قصة مسلسل للأطفال ...... سر الأطباق الطائرة الحلقة الخامسة

نعود مرة أخرى إلى الأميرة حيث نجدها تواصل الطقوس حيث تسير إلى جدار الغرفة فتضع حبات فى معلقات تشبه منها زهرة اللوتس فتنتشر فى الغرفة روائح عطرية جميلة وتعود فترش عند أسفل رأس التابوت سائلاً لزجاً وتدهن يه وجه التابوت وجسده بعدد من الروائح ثم تضع وردة جميلة عند رأس التابوت وتنحنى تقبله، ثم تركع جانبه متحدثة إليه: وداعاً يا أبي الروحي.. وداعاً يا من أحببت الحياة وأحببتنا.. إلى لقاء قريب.. سأعود إليك ما دمت حية وأبنائي من بعدي إلى أن نحيا سوياً الحياة الأبدية.
وتذرف جفونها دمعة رقيقة وتعتدل وتقف ثم تستدير للخروج من الغرفة وتنظر إلى أمجد الذي يتقدم إليها مسرعاً للسير بجانبها .
وتخرج الأميرة الجميلة ومعها أمجد وخلفها الوصيفات ثم قائد الجنود يليه الجنود، ويصعد الجميع عبر الدرجات إلى الممر ثم إلى الفناء الفسيح الذي يطل على الجدول المائي وتنظر الأميرة إلى أمجد لتجد يداه لا زالتا مقيدتان، قتنطلق منها ضحكة جميلة وتشير إلى قائد الحرس قائلة له:
الأميرة : أهو هكذا طوال الوقت..!!
فيضحك أمجد قائلاً لها:أجل ثم يركع ضاحكاً وكأنه يتوسل إليها: أيتها الأميرة الجميلة من فضلك .حرريني من هذا القيد
فتحدثه مداعبة: حسنا سنفك قيدك على ألا تفك أنت منا
فيجيبها أمجد : وهل أستطيع إن أردت ذلك؟
فتجيبه فى ألم : نعم إن أحببت
فيجيبها أمجد على كل ليس الآن . لن أبتعد إلا بقراركم أنتم.
فتشير إلى القائد :حسنا فك قيده وأمرنا إلى الله.
فيبتسم قائد الحرس ويقوم بتصويب بندقيته الشعاعية على السوار الشعاعي بيد أمجد فتنطلق منه أشعة رمادية تسحب السوار القوس قزحي، وتعود به مرة أخرى إلى البندقية الآلية.
ويصاب أمجد بالذهول وهو ينظر لتماذج الإشعاعات وإنسحابها إلى البندقية
فيتحدث:يا إلهي -ياللعجب..!!
ثم يكمل محدثا القائد: يا لبخلك يارجل .أتستعيد ما أعطيته لي
تنطلق ضحكات الجميع مجلجلة فى أرجاء الفناء الواسع
وتسيرالأميرة وبجانبها أمجد وتحدثه: ما إسمك ؟
أمجد: إسمي أمجد أحب الرياضة والسباحة وركوب الخيل وأجيد فن الطيران بالطائرات، ولم أركب أطباق طائرة من قبل.
فتضحك الأميرة وتسأله: حقاً هل تريد أن نأخذك معنا ؟ إننا فى مهمة رسمية الآن
فيتحدث أمجد بفضول شديد :حقا! مهمة رسمية من أين أتيتم ؟
الأميرة :كوكب آخر فى مجرة أخرى
أمجد : ولكنك تتحدثين مثلنا ؟وتزورين آثارنا وتجيدين فنوناً كثيرة ما هي قصتك ؟
الأميرة سارحة: إنها قصة طويلة تعود لأزمان سحيقة بعيدة
إنني حفيدة الملكة الجميلة نفرتيتي لخمسمائة جيل سابق.
وقد وهبت جدتي عدد من أبنائها لهذا الكاهن العالم العابد المؤمن في ذلك الوقت من الزمن السحيق..
وقد كان لهذا الكاهن الأكبر موضعاً خاصاً لإيمانه الكبير بديانة إخناتون والتي أثيرت بسببها الكثير من المتاعب في هذا الوقت، مما أدى إلى تدهور الحياة في المدن والقرى وأصبح الناس مشتتين في العبادات والحياة الإجتماعية.
وحدث تدهورا خطيرا بين كبار الكهنة وغضبهم وخوفهم على مصالحهم الخاصة فى آلهتهم ومن هنا  بدأت تشعر جدتي الكبرى نفرتيتي بأهمية الخلاص وبدأت فى إعطاء الكاهن الكثير من الإهتمام للعمل من أجل مصلحة أبنائها وبناتها، وقد كان هذا الكاهن ممن يتمتعون بقدر كبير وعظيم من صفاء النفس ونقائها والقدرة على الإتصال الروحي والعقلي. وأيضاً يمتلك الكثير من كافة العلوم والحسابات وما هو إلى ذلك. وقد كان من سلالة كبار الكهان الذين ساهما فى بناء الأهرامات وكثير من المعابد الموجودة إلى الآن، وكان مؤمناً إيماناً شديداً بأنه هناك مخلوقات أخرى مثلنا فى مجرات أخرى، لذلك أقام الكثير من التجارب الخاصة وإعداد هذه الالة التي تطلقون عليها الآن الأطباق الطائرة.
عموماً هيا معي الآن لنصعد مرة أخرى. وإن أحببت أن ترى كوكبنا وتأتي معي لأقص عليك كل شىء فلك هذا .
ومضى أمجد والأميرة نفر إلى القارب بالجدول المائي ليستقلاه للعودة مرة أخرى ويمرون عبر الممر إلى القصر ومنه إلى المدينة ليصاحبهم باقى الجنود والوصيفات إلى درجات السلم المؤدية للخارج، وتتقدم الوصيفة حاملة الطبق الفضي ذو الشكل السداسي، وتصوب الحجر على أعلى الجدار وتزحزح الحائط ويصعد الجميع ثم تصوبه مرة أخرى لتعيد العمود الى مكانه الأصلي.
ويسير الموكب فى إتجاه الطبق الطائر الذي يحرسه عدد من الجنود وتتقدم الأميرة للصعود إلى المركب الفضائي ويليها أمجد وقائد الحراس، وتسير الأميرة وبجابها أمجد إلى داخل المركب الفضائي، وعند عبورهم أول باب وقفت الأميرة وأمسكت بيد أمجد ليقفا جنباً إلى جنب، لينطلق شعاعاً فضي اللون عليهما ليجدا نفسيهما يرتديان ملابس مماثلة لملابس قائد الجنود الفضية اللون اللامعة
ويتقدم قائد الجنود ويتجه إلى غرفة التحكم وهي سداسية الشكل، معلنا أن بدء لحظة الإنطلاق إقتربت وعلى الجميع الإستعداد.
فتجلس الأميرة على كرسي هرمي الشكل وكذلك أمجد وخلفهما الوصيفات ثم باقي الجنود ويربط كل منهم حزاماً أمنياً حول جسده.
ثم يتحدث القائد والآن لا بد من السترخاء العقلي والنفسي
فتبدو الوجوه في حالة من السترخاء والهدوء الشديد ثم يتحدث القائد بصوت بالغ الهدوء: والآن التركيز للإنطلاق.
وينطلق الطبق الطائر محدثاً إشعاعات قوية وأصدرت الشاشات والأزرار العديد من الإشعاعات الداخلية مختلفة الألوان، وتتسلل إلى آذانهم أصوات موسيقى رقيقة ناعمة تخلب الوجدان وتهدىء النفوس وتطلق العنان لكافة المشاعر والأحاسيس الجميلة الرقيقة الناعمة الحالمة.
وتستغرق الأميرة نفر فى حالة عالية من الإسترحاء هائمة مطبقة الجفون وعلى فمها إبتسامة حالمة
ويتابع أمجد الوجوه وإستغراقها فى الأسترخاء، ويتابع الشاشات التى تبرز مرور الطبق الطائر بالعديد من النجوم والكواكب وعبور المجرات، وما يحدث من نيازك وشهب ناتجة عن تفكك النجوم وتمضي فترة من السكون يقطعها أمجد متحدثاً إلى الأميرة :
أمجد: أميرتي الجميلة ألا تخافين من النيازك والشهب هذه؟
الأميرة وهي حالمة: كلا فالله معنا. وإرادة الله فوق كل شىء
إننا نؤمن طبقنا بالكثير من العلوم المتقدمة والأدوات والمعدات الحديثة. وأما قضاء الله فلا راد له هنا أو هناك
أمجد: لدي الكثير من التعجب يا أميرة. لماذا لم تتصلوا بالأرض وأهلها وتتركوهم في حيرة من أمركم هذا ؟
فتضحك الأميرة وتتجه له قائلة: لم يحن الوقت بعد. إننا نأتي كل خمسة أعوام بحساباتنا الخاصة ونأخذ جزءاً من التربة للتعرف على ما حدث فيها من جراء التدمير الكيميائي الذي حدث فى نهاية عصور الفراعنه من كهانها، وأيضاً لإجراء التجارب العلمية والمعملية عليها.. وتصمت برهة تتطلع إليه وتكمل مداعبة، وأيضاً نجلب معنا أحد الأشخاص لإجراء بعض التجارب للتعرف على ما يحدث في خلاياهم وأنسجتهم من تغير فسيولوجي ونفسي وعقلي.... .

