كيف تؤسس شركة ناشئة ؟

المحتويات:

  1. الشركة الناشئة
  2. كيف يؤسس الريادي شركته الناشئة؟
  3. صفات الريادي
  4. المراجع

الشركة الناشئة Start Up Company))

هي شركة صغيرة الحجم حديثة النشأة أسست لتقدم منتجا أو خدمة مبتكرة أو تطور منتجا أو خدمة قائمة لإطلاقها في السوق في ظل ظروف من عدم التأكد. يسعى مؤسس / مؤسسوا الشركة الناشئة إلى تحقيق النموالسريع في أعمالهم  والحصول على أرباح وفيرة معتمدين في ذلك على توقعاتهم المتفائلة لطلب السوق. وكون الشركة ناشئة فهي عادة ما تبدأ بتمويل ذاتي أو بتمويل من الأقارب والأصدقاء.

ومن الأمثلة على الشركات الناشئة الناجحة شركة فيس بوك (Facebook)  التي بدأت كفكرة للريادي مارك زوكربيرج  في غرفته في السكن الجامعي لجامعة هارفارد الأمريكية  بهدف تسهيل التواصل مع زملائه  في الكلية، لتتطور الفكرة وتصبح شركة الفيس بوك (Facebook)من أكبر موقع التواصل اجتماعي في العالم.

كيف يؤسس الريادي شركته الناشئة؟

البعض منا يراوده حلم إنشاء شركة خاصة به، فيسعي إليه بكل من أوتي من طاقة وجهد لتحقيق ذلك بدءا من ابتكار فكرة جديدة أو تطوير لفكرة قائمة وانتهاءا بتأسيس شركة وتوسيع نطاق أعمالها محققة بذلك النجاح والنمو السريع والأرباح الوفيرة . وحتى يتم هذا كله لا بد من اتباع الخطوات التالية:

