قصيدة على شاطئ البحر

عــلــى  شــاطــئ الــبــحر فــراشــة

ولــلــفــراشة عــــيــون  وأهـــداب

ولــلــبــيــت نــــافــذتــان وبـــــاب

وفـــــي الــــســمــاء ســـحـــاب

ومـــــن  تــــكــاثــف الــــســحــاب

تــــشــــكــــل ضـــــبـــــاب

ســــــرت فـــــيـــه شـــــريـــدا

أبــــحــث فــــي زوايـــا الــعــتاب

فــأمــطــر الــغــيم حــتــى اغــتــاب

فــــمــا مـــن عـــودة لــلاكــتئاب؟

فــدعنا نــواري أنفسنا خلف السراب

لــعــله يـــروي مــآســينا كــكــتاب

ودعـــنـــا نـــــواري الــســحــاب

ونــخــفي الــوقــائع ومـــرآة تــذاب

وأســـرار بـــدت ســهلة الإيــجاب

ومـــــن وحـــــي الاكــــتــئــاب

طــــريـــقـة لـــــلانـــجـــذاب؟

كــالمغناطيس يــحرر دمــع الإنجاب

ويــعطيني الــرب بــعد ذلــك الثواب

فــلــست  أقـــاوم لأنــســى الــسراب

بــل لأتــناسى وجــودك يــا اكــتئاب

طــار طــير وجــعل حــياتي عــذاب

وتــجــلــى  لـــي جــنــاح الــغــراب

كــنــديــر شــــؤم فـــي اغــتــراب

ولــلــغــربة فـــي نــفــسي عــقــاب

وظـــــلال وطـــنـــي تــنــســاب

مــتــلاشــيــة حـــتـــى الأعــــتــاب

فــمــتى يــكــون لــي مــكر الــذئاب

كــي تــتمرن نــفسي على الذهاب ؟

لــــوطــن نــــهــش لــحــمه الــنــاب

وســقط مــنكسرا فــدار حوله الذباب

ذكــريات  بــاتت تطارد قلبي لتغتاب

جمرا  في عيني اشتعل حي الالتهاب

ودمــع عــيني قــد زاد مــن الــعذاب

آه من ذكريات صيف وحزن مجاب؟

***

ســـنـــوات عــــمــري ضــــاقــت

عــنــدما  زاولـــت مــهنة الاكــتئاب

وذلـــك  كــان واحــد مــن الأســباب

الــذي جــعلني فــي الــميدان أعــاب

وعــلــى الـــدروب أحــن لــلأحباب

الذين تركوني خائب في شوق مهاب

حـــتـــى أتـــــى الأصـــحـــاب

وأجــلــســوني عــــلــى الأعــــتــاب

فــداووا ألــمي حــتى صــرت أهاب

فــعــلى الأحـــزان عــلــى الــنــياب

ضــاعــت  نــفــسي فـــي الــضباب

فــمــا لــقــيت إلا نــفس جــرت لــي

عــندما ســقط النجم وتحول لشهاب؟

أديبة ( شاعرة، كاتبة روائية )

ملاحظة: المقالات والمشاركات والتعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل الرأي الرسمي لجوَّك بل تمثل وجهة نظر كاتبها ونحن لا نتحمل أي مسؤولية أو ضرر بسبب هذا المحتوى.

ما رأيك بما قرأت؟
إذا أعجبك المقال اضغط زر متابعة الكاتب وشارك المقال مع أصدقائك على مواقع التواصل الاجتماعي حتى يتسنى للكاتب نشر المزيد من المقالات الجديدة والمفيدة والإيجابية..

تعليقات

يجب عليك تسجيل الدخول أولاً لإضافة تعليق.

هل تحب القراءة؟ كن على اطلاع دائم بآخر الأخبار من خلال الانضمام مجاناً إلى نشرة جوَّك الإلكترونية

مقالات ذات صلة
Jun 29, 2022 - دكار مجدولين
Jun 29, 2022 - رهام زياذ مشة
Jun 28, 2022 - دكار مجدولين
Jun 28, 2022 - زينب علاء نايف
Jun 23, 2022 - دكار مجدولين
Jun 20, 2022 - محمد عبده احمد حويرث
Jun 19, 2022 - ايار عبد الكريم احمد
Jun 19, 2022 - دكار مجدولين
Jun 19, 2022 - نصر شمس الدين عبدو
Jun 19, 2022 - إلهام عبد الرحمان محمد
Jun 16, 2022 - محمد الطاهر عماد الطاهر
Jun 16, 2022 - زينب علاء نايف
Jun 16, 2022 - دكار مجدولين
Jun 13, 2022 - دكار مجدولين
Jun 11, 2022 - دكار مجدولين
Jun 11, 2022 - ايار عبد الكريم احمد
Jun 11, 2022 - دكار مجدولين
Jun 10, 2022 - دكار مجدولين
Jun 10, 2022 - دكار مجدولين
Jun 10, 2022 - دكار مجدولين
Jun 4, 2022 - دكار مجدولين
Jun 3, 2022 - دكار مجدولين
Jun 2, 2022 - دكار مجدولين
Jun 2, 2022 - دكار مجدولين
Jun 1, 2022 - دكار مجدولين
Jun 1, 2022 - عبد الخالق الجوفي
May 31, 2022 - دكار مجدولين
May 31, 2022 - مبارك بيلا
May 31, 2022 - دكار مجدولين
May 31, 2022 - دكار مجدولين
May 30, 2022 - دكار مجدولين
May 29, 2022 - دكار مجدولين
May 29, 2022 - دكار مجدولين
May 28, 2022 - محمد السلوم
May 27, 2022 - حسين فتحي
May 26, 2022 - عبدالرحمن دماج حميد
May 26, 2022 - مصطفى شيخ بكر
May 25, 2022 - زينب علاء نايف
May 24, 2022 - دكار مجدولين
May 22, 2022 - دكار مجدولين
May 22, 2022 - دكار مجدولين
May 22, 2022 - أسامة عبد الستار
May 18, 2022 - دكار مجدولين
May 18, 2022 - زينب علاء نايف
May 18, 2022 - دكار مجدولين
May 16, 2022 - دكار مجدولين
May 15, 2022 - دكار مجدولين
May 15, 2022 - محمد ملهم طاهر ياسين
May 15, 2022 - زينب علاء نايف
May 15, 2022 - عبداللطيف احمد السلام
May 15, 2022 - دكار مجدولين
May 15, 2022 - دكار مجدولين
May 14, 2022 - زينب علاء نايف
May 14, 2022 - قلم خديجة
May 12, 2022 - دكار مجدولين
May 11, 2022 - دكار مجدولين
نبذة عن الكاتب

أديبة ( شاعرة، كاتبة روائية )