليك تسجيل الدخول أولاً لإضافة تعليق.
تسجيل دخول إنشاء حساب جديد

هل تحب القراءة؟ كن على اطلاع دائم بآخر الأخبار من خلال الانضمام مجاناً إلى نشرة جوَّك الإلكترونية

نبذة عن الكاتب

كاتبة مقالات في مجال البحوث العلمية كاتبة مقالات في مجال الأدب، القصص و النقد الأدبي كاتبة مقالات في Life Style و التنمية البشرية كاتبة مقالات بمجال الصحة العامه و النفسية كاتبة مقالات بمجال التسويق و المال و ريادة الاعمال و نفذت الكثير من المشروعات في هذا المجال تحديدا