كتابك وخطي غير مفهوم


تغيَّرنا حتى علاقتنا  تغيَّرت  

فلا أنت بقيت كما أنت

وحتى أنا بدوري تغيَّرت

أصبح كثير غيابك وأنا على ذلك تعودت

لكن هل  حقاً أنا  تعوّدت؟

ترى لماذا أنت عني هكذا  غبت؟ 

أنت لم تعد مثل قبل.. بي لم تعد تهتم

وأنا حقاً لم يعد غيابك لي كثيراً يهم

ومن كل هذا الوضع  حقاً أنا بدأت أسام

فأنت مرة أخرى لغيري نظرت

أنا مرة أخرى بسببك  قلبي جرحت 

تعلم أني أحبك لكنك لي خنت

فأنت لسؤالي عنك قد كرهت

لكن عند غيابي عنك لي تلوم 

أنت أصبحت لي كتاب غير مفهوم

وأنا أيضاً خطي أصبح لك غير مفهوم

فالتفاهم بيننا أصبح شبه معدوم 

بقلم الكاتب



ملاحظة: المقالات والمشاركات والتعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل الرأي الرسمي لجوَّك بل تمثل وجهة نظر كاتبها.

ما رأيك بما قرأت؟
إذا أعجبك المقال اضغط زر متابعة الكاتب وشارك المقال مع أصدقائك على مواقع التواصل الاجتماعي حتى يتسنى للكاتب نشر المزيد من المقالات الجديدة والمفيدة والإجابية..

تعليقات

يجب عليك تسجيل الدخول أولاً لإضافة تعليق.
تسجيل دخول إنشاء حساب جديد

هل تحب القراءة؟ كن على اطلاع دائم بآخر الأخبار من خلال الانضمام مجاناً إلى نشرة جوَّك الإلكترونية

مقالات ذات صلة
Oct 15, 2021 - بشير بادي
Oct 15, 2021 - أسامة الأسعد
Oct 13, 2021 - حفيظ عبد الله
Oct 10, 2021 - صلاح الدين الگانة
Oct 10, 2021 - وجيه نور الدين محمد شرف
Oct 9, 2021 - اماني محمد
نبذة عن الكاتب