في القراءة حياة


القراءة هي أهم مصدر للمعرفة والثقافة فتتوسع مداركُك العقلية في التعاملات، واتخاذ القرارت، المثقف يحبّ الناس وقد حث الإسلام على القراءة، حيث أول آية في القرآن هي "اقرأ"وقد سميت أمة محمد بأمة اقرأ.

تمنحك القراءة المزيد من الأفكار الإبداعية، والتَّوسع في الفكر، وتجعل عقلك شابًا صحيحًا، حيث أثبت أنها تساعدك في الوقاية من الزهايمر، وتوسع في التفكير الإبداعي في عقلك للقراءة.

وللقراءة فوائد كثيرة أخرى منها: 

1. زيادة الذكاء: إذ يزداد الذكاء بزيادة المعرفة، حيث أثبتت ورقة بحثية من جامعة كاليفورنيا أن الأطفال الذين يقرؤون أذكى من أقرانهم بنسبة 50%. 

2. غذاء العقل. 

3. فهم الآخرين وهذا للشخص الذي يقرأ في الأدب الخيالي. 

4. تحسين التذكر.  

5. زيادة القاموس اللغوي عند القارئ.

للقراءة نوعان رئيسيان: القراءة الجهرية، والصامتة.

1. القراءة الجهرية: وهنا يلزم على القارئ التفسير لغيره الأفكار، والانفعالات، التي تحتوي عليها المادة المقروءة؛ لذلك يجب إخراج الحروف من مخارجها، وقراءة ليس بها أخطاء مع استخدام التعبير الصوتي، وهذه القراءة هي القراءة التي يقرأها المعلم للطالب. 

2. القراءة الصامتة: هذه تكون بإمرار العين على المادة المقروءة، ويجب على القارئ أن يحدد أهداف الكتاب وموضوعه، والأفكار الرئيسية، والفرعية، وفهم الكلمات ومعانيها. 

الكتاب المفيد والجيّد صديقٌ مخلصٌ يأتي لك بحلول لمشاكلك، ويعطيك المساعدة ويُحدث بك تغييرا للأفضل، وبالتالي تحدث تغيُّر في العالم من حولك.

القراءة في العالم العربي 

يعاني الوطن العربي من قلّة القرَّاء، فقد أظهرت الإحصائيات أن كل مليون عربي يقرأ 30 كتابا فقط، وهذه الإحصائية تعرّفنا لماذا تفاقمت الأمية في دول مثل جيبوتي، واليمن، وموريتانيا.

بعض الاقتباسات عن القراءة: 

"إذا قرأت قراءة فعلية أربعين كتاب خلال عشرين عامًا فبوسعك مواجهة العالم" عن هاروكي موركامي.

 

"قراءة الكتب الجيِّدة كمحادثة أفضل الرجال في القرون الماضية "عن ديكارت. 

بقلم الكاتب



ملاحظة: المقالات والمشاركات والتعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل الرأي الرسمي لجوَّك بل تمثل وجهة نظر كاتبها.

ما رأيك بما قرأت؟
إذا أعجبك المقال اضغط زر متابعة الكاتب وشارك المقال مع أصدقائك على مواقع التواصل الاجتماعي حتى يتسنى للكاتب نشر المزيد من المقالات الجديدة والمفيدة والإجابية..

تعليقات

يجب عليك تسجيل الدخول أولاً لإضافة تعليق.
تسجيل دخول إنشاء حساب جديد

هل تحب القراءة؟ كن على اطلاع دائم بآخر الأخبار من خلال الانضمام مجاناً إلى نشرة جوَّك الإلكترونية

نبذة عن الكاتب