في كلّ يوم

فقط أنا وهدوء اللّيل أجلس بصمت، أقلّب الصفحات، أتحسس ملامح وجهي الذي لطالما رغبتُ بأن أرى كيف يبدو، لا تندهشوا فأنا كفيفة لا أرى شيئًا من هذه الدّنيا إلا الآهات.

كنتُ في الرّابعة من عمري ألعب وأتناول الطّعام كيفما أشاء إلى أن انقلب كلّ شيء ضدّي! في تلك اللّيلة أصابتني حمّة وأصبحت كفيفة أنا إلى يومنا هذا، مصدومة من الشيء الذي حصل لي؛ فما عُدت أرى وجه أمّي ووجه أبي، فقط أرى الظلام الدّاكن المُرعب.

مضت سبع سنوات وأنا الآن في العاشرة من عمري ولم أشفى، كان قد اقترب عيد ميلادي... كم كنت أحبّ أعياد الميلاد بشدّة! ولكن من المحزن أني لا أتفاعل بشدّة.

سمعتُ الطبيب وهو يخبر أمّي بأن نسبة شفائي قليلة جدًا، شهقتُ شهقةً طويلةً كتمت دموعي الشفافة غير المرئية، ورحتُ في نوبة غضبٍ طويلةٍ ثم بدأتُ بالصراخ دون توقف! حاولت أمّي تهدئتي ولكنّي ظللت أصرخ إلى أن تعبت واختفى صوتي.

نمتُ على سريري وتمنيّت أن يحدث شيئًا في تلك اللحظة، أن أختفي مثلًا أو وأن يعود لي بصري!!

أتى يوم عيد ميلادي، كان كلّ شيء رائع، كنتُ أشعر بهذا الشعور وحتى ولو لم أرى التحضيرات وفستاني الباهظ الثمن.

جهّزتني أمّي وذهبت للخارج، كان الجميع يغنّي لي وحين اقترب أحدٌ ما مني وعانقني بشدّة إذ هي صديقة الطفولة رشا، قدّمت لي هديّتها التي كانت إسواره لتعبّر عن صداقتنا.

رقصنا وغنيّنا وتناولنا الطّعام وفتحتُ الهدايا وكانت رائعة، ولكن هدية أبي كانت أجمل هدية على الإطلاق إذ أحضر لي فستانًا كفستان الأميرات، قال لي إن لونه ورديّ، وعندما أحسست القماش كانت ناعمة ورائعة وهمس لي أني سأرى كلّ شيء عمّا قريب... فتحتُ فمي إلى آخره وصرخت قلت له كيف؟ قال لي إنه يوجد علاج في إنجلترا عند أشهر أطبّاء العيون!!! آه لو تدرون مدى سعادتي في ذلك الوقت.

أنا دلع أصبحت في الخامسة عشر من عمري، وأنا أرى كل شيء بأمّ عيني، أنا سعيدة وأحمد الله ألف مرّة على ما مررتُ به، أتمنّى لكم وافر العافية وأن تدوموا بأحسن حال وصحة وسلام.

ملاحظة: المقالات والمشاركات والتعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل الرأي الرسمي لجوَّك بل تمثل وجهة نظر كاتبها ونحن لا نتحمل أي مسؤولية أو ضرر بسبب هذا المحتوى.

ما رأيك بما قرأت؟
إذا أعجبك المقال اضغط زر متابعة الكاتب وشارك المقال مع أصدقائك على مواقع التواصل الاجتماعي حتى يتسنى للكاتب نشر المزيد من المقالات الجديدة والمفيدة والإيجابية..

تعليقات

يجب عليك تسجيل الدخول أولاً لإضافة تعليق.

هل تحب القراءة؟ كن على اطلاع دائم بآخر الأخبار من خلال الانضمام مجاناً إلى نشرة جوَّك الإلكترونية

مقالات ذات صلة
Jul 3, 2022 - محراب محمد اسحق
Jul 3, 2022 - قلم خديجة
Jul 2, 2022 - آيه الدرديري
Jul 2, 2022 - منة الله صبرة القاسمي
Jun 30, 2022 - يسر الحاج منور محمد
Jun 29, 2022 - مهند ياسر ديب
Jun 29, 2022 - كاميليا عبدلي
Jun 29, 2022 - هالفي سام ميلاي
Jun 29, 2022 - رهام زياذ مشة
Jun 29, 2022 - بن عريشة عبد القادر
Jun 28, 2022 - شهد سراج
Jun 28, 2022 - زهرة فاطمة ملك
Jun 28, 2022 - وجيه نور الدين محمد شرف
Jun 24, 2022 - فاطمة الزهرة العماري
Jun 24, 2022 - رامي النور احمد
Jun 22, 2022 - سنا الصالح
Jun 21, 2022 - زينب علاء نايف
Jun 21, 2022 - ابراهيم فتح الرحمن محمد عبدالله
Jun 21, 2022 - محمدي امنية
Jun 19, 2022 - يوسف محمود يوسف
Jun 19, 2022 - رامي النور احمد
Jun 19, 2022 - فطوم آلنعيمي
Jun 18, 2022 - زينب علاء نايف
Jun 16, 2022 - ياسمين صحراوي
Jun 15, 2022 - أشرف الأمين مبارك محمد
Jun 15, 2022 - رمضان بوشارب الجزائري
Jun 15, 2022 - احمد حمدان شاهين
Jun 14, 2022 - رامي النور احمد
Jun 14, 2022 - فادي محمد كناوس
Jun 13, 2022 - أشرف الأمين مبارك محمد
Jun 10, 2022 - احمد تناح
Jun 10, 2022 - Anood Shurrab
Jun 10, 2022 - هاجر ادبراهيم
Jun 10, 2022 - وجيه نور الدين محمد شرف
Jun 8, 2022 - محمد مصطفى
Jun 2, 2022 - هاني ميلاد مامي
May 30, 2022 - فاطمة الزهرة العماري
May 29, 2022 - علي صالح طمبل
May 29, 2022 - معاذ فيصل اسماعيل يعقوب حكمي
May 29, 2022 - أحمد الطلفاح
May 29, 2022 - لحظة هدوء
May 28, 2022 - ندا علي
May 26, 2022 - أحمد أبوزيد
May 26, 2022 - ندا علي
May 26, 2022 - مهاب البارودي
May 25, 2022 - رحمة مصعب الغزال
May 24, 2022 - شيماء عوض محمد
May 23, 2022 - على محمد احمد
May 22, 2022 - أحمد أبوزيد
May 22, 2022 - ديانا جمال عبود
May 21, 2022 - مريم حمادة
May 21, 2022 - محروس خميس السعداوي
May 20, 2022 - سماعين محمد الأمين
May 18, 2022 - طلعت مصطفى مصطفى العواد
May 16, 2022 - علاء جادالله الخمري
May 13, 2022 - مهاب البارودي
Apr 29, 2022 - احمد حمدان شاهين
Apr 15, 2022 - رايا بهاء الدين البيك
Apr 8, 2022 - أميرة المكي
Apr 8, 2022 - سادين عمار يوسف
Mar 28, 2022 - نورا محمد
Mar 28, 2022 - هاجر ادبراهيم
Mar 28, 2022 - أيمن حسين
Mar 16, 2022 - يوهان ليبيرت
Mar 16, 2022 - يوهان ليبيرت
Mar 16, 2022 - يوهان ليبيرت
Mar 15, 2022 - نور ادم حلمي
Mar 14, 2022 - طارق السيد متولى
نبذة عن الكاتب