كل ما تريد معرفته عن مرض السوفان


السوفان عبارة عن مرض مزمن يتميَّز بفقدان الغضاريف. 

إعادة تشكيل وتشوه المفاصل والتهاب الزليلي، وهو أكثر أمراض المفاصل شيوعًا عند البشر.

المفصل عند الإنسان فيه مادة تسمى سينوفيوم هذه المادة مع الغضروف المفصلي تشكلان القسم الداخلي من المفصل، ويسهلان حركة المفصل ولا يسمحون للعظمين بأن يحدث تأكل بينهما.

مع السوفان يحدث فقدان التدريجي للغضروف المفصلي، وهذا يكثر من الاحتكاكات الَّتي بدورها تؤدي إلى الالتهاب المفصل.

عوامل خطر الإصابة بالسوفان:

1. العمر:

يزيد خطر الإصابة بالسوفان مع التقدُّم في العمر.

2. عوامل وراثيَّة:

بعض الناس يُعانون من خللٍ وراثي في أحد الجينات المسؤولة عن إنتاج الغضروف، هذا الخلل يُؤدي إلى إنتاج غضروف مَعيب يؤدي إلى تدهور سريع في وضع المفاصل.


3. الأشخاص المولودين مع عيوب خلقيَّة في المفاصل:

هم أكثر عرضة من غيرهم للإصابة بالسوفان، كما أن الأشخاص الَّذين يُعانون من عيب خلقي في العمود الفقري، مثل الجَنَف (Scoliosis)، أو انحناء السّيساء (Spinal curvature) هم أكثر عرضة من غيرهم للإصابة بالمرض.

4. السمنة الزائدة:

تزيدُ السمنة الزائدة من خطر الإصابة بالتهاب في الركبتين والحوض، لذا فإن المحافظة على وزن طبيعي وسليم، أو تخفيض الوزن الزائد قد يُساعدان في منع حدوث التهاب المفاصل في الركبتين والحوض، أو الإبطاء من وتيرة تفاقم المرض إذا كانت الإصابة به قد حصلت.


5. الإصابات:

تُساهم الإصابات في نشوء مرض الفصال العظمي، مثلًا: الرياضيون الَّذين يُعانون من إصابات في الركبتين هم أكثر عرضة من غيرهم لخطر الإصابة بالسوفان.


6. الاستخدام المفرط للمفاصل:

الاستخدام المفرط لبعض المفاصل يزيد من خطر الإصابة بالمرض، مثلًا: الأشخاص الَّذين يعملون في مهنٍ تتطلب الطيّ المتواصل للركبتين هم أكثر عرضة من غيرهم لخطر الإصابة بالمرض.

علامات المرض:

أعراض الفصال العظمي، تتطور أعراض السوفان بشكل عام بصورة تدريجية، وتشمل الآتي:

1. الأوجاع في المفاصل وخصوصًا عند الحركة.

2. الألم بعد إنهاك المفصل، أو بعد فترة طويلة من عدم تحريك المفصل.

3. انتفاخ في المفاصل وتراكم سوائل في المفاصل.

كيفية علاج السوفان:

1. لبس أحذية طبيَّة خاصة.

2. ممارسة الرياضة.

3. فقدان الوزن.

4. استخدام العكاز والمساعدات على المشي.

5. كمادات باردة ودافئة.

العلاجات الدوائية:

علاج أولي:

1. باراسيتامول 1 جم 3-4 مرات يومياً.

2. جيل مضاد التهاب الموضعي مثل فولتارين.

3. كريم موضعي مثل كاباسايسين.


إذا لم تنجح هذه الطريقة نبدأ بالطريقة الثانية:

1. مضادات الالتهاب غير الستيروئيدية عن طريق الفم مثل بروفين/ مثبطات COX-2 مثل إيتوريكوكسيب، ويجب أن تستخدم معها مثبطات بروتون بمب للحفاظ على المعدة مثل أوميبرازول.

2. حقن كلوكوكورتيكويدس داخل المفصل أثناء التوهجات؛ إذا لم تنجح هذه الطرق فيلزم تدخلاً جراحيًا.

كيفيَّة الوقاية من المرض:

1. حافظ على وزنٍ صحي للجسم.

2. تحكم في نسبة السكر في الدم. 

3. كن نشيطًا كل يوم، لأن التمرين هو وسيلة جيِّدة للوقاية من مشاكل المفاصل...

4. انتبه للألم.

5. حافظ على مفاصلك من الإصابات.

بقلم الكاتب


طبيب البشري و كاتب


ملاحظة: المقالات والمشاركات والتعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل الرأي الرسمي لجوَّك بل تمثل وجهة نظر كاتبها.

ما رأيك بما قرأت؟
إذا أعجبك المقال اضغط زر متابعة الكاتب وشارك المقال مع أصدقائك على مواقع التواصل الاجتماعي حتى يتسنى للكاتب نشر المزيد من المقالات الجديدة والمفيدة والإجابية..

تعليقات

يجب عليك تسجيل الدخول أولاً لإضافة تعليق.
تسجيل دخول إنشاء حساب جديد

معلومات مهمه اللهم عافنا واعف عنا

يجب عليك تسجيل الدخول أولاً لإضافة تعليق.

هل تحب القراءة؟ كن على اطلاع دائم بآخر الأخبار من خلال الانضمام مجاناً إلى نشرة جوَّك الإلكترونية

نبذة عن الكاتب

طبيب البشري و كاتب