  1. تكوين فكرة ريادية: هناك مصادرعدة للحصول على أفكار للمشروع منها ما يستمد من خبرات ومهارات الريادي وهواياته الشخصية أو من وجود مشاكل في المنتجات أو الخدمات المقدمة في السوق والبحث عن حل لها أو تلبية لحاجات ورغبات غير مشبعة للمستهلك. كما يمكن الاستعانة بالدراسات المتعلقة بحاجات السوق والمستهلك الصادرة عن مراكز البحث والتطوير أو اقتراحات الموزعين وغيرهم،  كما أن توجيه الحكومة للرياديين نحو تأسيس مشاريع جديدة وتسهيل إجراءات التسجيل والتمويل وغيرها من الأمور يسهم في توليد أفكار للمشروع.
  2. التأكد من جدوى الفكرة: لا يمكن لأي فكرة ريادية أن تأخذ طريقها للنجاح ما لم يتم التحقق من مدى إمكانية تطبيقهاعلى أرض الواقع وذلك من عدة جوانب سوقية ومالية وفنية. فعلي الجانب السوقي، لا بد من معرفة نوع السوق المستهدف وطبيعة الطلب والعرض فيه ودراسة العملاء الحاليين والمحتملين وأنماطهم الاستهلاكية بالإضافة إلى دراسة المنافسين وخططهم المتبعة في الهيمنة على السوق. أما على الجانب المالي، فيتم التأكد فيما إذا كانت فكرة المشروع مربحة أم لا والبحث عن مصادر لتمويل المشروع وتحديد تكلفة المشروع. وبالنسبة للجانب الفني، فيتم تحديد موقع وحجم المشروع ومتطلبات انتاج السلعة من معدات والآت وغيرها من الأمور الفنية.
  3. وضع خطة تسويقية: يهدف التسويق إلى توجيه تدفق السلع والخدمات من المنتج أو مقدم الخدمة إلى المستهلك أو المستخدم للخدمة عبر أنشطة المشروع المختلفة، لذا لا بد من وضع خطة تسويقية تقدم تحليلا للسوق المستهدف ونقاط القوة والضعف فيه وتحليلا للمنافسة، بالإضافة إلى تحديد الاستراتيجية التسويقية التي تهدف للوصول إلى حصة سوقية معينة للشركة. تتضمن الخطة التسويقية أيضا تحديدا للمبيعات المتوقعة خلال الفترة القادمة ليتم مقارنتها مع المبيعات المتحققة فعليا.
  4. بناء نموذج العمل: يعتبر نموذج العمل تلخيصا جاهزا لفكرة المشروع وكيفية إنتاج المنتج أو تقديم الخدمة محددا في ذلك الموارد والخطط المالية والبشرية والأساليب التسويقية المتبعة لضمان وصول المنتج أو الخدمة للعميل وجني الأرباح. يُمكن هذا النموذج مؤسس / مؤسسوا الشركة من أن يكونوا على دراية أكبر بكل ما يتعلق بعناصر النجاح الهامة والمطلوبة لتأسيس شركة قابلة للنمو والوقوف على عناصر الضعف في الشركة ليتم تعديلها وتطويرها. كما يساعد هذا النموذج المستثمرين في تكوين رأي سريع واتخاذ قرار مبدئي في الاستثمار في هذه الشركة أم لا دون الرجوع إلى خطة العمل التي تتكون من العديد من الصفحات.
  5. وضع خطة عمل واضحة: تعكس هذه الخطة أهداف الشركة واستراتيجياتها الحالية والقادمة في العمل من تخطيط وإدارة وتمويل وتسعيروتسويق، في حين تقدم وصفا وافيا للهيكل التنظيمي والإداري في الشركة وشرحا لمنتجاتها وخدماتها. تٌمكن خطة العمل الواضحة المؤسس/المؤسسون التأكد من تطابق نتائج العمل مع الأهداف الموضوعة، كما يمكن أن تساعدهم في الحصول على مصادر تمويل إضافية.
  6. احتساب تكلفة المشروع: تساعدهذا الخطوة في تحديد احتياجات المشروع من النفقات الرأسمالية والتشغيلية لتقيس مدى قدرة كفاية رأس المال المتوفر للبدء في المشروع أو مدى حاجته للاقتراض. ويمكن قياس قدرة المشروع على تحقيق إيرادات وأرباح من خلال استخدام مقاييس تقييم مختلفة منها العائد على الاستثمار وصافي القيمة الحالية  ومعدل الاسترداد.
  7. البحث عن مصادر التمويل: في حال عدم كفاية أموال المؤسس/المؤسسين للقيام بالمشروع أو توسعد المشروع القائم، يمكن اللجوء إلى الإقتراض من الأهل أو الأصدقاء أو إقناع شركاء آخرين للاستثمار في الشركة. ويمكن أيضا اللجوء إلى الاقتراض من البنوك التجارية أو البنوك المتخصصة بدعم المشاريع أو الحصول على منح من المؤسسات التمويلية غير المصرفية سواء كانت محلية أم دولية.

8. اختيار الشكل القانوني للشركة: يحدد اختيار الشكل القانوني للشركة علاقتها بالغير والمسؤولية القانونية المترتبة عليها في مختلف معاملات الشركة الداخلية والخارجية وما تحصل عليها من مزايا ضريبية. وتنقسم الأشكال القانونية للشركات إلى:

  1. شركات الأشخاص: حيث يمتاز هذا النوع من الشركات ببساطة إجراءات تكوينها وحصولها على مزايا ضريبية وغالبا ما تكون إدارة الشركة محصورة في مالك أو مالكي الشركة، في حين أن من أهم عيوبها المسؤولية المالية غير المحدودة حيث تطال خسائر الشركة أموال وممتلكات المالك أو المالكين الشخصية. ومن الأمثلة على هذا النوع من الشركات المنشأة الفردية وشركة التضامن وشركاة التوصية البسيطة.
  2. شركات الأموال: يوجد لهذا النوع من الشركات شخصية اعتبارية مستقلة عن مالكيها، فالمسؤولية المالية هنا محددة فقط بمقدار ما يملكه المالك أو المالكين من أسهم الشركة. ومن الأمثلة على هذا النوع من الشركات شركة التوصية بالأسهم والشركة ذات المسؤولية المحدودة والشركة المساهمة العامة.