 

.فيصاب أمجد بالوجوم والرعب قائلاً: ماذا؟!!!

بقلم الكاتب


كبير معلمين بالتربية والتعليم معلمة رياض اطفال وموجهه اولى ....كاتبة قصص ومقالات وبرامج اطفال مشرفة منتدى ازهري بلا حدود سابقا مهتمة بالحياة الاجتماعية والسياسية


ملاحظة: المقالات والمشاركات والتعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل الرأي الرسمي لجوَّك بل تمثل وجهة نظر كاتبها.

ما رأيك بما قرأت؟
اذا أعجبك المقال اضغط زر متابعة للكاتب و شارك المقال مع أصدقائك على مواقع التواصل الاجتماعي حتى يتسنى للكاتب نشر المزيد من المقالات الجديدة و المفيدة و الإيجابية..

تعليقات

يجب عليك تسجيل الدخول أولاً لإضافة تعليق.
تسجيل دخول إنشاء حساب جديد

هل تحب القراءة؟ كن على اطلاع دائم بآخر الأخبار من خلال الانضمام مجاناً إلى نشرة جوَّك الإلكترونية

مقالات ذات صلة
May 11, 2021 - معاوية الذهبي
May 10, 2021 - ALHAMAIONY #الهمايوني
نبذة عن الكاتب

كبير معلمين بالتربية والتعليم معلمة رياض اطفال وموجهه اولى ....كاتبة قصص ومقالات وبرامج اطفال مشرفة منتدى ازهري بلا حدود سابقا مهتمة بالحياة الاجتماعية والسياسية