كفاح رغم العناء


عندما تفقد أشياء كنت تعتقد بأنّها ستدوم لفترةٍ، مع أنها تجلب الضرر لك أو تجعلك تحسُّ بمشاعر سامةٍ، حينئذٍ ستدرك المعنى الحقيقي للحريّة والرّاحة، لكن مهما ادّعينا النسيان لن يفارقنا شبح الذّكريات في السّابق، لا أدري ما العلّة؟ هل نحن نتأثّر كثيراً؟ هل ننجرح بعمق؟

أعتقد أنّ شلال الذّكريات السّيئة هو وحده من يختزن في الذّاكرة، ويبقى كالطّيف يحوم حولنا لدرجةٍ تشعرك كأنّك في سجنٍ مظلمٍ كسواد اللّيل، لكن مع ذلك صحيحٌ أنّ الأوقات الصعبة تطرق بابنا أحياناً وعلى قدر صعوبتها لا نستطيع شرحها، ومواقف بسيطةٍ تؤثّر بنا، وكلمةٌ واحدةٌ تأخذنا من عرش السًعادة إلى أدنى أعماق الحزن، وأوقاتٌ لا نستطيع النوم، ألمٌ يقتحم أعماقنا ويتغلغل فيه، شخصيات سامّةٌ من حولنا لا نقدر إلّا أن نبتسم أمامهم رغم سَيْفهم المغروس في ظهورنا من خلفنا، مقاومة كلّ تلك الأشياء تؤلم، تؤلم كثيراً لكن مقاومتنا لها هي السّلاح الوحيد لنا، إذا استسلمنا لها سنكون كمن يعاقب نفسه بنفسه...

لذلك دراستنا، أحلامنا، إيماننا كلّ تلك الكنوز هي بذات الوقت أسلحة، لكنها أسلحةٌ يكرهها كلّ الأشخاص السّامين من حولنا لأنّ أسلحتهم التي يعرفونها هي الرذائل؛ نميمةٌ، غيبةٌ، حسدٌ، كرهٌ، حقدٌ ولا سيّما التّخلّف، لذلك سننكسر ثمّ سنرمم فتَاتنا، سنصبر، سنتحمل، سنواجه ونطوّر من أنفسنا إلى أن نصل إلى مستوى عجزوا عن الوصول إليه.

بقلم الكاتب



ملاحظة: المقالات والمشاركات والتعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل الرأي الرسمي لجوَّك بل تمثل وجهة نظر كاتبها.

ما رأيك بما قرأت؟
إذا أعجبك المقال اضغط زر متابعة الكاتب وشارك المقال مع أصدقائك على مواقع التواصل الاجتماعي حتى يتسنى للكاتب نشر المزيد من المقالات الجديدة والمفيدة والإجابية..

تعليقات

يجب عليك تسجيل الدخول أولاً لإضافة تعليق.
تسجيل دخول إنشاء حساب جديد

ابدااع
كلام في قمة الروعه
اقرأي مقالي "قصتي ويسرى"

يجب عليك تسجيل الدخول أولاً لإضافة تعليق.

ابدااع
كلام في قمة الروعه
اقرأي مقالي "قصتي ويسرى"

يجب عليك تسجيل الدخول أولاً لإضافة تعليق.

هل تحب القراءة؟ كن على اطلاع دائم بآخر الأخبار من خلال الانضمام مجاناً إلى نشرة جوَّك الإلكترونية

نبذة عن الكاتب