كلام من ذهب (الجزء الثاني)

إن للكلمات قوة عظيمة الأثر على أرواحنا ونفوسنا لذلك كانت كلمات العلماء والأدباء والشعراء أقوى من أي قوة أخرى، وهذه بعض الكلمات الجميلة التي أتمنى أن تنال إعجابكم:

-عواطفنا مثل نوبات التشنج، تجعلنا أقوى لفترة ثم تتركنا ضعفاء إلى الأبد.

- الحياة مسرحية، أعجبتنا أم لم تعجبنا، فقد دفعنا ثمن التذكرة.

 - لا تُفهم الحياة إلا بالنظر إلى الوراء، ولكنها لا تُعاش إلا بالنظر إلى الأمام.

 - إذا كانت الحياة بائسة، فمن المؤلم تحملها، وإذا كانت سعيدة، فمن الرهيب فقدانها.

 - الحياة شبيهة بالثلج الذي يتعرض لأشعة الشمس المحرقة، إنها تذوب وعلى مرآى النظر، إن مالكها يجب أن يسارع في الإفادة منها.

- الحياة لا تعطي دروساً مجانية لأحد، فحين أقول الحياة علمتني، تأكد أنني دفعت الثمن.

 - إذا أردت أن تصمد للحياة، فلا تأخذها على أنها مأساة.

- الحياة قصيرة، لكن المصائب تجعلها طويلة.

 - الحياة لا تتجلى في أن تمتلك أوراق اللعب الجيدة، إنما أن تجيد اللعب بالأوراق التي تمتلكها.

 - لا تتوقف الحياة بسبب بعض خيبات الأمل، فالوقت لا يتوقف عندما تتعطل الساعة.

- هكذا هي الحياة، لا يوجد إنسان بلا متاعب، ولا نجاح بدون عقبات.

 - الحياة أقصر من أن نضيعها بالإصغاء إلى ما يقوله الآخرين عنا.

 - الحياة مستمرة، سواء ضحكت أم بكيت، فلا تُحمِّل نفسك هموما لن تستفيد منها.

 - لا بد أن نكون على استعداد للتخلي عن الحياة التي خططنا لها، حتى نتقبل الحياة التي تنتظرنا.

 - الحياة شعلة إما أن نحترق بنارها، أو نطفئها و نعيش في ظلام.

 - حينما تقسو عليك الحياة، احذر أن تصبح مثلها وتقسو على من حولك.

 - عشرة بالمائة من الحياة هو ما يحدث لك، و 90 % من الحياة هو كيف تتفاعل مع هذه العشرة الأولى.

 - الضمير صوت هادىء، يخبرك بأنّ أحداً ينظر إليك.

 - ليس العيب في أن نسقط.. ولكن العيب أن لا تستطيع النهوض.

 - خير للإنسان أن يندم على ما فعل، من أن يتحسر على ما لم يفعل.

بقلم الكاتب



ملاحظة: المقالات والمشاركات والتعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل الرأي الرسمي لجوَّك بل تمثل وجهة نظر كاتبها.

ما رأيك بما قرأت؟
اذا أعجبك المقال اضغط زر متابعة للكاتب و شارك المقال مع أصدقائك على مواقع التواصل الاجتماعي حتى يتسنى للكاتب نشر المزيد من المقالات الجديدة و المفيدة و الإيجابية..

تعليقات

يجب عليك تسجيل الدخول أولاً لإضافة تعليق.
تسجيل دخول إنشاء حساب جديد

هل تحب القراءة؟ كن على اطلاع دائم بآخر الأخبار من خلال الانضمام مجاناً إلى نشرة جوَّك الإلكترونية

نبذة عن الكاتب