صفات الريادي (مؤسس الشركة الناشئة)

هناك صفات معينة يجب توفرها في الشخص الريادي تمكنه من تحويل فكرته الريادية إلى شركة ناشئة، ومن هذه الصفات:

  1. التحلي بروح المبادرة والمخاطرة
  2. السعي الدؤوب والالتزام لإنجاح فكرته الريادية.
  3. الخبرة والمهارة المناسبة لطبيعة عمل الشركة الناشئة.
  4. المعرفة بطرق التسويق ومصادر التمويل المختلفة.
  5. التمتع بمهارات التفاوض مع الآخرين.
  6. القدرة على اتخاذ القرار المناسب في ظل الظروف المتغيرة.
  7. العمل بطريقة ممنهجة ومنظمة.
  8. الاستعداد للعمل مع الآخرين وقيادة فريق العمل للسير به نحو النجاح.
  9. القدرة على الاعتراف بالخطأ حال حدوثه مع استعداده لتقبل النصح والإرشاد لتخطي أزمات العمل.
  10. الاستعداد الطوعي للعمل لساعات طويلة.

المراجع:

  1. Doe Deere (09-06-2017), “7 Things That Show You're Ready to Start Your Own Business”, https://www.business.com/articles/doe-deere-ready-to-start-your-business/, Retrieved 25-02-2021.Edited.
  2. How to Write a Business Plan for Your Startup (26-2-2018), https://www.quicksprout.com/how-to-write-a-business-plan-for-your-startup/, Retrieved 25-02-2021.Edited.
  3. Joshua Stowers (11-12- 2020), “How to Start a Business: A Step-by-Step Guide”, https://www.businessnewsdaily.com/4686-how-to-start-a-business.html, Retrieved 25-02-2021.Edited.
  4. Startup, https://www.investopedia.com/ask/answers/12/what-is-a-startup.asp, Retrieved 25-02-2021.Edited.
  5. Wil Schroter (18-5- 2018), How To Start a Startup: 10 Steps to Launch | Startups.com, Retrieved 25-02-2021.Edited.
  6. د. فايزالنجار، أ.د. عبد الستار العلي، الريادة وإدارة الأعمال الصغيرة (2010)، دار الحامد للنشر والتوزيع، عمان، الأردن.
  7. فداء عبد العال، إدارة الأعمال الصغيرة (2019)، مكتبة المجتمع العربي للنشر والتوزيع، عمان الأردن.

بقلم الكاتب


عملت في القطاع المصرفي والتجاري لسنوات عديدة ثم العمل في مجال الترجمة وكمحاضرة في مواد الترجمة والإدارة. حاصلة على شهادة الماجستير في ترجمة اللغة الإنجليزية وبكالوريس إدارة أعمال وإقتصاد وشهادة مهنية متخصصة أمريكية في المحاسبة الإدارية والمالية.


ملاحظة: المقالات والمشاركات والتعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل الرأي الرسمي لجوَّك بل تمثل وجهة نظر كاتبها.

ما رأيك بما قرأت؟
اذا أعجبك المقال اضغط زر متابعة للكاتب و شارك المقال مع أصدقائك على مواقع التواصل الاجتماعي حتى يتسنى للكاتب نشر المزيد من المقالات الجديدة و المفيدة و الإيجابية..

تعليقات

يجب عليك تسجيل الدخول أولاً لإضافة تعليق.
تسجيل دخول إنشاء حساب جديد

هل تحب القراءة؟ كن على اطلاع دائم بآخر الأخبار من خلال الانضمام مجاناً إلى نشرة جوَّك الإلكترونية

نبذة عن الكاتب

عملت في القطاع المصرفي والتجاري لسنوات عديدة ثم العمل في مجال الترجمة وكمحاضرة في مواد الترجمة والإدارة. حاصلة على شهادة الماجستير في ترجمة اللغة الإنجليزية وبكالوريس إدارة أعمال وإقتصاد وشهادة مهنية متخصصة أمريكية في المحاسبة الإدارية والمالية.