قلبي يستغيث بك

أنت الذي تعلم كل أسراري وخفايا نفسي، تعلم ضعفي أنت الذي كنت معي طوال رحلة عمري ترافقني وتقف بجانبي.
أنا الذي أخطأت وبعدت عنك فلم أحقق سعادتي فسعادتي كانت معك لأنك تحبني ولم أجد من يحبني مثلك
لم أجد من يرعاني أفضل منك.
اعلم أنك لازلت تحبني وتعرف كل أخباري وترسل لي هداياك طوال الوقت وتراقبني لتحميني من كل الشرور التي لا أعرفها ولا أتوقعها تأخذ بيدي دائماً عندما أتعثر وتخفف عنى فلولاك لكنت هلكت.
تفتح أبوابك لي دائماً في كل وقت ترحم ضعفي وتغفر لي أخطائي وزلاتي وتهديني.
وأنا الذي أتمرد كل حين بعقلي الصغير كالطفل لا يعرف مصلحته ويرفض كل الأوامر والنواهي تغريني الأضواء الكاذبة والأصوات المؤثرة، وطعم السكر الذي هو في حقيقته مُرّ.
أريد دائماً أن أخوض التجربة وأغوص في بحر الحياة بعيد عن الطريق الوحيد الذي يوصلني إلى البر، فأنا عنيد جهول أريد أن أعرف كل جديد على الرغم من أن مركبي صغير لا يحتمل الأمواج العاتيةـ  حتى إذا شارفت على الهلاك وتقطعت بي جميع الأسبابمدت  إلى يداك الرحيمتين تنتشلني وتعيدني إلى شاطئ النجاة.
آمنت بك بوجودك في كل مكان وزمان وفي كل شيء حتى في سمعي وبصري في روحي وجسدي.
وجدت أنى استمد روحي وقوتي وحياتي منك وان مصيري إليك مهما بعدت.
أعلن استسلامي لك ولمحبتك وقدرتك استغفرك ربى وأتوب إليك أعلن أن لا شيء بدونك ولا نجاة لي إلا برحمتك
فساعدني ألا ابتعد عنك أو أهجرك املأ قلبي بمحبتك فقلبي يستغيث بك.

بقلم الكاتب


كاتب وشاعر وعضو الجمعية التاريخيه المصرية


ملاحظة: المقالات والمشاركات والتعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل الرأي الرسمي لجوَّك بل تمثل وجهة نظر كاتبها.

ما رأيك بما قرأت؟
اذا أعجبك المقال اضغط زر متابعة للكاتب و شارك المقال مع أصدقائك على مواقع التواصل الاجتماعي حتى يتسنى للكاتب نشر المزيد من المقالات الجديدة و المفيدة و الإيجابية..

تعليقات

يجب عليك تسجيل الدخول أولاً لإضافة تعليق.
تسجيل دخول إنشاء حساب جديد

هل تحب القراءة؟ كن على اطلاع دائم بآخر الأخبار من خلال الانضمام مجاناً إلى نشرة جوَّك الإلكترونية

مقالات ذات صلة
Feb 24, 2021 - فاطمة السر
Feb 24, 2021 - سماح القاطري
Feb 23, 2021 - احسان
Feb 23, 2021 - سماح القاطري
Feb 22, 2021 - ثلجة ريان
Feb 22, 2021 - سماح القاطري
نبذة عن الكاتب

كاتب وشاعر وعضو الجمعية التاريخيه المصرية