قراءة الذات أولا 8 -ترويض الذات.


لا أعلم كم مرة خُنت فيها حظي، مستسلماً لنزق طائش، على عكس كثير ممن يخونهم الحظ كما يقال!

نزقٌ تمرديٌّ لذيذ ومرهق، لازمني كالظل منذ لحظات وجودي الأولى في دنيا الله!

أثناء ممارستي لطقوس الكتابةK أفكر كثيرا في ابتكارِ لغةٍ معرفية جديدة، ليس هذا ما أريد البوح به، ثمة مَشَاعِر لم تستطع مفردات الضاد، ولا حتى لغات الدنيا كلها احتواء مفاهيمها ودلالاتها!

أكره الكتابة الفلسفية، أو الغوص في العميق، ليس لدي بدلة سباحة... ولست بحارا ماهرا ولا أريد أن أكون يوما كذلك، أخشى ركوب البحار، لأسباب تتعلق بضيق التنفس!

في حياتي العادية أحب الشفافية والمنطق وقوانين الرياضيات بشرط أن لا تتجاوز صفاء النية، وطهارة المقصد، لا مانع من ترحيل التباينات والخلافات، حتى يتوفر الخبز للجميع!

يؤسفني أن أقرأ شيئاً لا أستفيد منه أو أفيد غيري، فقط لمجرد استعراض عضلاتي المعرفية إزاء من فاتته فرصة الاطلاع على ما قرأته ووعيته.

أؤمن بالتكامل بيني وبين الآخر، وأرفض احتكار المعرفة، أو العيش في وسط بوليسي أحمق!

حب الإبداع والتميز الإيجابي أمر عادي بالنسبة لي ولغيري على ما أظن، ما دام كلانا يعيش أناه المستقلة عن الآخر ، والعبرة فقط بالقواسم والمصير وبقية المشتركات .

أكتفي بقراءة سلبيات الآخرين وتشخيص تبعاتها وأسارع فورا لتجنبها، ولا أسعى مطلقا لمحاكاة أحد في إيجابياته، لأنني لا أحب التمثيل .

واو العطف لم تعد تعجبني في الكتابات السردية والتاريخية وحبكات الدراما، أدمنتها كثيراً وألفتها أكثر، في حكايات ألف ليلة وليلة ، وقصص المستطرف وو إلخ! .... لا أدري لماذا لم أعد أطيقها؟ ما الأسباب التي جعلتني أحتقرها وأحتقر معها هذا الأسلوب السخيف الذي أكتب به الآن؟..

معذرة... سأحاول تغيير هذه النمطية، ربما بترويض فكرة ما تختلف عن هذا الموضوع كلياً.

من يدري؟!

......................

......................

......................

............. يتبع


بقلم/ علي الأهدل

بقلم الكاتب


الإسم: علي محمود أحمد الأهدل البلد : اليمن تاريخ الميلاد : 23- 2- 1982 المدينة : صنعاء رقم الهاتف : 00967771240450 تخصص إعلام - جامعة صنعاء . شاعر وكاتب وصحفي ، عملت محررا اخباريا ومعد برامج في العديد من القنوات التلفزيونية المحلية ، والاذاعات المحلية لدي ديوان شعري تحت الطبع بعنوان (حفيف الشجون) الحالة الاجتماعية : عازب


ملاحظة: المقالات والمشاركات والتعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل الرأي الرسمي لجوَّك بل تمثل وجهة نظر كاتبها.

ما رأيك بما قرأت؟
اذا أعجبك المقال اضغط زر متابعة للكاتب و شارك المقال مع أصدقائك على مواقع التواصل الاجتماعي حتى يتسنى للكاتب نشر المزيد من المقالات الجديدة و المفيدة و الإيجابية..

تعليقات

يجب عليك تسجيل الدخول أولاً لإضافة تعليق.
تسجيل دخول إنشاء حساب جديد

رائع

يجب عليك تسجيل الدخول أولاً لإضافة تعليق.

رائع

يجب عليك تسجيل الدخول أولاً لإضافة تعليق.

جميل هذا الذوبان في الذات

يجب عليك تسجيل الدخول أولاً لإضافة تعليق.

كتابة فلسفية بامتياز..تابع وفقك الله

يجب عليك تسجيل الدخول أولاً لإضافة تعليق.
بشير زيد - Oct 24, 2020 - أضف ردا

كلام طويل وحلو كمان😉
استمر في ابداعاتك...

يجب عليك تسجيل الدخول أولاً لإضافة تعليق.

جميل جداً جداً جداً
سلمت إنامك

يجب عليك تسجيل الدخول أولاً لإضافة تعليق.

هل تحب القراءة؟ كن على اطلاع دائم بآخر الأخبار من خلال الانضمام مجاناً إلى نشرة جوَّك الإلكترونية

مقالات ذات صلة
Nov 30, 2020 - احمد عبدالله على عبدالله
Nov 29, 2020 - احمد عبدالله على عبدالله
Nov 27, 2020 - احمد عبدالله على عبدالله
Nov 25, 2020 - سماح القاطري
Nov 24, 2020 - احمد عبدالله على عبدالله
Nov 24, 2020 - كوثر بنحجاج
نبذة عن الكاتب

الإسم: علي محمود أحمد الأهدل البلد : اليمن تاريخ الميلاد : 23- 2- 1982 المدينة : صنعاء رقم الهاتف : 00967771240450 تخصص إعلام - جامعة صنعاء . شاعر وكاتب وصحفي ، عملت محررا اخباريا ومعد برامج في العديد من القنوات التلفزيونية المحلية ، والاذاعات المحلية لدي ديوان شعري تحت الطبع بعنوان (حفيف الشجون) الحالة الاجتماعية : عازب